الشوط الأول.. باير ليفركوزن يتعادل مع فرايبورج في الدوري الألمانيصراع سعودي إماراتي على نجم الزمالك المعار.. والنادي يدرس العروضمراقب فضيحة رادس يعلن مفاجأة بشأن انسحاب الودادتعرف على أولى مباريات الدوري الإيطالي بعد العودةنجم الوداد المغربي يرفض الانتقال للزمالكالدوري الألماني.. هافرتز يتألق ويقود باير ليفركوزن للفوز على فرايبورج.. فيديوطائرات يابانية تحلق فوق طوكيو لتحية الأطقم الطبيةوكالة الأدوية الأوروبية تؤكد التحذير من استخدام هيدروكسي كلوروكينإرسال تعزيزات عسكرية.. واعتداءات مستمرة: ماذا يحدث على حدود السودان وإثيوبيا؟دعم طبي اماراتي للسودان لمواجهة جائحة كوروناالسفير الروسي الجديد لدى مصر يتحدث عن فرص تعزيز التعاون بين البلدين"القرود" تسرق عينات دم مرضى كورونا في الهندترودو: كثير من الكنديين يتابعون الأحداث في أمريكا بصدمة ورعبالتجسس وكورونا وهونج كونج.. ترامب يصعد ضد الصين في 3 اتجاهاتالسعودية تعتمد خطة للفتح التدريجي للمسجد النبوي اعتبارًا من الأحدالبيت الأبيض: تعليق دخول فئة من الباحثين والطلاب الصينيين للولايات المتحدة"تشتري إيه بعد العيد"..نصائح بشراء أسهم الأسمدة والمطاحن والأغذية بالبورصةمجلس إدارة البريد يوافق على استمرار تناوب أصحاب الأمراض المزمنة بالعمل10 أشياء غير تقليدية يمكن تنظيفها في غسالة الأطباقمدافع النجم الساحلى خارج حسابات الزمالك فى الموسم الجديد

بنت بلد إيطالية

-  

سيدة إيطالية سجلت فيديو رائعا جدا. لكنه بلغة المصريين «ردح» موجه لدول العالم المتقدم فى أوروبا وأمريكا. كأنها واحدة من بنات البلد. اللاتى من الممكن أن تسمع صوتهن يجلجل فى الشرفات. مثلما نسميه هنا «فرش الملاية».

لكن هذه المرة كانت «تفرش الملاية» ليس لإحدى جاراتها أو غريماتها. بل للدول الأوروبية. التى تخلت تماما عن إيطاليا خلال أزمتها ومواجهتها فيروس كورونا. ومما جاء فى كلمة السيدة الإيطالية: «شكرا سيد ماكرون، شكرا سيدة ميركل، شكرا لأنكم تخليتم عنا وقت حاجتنا، شكرا لرفضكم إمكانية منحنا حتى كمامات بسيطة وأشياء أخرى لمساعدتنا على مقاومة انتشار الفيروس.. كنا سندفع لكم ثمنها فى المقابل.. كما تعلمون؟ نحن الإيطاليين الذين تصفونهم بالمتسخين وغير المهذبين.. الهمجيين والوضعاء والفقراء وأحيانا مجرمى عصابات.

لكننا نذكركم أيضا بأننا أول من شيد الطرق والمدارس، نحن من علمكم الأبجدية التى تستخدمونها، وشرحنا لكم القانون والحقوق وتنظيم الدولة ودولة القانون، نحن الإيطاليين أصحاب التحف الفنية وأصحاب المخطوطات التى تدرسونها والإرشادات التى تتبعونها، نحن الشعب الذى يمتلك 70% من التراث الفنى والثقافى العالمى.

ثم توجهت بالحديث إلى ترامب وجونسون، وقالت لهم شكرا لكم لأنكم عزلتمونا بدلا من مساعدتنا، وقال لترامب إنه لولا بحار إيطالى (اكتشف أمريكا) ما كان ليكون رئيسًا لها، بل يعيش فى أرض جرداء. وقالت لجونسون إن ثروة بريطانيا قامت تحت الراية التى وهبها لها الإيطاليون ليرفعوها على سفنهم ليتجنبوا هجمات القراصنة، وهى راية صليب القديس جورج، التى منحتهم إياه مقاطعة جنوة. وقالت صاحبة الفيديو إن إيطاليا هى صاحبة الفضل فى إقامة الحضارة الغربية، وكان عليهم أن يهبوا لنجدتها، لأنهم لو قادوا العالم الغربى مرة أخرى إلى العصور الوسطى، فلا تعتقد بأنها ستعيد نهضتهم من جديد».

هذه ببساطة كلمة السيدة الإيطالية. تحمل ألمًا ومرارة من الموقف الأوروبى تجاه بلدها بعد أن اجتاحها الفيروس. الحقيقة أنها جاءت بمعلومات كثيرة غابت عن ضمير العالم. فعلا فضل الحضارة الرومانية وما بعدها إلى عصر النهضة. من علوم وفنون وعلماء وعباقرة ومبدعين ومكتشفين لا يمكن إنكاره. هى التى أنجبت جاليليو ومايكل أنجلو وليوناردو دافنشى ودانتى أليجيرى وغيرهم من العظماء المؤسسين للفنون والآداب الحديثة فى عصر النهضة.

كانت نتيجة تجاهل أوروبا لإيطاليا ومحاولة العزل. أن تفشى الفيروس فى أوروبا كلها. ولم يعد أحد باستطاعته وقف انتشاره. حتى يتحقق العلاج الناجع إلى أن يظهر اللقاح المقاوم.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم