وزير التعليم يكشف حقيقة عقد امتحانات الثانوية العام المقبل ورقيًابالصور.. العنانى يستقبل سفراء دولتي أوكرانيا وبيلاروسيا فى القاهرةمصرع طالبة غرقا بترعة ميت يزيد بكفر الشيخسيدة تطالب زوجها بألف دولار أجر مربية ابنها.. وتؤكد: هاجرنىفينجادا يكشف سر فشل شيكابالا بالاحتراف ويوجه نصيحة لناصر ماهرطبيب الزمالك: الخطأ وارد فى سلبية المسحة الطبية الثانية لمحمد عوادأمير سعيود: تلقيت عرض سابق من بيراميدز.. وأتمنى فوز الأهلى بدورى الأبطالمحمد غدار: لم أحصل على فرصتي في الأهلي ومكنش في بيني وبين البدري "كيميا"المقاولون يغلق ملف العروض لطاهر طاهر ويترقب مفاوضات الأهليفينجادا : ميزة صلاح عقليته المحترفة.. والمنتخب المصري يتفوق على الأفارقةمحمد الغزاوى: الخطيب خليفة حسن حمدى وأخر أساطير الأهلى فى الإدارةعبد الغني: الزمالك يتميز عن الأهلي بالاستقرار والماديات سبب رحيل فتحي لبيراميدزبذور البرسيم مهمة لصحة الإنسان.. هذا ما يحدث للجسم عند تناولها 3 مرات يومياصفاء أبو السعود عن رجاء الجداوى: مفيش مناسبة تفوتها أكتر واحدة بنشوفها فى أى عزاءرئيس الوطنية للإعلام: أنشأنا قناة ماسبيرو زمان للحفاظ على التراث فحققت عوائدأحمد فهمى: "أحلى عمل فى مشوارى كان ريح المدام مع رجاء الجداوىرئيس الوطنية للإعلام: التراث هو الكنز وكان لابد من وجود بدائل لرفع العبء عن الدولةيسرا تنهار على الهواء باكية: رجاء الجداوى مش هتتكرر تانى راقية وسند لأى حدإيطاليا تحقق فى ظهور جليد بلون زهرى بجبال الألبأميرة ابنة رجاء الجداوى: تخلت عن ملعقة "تحية كاريوكا" الذهب وقررت تبنى نفسها

والد الشهيد فراج بطل موقعة البرث: رأيته فى المنام يبتسم ويقول أنا حى أرزق

   -  

قال محمد محمود، والد الشهيد فراج، إنه رأى نجله الشهيد فراج أحد أبطال موقعة كمين البرث فى المنام، أطول مما كان عليه فى الدنيا، ويرتدى الأبيض ويبتسم، ويقف على باب منزلنا يضع يده فى منتصف جسده، وعندما سألته قالولى أنك استشهدت رد على، قائلا، "أنا حيا أرزق، وأضاف تلك العبارة كانت بالنسبة لى سكن وطمأنينة، ومنذ تلك اللحظة شعرت براحة البال" .

وأضاف والد الشهيد فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن لقائى بالشهيد فى المنام جاء بعد ما يقرب من 4 أشهر بعد استشهاده فلم اكن أراه منذ أن استشهد وكاد قلبى أن ينفطر عليه لولا هذه الرؤيا التى استيفظت منها على قول المؤذن لا إله الا الله.

وأضاف أن شقيقته أيضا شاهدت مرقده فى منامها لا آخر له ومتسع حوله كبير .

ولفت إلى أن أيام العيد والفرح تجعلنا دائما نتذكر الشهيد، وندعوا له سواء كنا فى مقابر العائلة أو فى المنزل، واستطرد قائلا إن والدته بكت كثيرا فى ليلة العيد، وتمنت أن تأخذ الشهيد فراج بين يدها وتقبله، وأمسكت بصورة وأخذتها بين يدها .

وتابعت قائلا: أطالب بتخليد ذكرى نجلى الشهيد بوضع اسمه على مدرسة بالقرية، وأناشد المسئولين بإنهاء إجراءات بناء المدرسة، خاصة أن القرية لا يوجد بها أى أنواع الخدمات سواء مدرسة أو وحدة صحية أو مكتب بريد، رغم أن عدد سكانها 15 ألف نسمة، وأضافت أن أورق اعتماد اسم نجلى الشهيد موجودة بالإدارة التعليمية بأبو قرقاص منذ استشهاده لكنها موضوعه على مدرسة تحت الإنشاء.

وأضاف أن الشهيد فراج، خدم فى الصاعقة فى الكتيبة 103، وكان متبقى له 3 أشهر فقط على إنهاء خدمته العسكرية، وكان عاشق لمساعدة الناس وكان أمهر نجار مسلح فى المنطقة وهو من قام بعمل المظلات الخشب فى الكمين.

وعن حكايته داخل الكتيبة 103 بالبرث، قال والد الشهيد، إنه كان دائما يؤكد على الراحة النفسيه له والبهجة هناك، وكيف يتعامل معهم العقيد المنسى فقد كان بمثابة الأخ لنا.

وأشار والد الشهيد فراج، إلى أن آخر زيارة للشهيد كانت فى منتصف رمضان، بعدها رحل ورفض أن نودعه، وأضاف أن الشهيد وهو يهرج من الشارع ضرب عمود الإنارة على الناصية وقال هنا سوف توضع صورة الشهيد فراج.

يذكر أن الشهيد فراج من قرية أبو غرير التابعة المركز أبو قرقاص جنوب المنيا، وله 3 أشقاء، وكان يعمل نجارا مسلحا، وهو من قام بعمل الخيام الخشبية بكمين البرث، كما أنه لم يكن متزوجا وكان يبلغ من العمر 22 عاما، بالإضافة أن خدمته العسكرى كانت سنتهتى بعد 3 أشهر من استشهاده .

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة