وسط إجراءات احترازية مشددة.. انتظام العمل بمكاتب "الميكروفيلم" فى المحاكم والشهر العقاري | صورمدبولي يوجه بسرعة الانتهاء من مشروعات الطرق والكباري و"ممشى أهل مصر" والالتزام بإجراءات حماية العاملينوزير القوى العاملة ينعى محمد عرابي رئيس نقابة المناجم بعد وفاته متأثرا بـ"كورونا""الأهرام" تعلن خطة التعامل مع ظهور أي حالة مصابة بفيروس كورونا بالمؤسسةاليابان توافق على اختبارات جديدة للكشف عن كورونا تعتمد على اللعابرقص وزحام وفرقة زفة أمام استوديو لتصوير العرائس بأسيوط.. فيديو وصورمصطفي قمر يبدأ العمل على ألبومه المقبل ... التفاصيلبعد يومين من طرحها.. فضل شاكر يقترب من 2 مليون مشاهدة لأغنية غيبوفاة والد الفنان محمد نورهدية.. دنيا سمير غانم تنشر صورة من مسلسل الكبير أويوداعا يا سامبو .. مصطفى باسط ينعى علي عبد الرحيمبكل أشكالها بشعة.. أصالة تتضامن مع جورج فلويدأحمد الشامي ينعى والد الفنان محمد نوربعد تدهور حالتها الصحية.. ليلى علوي تطلب من الجمهور الدعاء لرجاء الجداويتفاصيل إصابة الفنان رامز أمير .. شاهدالموت يفجع الفنانة كارمن سليمانالذروة لم تأت بعد .. أستاذ فيروسات: انحسار كورونا قد يبدأ مطلع أغسطسبعد وفاة 5 صيادلة بـ كورونا.. نقابة صيادلة القاهرة تطالب بـ 100 سرير للحالات البسيطة والمتوسطة"السياحة" تطلق زيارة افتراضية لكنيسة أبى سرجةمترو الأنفاق نقل أمس مليون راكب والسكة الحديد 300 ألف

50 عاما على مذبحة بحر البقر.. وضع زهور على نصب الشهداء دون احتفال.. صور

   -  

وضع المحاسب على الصناديلى، رئيس مركز ومدينة الحسينية بمحافظة الشرقية، صباح اليوم، إكليلا من الزهور على النصب التذكارى لشهداء مدرسة بحر البقر الابتدائية بقرية بحر البقر، فى الذكرى الخمسين للمذبحة.

وقال "الصناديلي" لـ"اليوم السابع"، إنه تم إلغاء الاحتفالية التى كانت تتم كل عام بالقرية، لإحياء ذكرى الشهداء من أبناء القرية، ولكن تم إلغاء جميع الاحتفالات، كإجراء احترازى لمواجهة فيروس كورونا، موضحا أن الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، أنابه صباحا لوضع الزهور على نصب الشهداء، واصطحب معه رئيس الوحدة المحلية بالقرية وطفل قام بوضع الزهور.

وفى صباح يوم الأربعاء 8 أبريل 1970م فى الساعة التاسعة وعشرين دقيقة، كانت مدرسة بحر البقر على موعد لتدخل التاريخ من باب الكوارث، حيث قامت 5 طائرات إسرائيلية من طراز إف-4 فانتوم، تزن " 1000 رطل " بقصف المدرسة وتدميرها على أجسام التلاميذ الصغار، وأسفرت الهجمات عن استشهاد 30 طفلا وقتها وبلغ عدد المصابين أكثر من 50 فيهم حالات خطيرة، وأصيب مدرس و11 شخصًا من العاملين بالمدرسة.

وقامت الحكومة المصرية بعد الحادث بصرف تعويضات لأسر الضحايا بلغت 100 جنيه للشهيد و10 جنيهات للمصاب، وتم جمع بعض متعلقات الأطفال وما تبقى من ملفات، فضلًا عن بقايا لأجزاء من القنابل، التى قصفت المدرسة، والتى تم وضعها جميعًا فى متحف، يحمل اسم المدرسة.

وكان عدد من أهالى الشهداء والمصابين قاموا فى عام 2013 بعد مرور 43 عاما على المذبحة، برفع دعوى قضائية مطالبة إسرائيل بتعويض أسر شهداء ومصابى المجزرة مادياً ومعنوياً، ولم يحصلوا على شىء حتى الآن.

ومن أسماء التلاميذ الشهداء "حسن محمد السيد الشرقاوى"، و"محسن سالم عبدالجليل محمد"، و"بركات سلامة حماد"، و"إيمان الشبراوى طاهر" و"فاروق إبراهيم الدسوقى هلال"، و" محمود محمد عطية عبدالله"، و"جبر عبدالمجيد فايد نايل"، و" عوض محمد متولى الجوهرى"، و" محمد أحمد محرم"، و" نجاة محمد حسن خليل"، و" صلاح محمد إمام قاسم"، و" أحمد عبدالعال السيد"، و" محمد حسن محمد إمام"، و" زينب السيد إبراهيم عوض"، و"محمد السيد إبراهيم عوض" و"محمد صبرى محمد الباهى"، و"عادل جودة رياض كراوية"، و"ممدوح حسنى الصادق محمد".

جانب من وضع أكاليل الزهور على النصب التذكارى للشهداء (1)
جانب من وضع أكاليل الزهور على النصب التذكارى للشهداء (2)
جانب من وضع أكاليل الزهور على النصب التذكارى للشهداء (3)
لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة