على ثلاث مراحل.. عودة الدوري التونسي 4 يونيوعودة المنافسات.. النني وكريم حافظ يستعدان للمشاركة في الدوري التركيبشكتاش يتواصل مع محمد النني لحل أزمة المستحقات الماليةمين سعيد؟ أحمد حسام ميدو يعلن موعد عودة الدورى الإنجليزيالزمالك يرفض التعاقد مع كوليبالي لاعب الأهلي الهاربهيئة البريد تعلن مواعيد العمل من 8 صباحا لـ 2 ظهرا بدء من السبتجلسة حاسمة بين صدقى وعامر بعد العيد لوضع خارطة الطريق لسموحةبعد التأجيل.. تعرف علي حراس مرمى مصر في الأولمبياد على مدار التاريخعصام الحضرى يستعيد ذكريات تألقه فى تصفيات روسيا 2018 بتصديه لضربة جزاء.. فيديوالأهلي يبحث الإجراءات الاحترازية في منتجع مرسي مطروحرسمياً.. استئناف الدوري الإنجليزي يوم 17 يونيو المقبلرئيس وزراء بريطانيا: فتح بعض المحال الاثنين المقبل وتعميم التجربة حال نجاحهادول الاتحاد الأوروبى تدرس قرارا مشتركا حول فتح حدودها مع الخارج بعد 15 يونيوجونسون: فتح المتاجر تدريجيا في بريطانيا بدءا من الاثنينالصحة الجزائرية تسجل 140 إصابة جديدة بفيروس كورونا و7 وفياتهل غسول الفم قد يقلل من انتشار فيروس كورونا؟.. دراسة حديثة تجيبرئيس وزراء بريطانيا: يمكن تخفيف الإغلاق العام بدءًا من الاثنين المقبلفرنسا ترفع القيود عن التنقل داخليًا وتؤيد إعادة فتح الحدود الأوروبية في يونيوالاتحاد الأوروبي يمدد العقوبات ضد النظام السوري لمدة عامالبنك المركزي الروسي: الاقتصاد الروسي يواجه صدمة غير مسبوقة

محاور العدوى.. كيف أصبحت المراكز التجارية والأسواق سببا فى انتشار كورونا

   -  

قد يستهين البعض بمدى إمكانية انتشار عدوى كورونا فى الأسواق والمركز التجارية ، مما يدفعهم إلى النزول والتسوق غير عابئين بفكرة التقاط عدوى كورونا، إلا أن التجارب فى بيرو بأمريكا اللاتينية أثبتت أن المراكز التجارية والأسواق قد تكون محور رئيسى لانتشار عدوى كورونا ، حيث  كافحت السلطات لفرض التباعد الاجتماعي في المراكز التجارية ، بعد اكتشاف إصابة 79% من البائعين بفيروس كورونا فى أحد الأسواق .

ووفقا لتقرير نشرته الجارديان ، أثبتت التجارب أنه من أصل خمسة تجار في أحد أسواق الفاكهة الرئيسية في بيرو ، وجود إصابات إيجابية بالفيروس التاجي ، وكشفت عن مستويات مروعة من الإصابة بالعدوى - مما أثار مخاوف أن المراكز التجارية التقليدية في أمريكا اللاتينية ربما ساعدت في نشر Covid-19 في جميع أنحاء المنطقة.

وأظهرت الاختبارات أن سبعة وسبعين في المائة من أصحاب أكشاك البيع في سوق الفاكهة بالجملة في ليما كانت إيجابية لـ Covid-19 ، بينما كشفت الاختبارات الفورية في خمسة أسواق كبيرة أخرى للأغذية الطازجة في المدينة أن نصفهم على الأقل يحملون الفيروس.

جاءت النتائج في الوقت الذي تكافح فيه السلطات المحلية من مكسيكو سيتي إلى ريو دي جانيرو لفرض الإجراءات الاجتماعية والصرف الصحي في أسواق البيع بالجملة والتجزئة ، وهي الدعائم الأساسية للاقتصادات المحلية.

وتزيد أعداد القتلى القياسية في المكسيك والبرازيل من المخاوف من زيادة Covid-19 في أمريكا اللاتينية

لكن بيرو أبلغت أيضًا عن ذروتها في الوفيات الناجمة عن الفيروس التاجي والإصابات الجديدة - حتى بعد شهرين من واحدة من أكثر عمليات الإغلاق الصارمة في المنطقة.

قال رئيس بيرو ، مارتين فيزكارا ، إن التجار المصابين في ليما سيتم استبدالهم ، لكنهم لم يصلوا إلى إغلاق سوق الفاكهة ، بحجة أن مثل هذه الخطوة يمكن أن تؤدي إلى نقص في الغذاء. تم نشر الجنود وضباط الشرطة في السوق لقياس درجة حرارة جميع التجار والعملاء.

إدواردو زيجارا ، الباحث الرئيسي في جراد ، وهو مركز أبحاث  في ليما كان له رأيًا أخر حيث قال : "ربما كانت الأسواق أكبر ناقل للعدوى ، وهذا هو سبب عدم عمل الحجر الصحي في بيرو كما ينبغي" ، معتبرا إن هذه الأرقام هي قنبلة" ، داعياً الحكومة إلى إغلاق الأسواق وإعلان حالة الطوارئ الصحية.

وتركت السلطات في ليما معظم أسواق المدينة التي يزيد عددها عن 1200 سوق مفتوحة ، وأجرت اختبارات فورية وأرسلت البائعين المصابين - الذين كان معظمهم بدون أعراض - للعزل الذاتي في المنزل أو في المرافق الحكومية.

لكن زيجارا قلق من أن أسواق البيع بالجملة الضخمة في ليما كانت بالفعل "محاور هائلة للعدوى"

ارتفعت حالات الإصابة بالفيروس التاجي في بيرو إلى أكثر من 88000 السبت ، وبلغ عدد القتلى 2572 ، وفقا للأرقام الرسمية. فقط البرازيل لديها معدل إصابة أعلى في أمريكا اللاتينية ، حيث ارتفعت إلى المركز الرابع في العالم مع 233.511 حالة مؤكدة والمركز السادس للوفيات الناجمة عن فيروسات التاجية مع 15662 ، وفقًا لجامعة جونز هوبكنز.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة