نبيل الحلفاوي يعلق على مطالبة "الزملكاوية" منح ناديهم لقب نادي القرنإيرادات الأربعاء.. "لص بغداد" في الصدارة و"صندوق الدنيا" بالمركز الرابعإيرادات الأربعاء.. " "The Invisible Manالأول.. "Siberia" في المركز الثالثأحمد فلوكس يعلن عن سرقة هواتفه المحمولةاضطرابات دماغية خطيرة تهدد مرضى كورونا ذوى الأعراض الخفيفةكيف يمكن لغاز الأوزون تطهير معدات الحماية الشخصية لمواجهة كورونا؟"الصحة" أوصت بتناوله.. إليك أنوع العسل المختلفة وفوائد كل منهادراسة تكشف عن العارضين الأكثر انتشارا بين مرضي كورونالهذا السبب أعراض كورونا تختلف من شخص لآخرياسمين صبري متألقة بإطلالة ساحرة مع أبو هشيمةمرشحون بالمنيا يجرون الكشف الطبي تمهيدًا لانتخابات مجلس الشيوخ«المحافظين» و7 أحزاب ينتقدون تعطيل إصدار قانون انتخابات المحلياتلجنة انتخابات البيطريين: تأجيل الدعوة للتصويت بالتجديد النصفى إلى 26 أغسطس 2020السكة الحديد تواصل اتخاذ إجراءات وقائية ضد وباء كوروناالمتحدث باسم الري يكشف كواليس 45 ساعة مفاوضات بشأن سد النهضةرئيس مدينة بئر العبد يتابع انتظام خطوط المواصلات الخارجية والتسعيرةانتظام اختبارات التمريض ولا حالات اشتباه في لجان الثانوية والأزهريةجمارك مطار القاهرة تحبط تهريب بندقية مفككة ومنظار عالي الدقةللمرة الثانية أقل من ألف.. الصحة: تسجيل 950 إصابة بكورونا.. و53 حالة وفاة«الجيش المصري يحمي ولا يهدد»... تفاصيل المناورة «حسم 2020» (فيديو)

اتهام ربة منزل بالتخلص من جثة طفلتها فى القمامة بأوسيم

-  

تجري الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تحريات في واقعة اتهام رية منزل بالتخلص من جثة ابنتها الرضيعة بالقمامة، عقب وفاتها، وتمكن رجال المباحث من القبض على المتهمة، كما تم ضبط عشيقها، وحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

تلقى مركز شرطة أوسيم، بلاغا من عامل اتهم فيه زوجته، أنها وراء التسبب في غياب ابنته الرضيعة، وذكر أن زوجته تركت مسكن الزوجية، واختفت لفترة، ثم عادت لمسكن أسرتها دون ابنتهما الرضيعة التي كانت بصحبتها.

بضبط المتهمة، اعترفت أنها ارتبطت بشاب، وأثناء إقامتها معه، تدهورت الحالة الصحية لابنتها، وفارقت الحياة، مما دفعها للتخلص من جثتها بالقمامة، والعودة لمسكن أسرتها.

تمكن رجال المباحث من القبض على الشاب، كما تم العثور على جثة الطفلة، وحرر محضر بالواقعة، وباشرت النيابة التحقيق.

تأتى عقوبة القتل المرتبط بجناية فى القانون فى الفقرة الثانية من المادة 2344 من قانون العقوبات، حيث نصت على أنه "ومع ذلك يحكم على فاعل هذه الجناية (أى جناية القتل العمد) بالإعدام إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى".

وأوضحت أن هذا الظرف المشدد يفترض أن الجانى قد ارتكب، إلى جانب جناية القتل العمدى، جناية أخرى وذلك خلال فترة زمنية قصيرة، مما يعنى أن هناك تعددًا فى الجرائم مع توافر صلة زمنية بينها.    

وتقضى القواعد العامة فى تعدد الجرائم والعقوبات بأن توقع عقوبة الجريمة الأشد فى حالة الجرائم المتعددة المرتبطة ببعضها ارتباطًا لا يقبل التجزئة (المادة 32/2 عقوبات)، وأن تتعدد العقوبات بتعدد الجرائم إذا لم يوجد بينها هذا الارتباط (المادة 33 عقوبات)، وقد خرج المشرع، على القواعد العامة السابقة، وفرض للقتل العمد فى حالة اقترانه بجناية أخرى عقوبة الإعدام، جاعلًا هذا الاقتران ظرفًا مشددًا لعقوبة القتل العمدى، وترجع علة التشديد هنا إلى الخطورة الواضحة الكامنة فى شخصية المجرم، الذى يرتكب جريمة القتل وهى بذاتها بالغة الخطورة، ولكنه فى نفسه الوقت، لا يتورع عن ارتكاب جناية أخرى فى فترة زمنية قصيرة.   شروط التشديد:   يشترط لتشديد العقوبة على القتل العمدى فى حالة اقترانه بجناية أخرى ثلاثة شروط، وهى: أن يكون الجانى قد ارتكب جناية قتل عمدى مكتملة الأركان، وأن يرتكب جناية أخرى، وأن تتوافر رابطة زمنية بين جناية القتل والجناية الأخرى

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة