تعرف على تمصير شركات التأمين الأجنبية فى مصر بعد العدوان الثلاثى 1956الزمالك يوافق على تعديل عقد أشرف بن شرقي خوفا من العروض الخارجيةالزمالك يبدأ التفاوض مع نجم الصفاقسي لتعويض رحيل حمدي النقازشرط بعقد كارتيرون الجديد من أجل الاستمرار مع الزمالكبعد رفضه السفر.. كارتيرون يطمئن على أسرته بفرنسا هاتفيالماذا أرسل الفيفا مراقبين دوليين إلى اللجنة الخماسية؟ياسر جلال : مى عمر ونجلاء بدر أنسب ممثلتان لـ جميلة وليل فى "الفتوة"مى عمر : كنت خايفة من دور جميلة فى "الفتوة" لهذا السببأبطال مسلسل Elite يعلنون عن بدء استعدادهم للموسم الرابع بـ فيديوعبير صبرى لـ يسرا :دعيت ربنا أشتغل معاكى..والثانية ترد: مفيش فى حلاوة قلبكماذا يفعل نجوم الألعاب الشهيدة في العيد قبل الكورونا ؟صائد ثعابين يصنع أقنعة واقية من الزواحف ومتاجر تمنع ارتداء الكمامات بأمريكا4 نصائح تقدمها "صيدلة حلوان" للوقاية من اضطرابات عيد الفطر الصحيةارتفاع عدد الاصابات بفيروس كورونا في اليابان إلى 16 ألفا و 536 والوفيات إلى 808ما هو تجميد الدماغ وعلاقته بتناول الآيس كريماسباب الانتفاخ وطرق الوقاية منه فى عيد الفطرإعلان نتيجة الشهادة الإعدادية بالدقهلية فى الأسبوع الأول من يونيو القادممستشفى قها للحجر الصحى تشكر رئيس الفريق الطبى لأدائه عمله رغم تعرض والده لحادثكبار العلماء حول العالم يناقشون أحدث الأبحاث العلمية لمواجهة كورونا بجامعة طنطاتامر حسني يشعل مسرح الصوت والضوء بأغنية ناسيني ليه.. شاهد

قبل الثورة وبالعلم الأخضر.. حكاية أول مرة شاركت فيها مصر بمهرجان "كان"

-  

فى عام 1952 اشتركت مصر للمرة الأول بشكل رسمى فى مهرجان كان السينمائى وكان ذلك قبل قيام ثورة يوليو بشهرين، ورفع العلم المصرى لأول مرة بالمهرجان بين أعلام 28 دولة.

وتحدثت المجلات والصحف المصرية وقتها عن تفاصيل المشاركة المصرية فى مهرجان كان، وخصصت مجلة الكواكب عدد من صفحاتها بتاريخ 13 مايو 1952 لتفاصيل هذا الحدث تحت عنوان "كنا فى كان".

وقالت المجلة إن العلم المصرى الأخضر رفرف بين أعلام 28 دولة أجنبية  - وكان هذا لون العلم المصرى قبل ثورة يوليو- وكان المهرجان توقف لفترة ثم استأنف نشاطه.

وتحدثت المجلة عن تفاصيل المشاركة المصرية فى "كان" وعن استقبال الجمهور العامى للأفلام المصرية وراى صناع السينما العالمية مع النجمتين مارى كوينى وفاتن حمامة اللتان عادتا إلى مصر بعد مشاركتهما فى المهرجان.

وقالت النجمتان إن المهرجان بدأ بحفل استقبال للتعارف بين الفنانين وصناع السينما المشاركين ، وكانت المشاركات من مصر الفنانات مع مارى كوينى وفاتن ، النجمتا مديحة يسرى وتحية كاريوكا، واستقبلتهم الجاهير والصحافة استقبال حافل ، كما استقبلهن عمدة كان بحفاوة كبيرة.

وكان الفيلم المصرى المشارك وقتها هو فيلم" ابن النيل" الذى تغير اسمه خلال الماركة فى "كان"إلى " نداء النيل" بطولة شكرى سرحان وفاتن حمامة ويحيى شاهيم وانتاج مارى كوينى واخراج يوسف شاهينن وعرض فى المهرجان بحفلة الساعة الرابعة يوم 28 إبريل عام 1952، وخفقت قلوب المشاركين بالفيلم ومخرجه ومنتجته، انتظارا لرد فعل الجمهور عليه، خصة وأنه عرض فى نفس الليلة فيلم يابانى وانصرف الجهور أثناء العرض حتى لم يعد أحد موجود فى الصالة بعد انتهاء العرض.

ولكن ازدحمت الصاة قبل عرض الفيلم المصرى ووضع صناعه ومخرجه أيديهم عل قلوبهم انتظارا لرد فعل الجهور بعد بدء العرض.

ولكن بعد دقائق من العرض ضجت القاعة بالتصفيق والاستحسان ، أشادت مجلة لو فيجارو الفرنسية بالفيلم المصرى.

وكانت مصر شاركت بشكل غير رسمى فى مهرجان “كان” لأول مرة سنة 1946 مع فيلم "دنيا" للمخرج محمد كريم، وبعد ثلاث سنوات شاركت مصر فى هذا المهرجان بفيلمين، هما "البيت الكبير" للمخرج أحمد كامل مرسى، و"مغامرات عنتر وعبلة" للمخرج صلاح أبو سيف، حتى عادت مصر فى نهاية العهد الملكي، عادت لتشارك بصورة رسمية فى المهرجان عام 1952.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة