الوليد بن طلال يضع أصولا من شركته تحت تصرف الحكومة السعودية لمواجهة كوروناانخفاض الطماطم والليمون..أسعار الخضروات والفاكهة اليوم بسوق العبوربعد خفض المركزي.. أسعار الفائدة على شهادات الادخار في 13 بنكًاوزير المالية يشيد بالعاملين في الضرائب والمراقبين الماليين بالمستشفياتالبنك الأهلي يطلق الصراف الآلي المتنقل لخفض التكدس على ماكينات ATMصور.. تطهير شوارع قرى ومدينة فوهصور.. استكمال رش وتطهير مدخل وتوابع مدينة مطوبسصور.. التصدي لمخالفات البناء والتعد على الأراضي الزراعية بقرى الرياضمحافظ الشرقية: السلع الغذائية والمستلزمات الطبية متوفرةحسين الجسمي يطرح متّحدين ومتحدّين لمواجهة فيروس كورونابعد تهديدها بالانتحار.. منى فاروق توجه رسالة إلى جمهورها في فيديو جديدبعد وفاته بجلطة بسبب خيانة شقيقه.. جورج سيدهم مطلوب على جوجلدوا ليبا تتصدر تريند تويتر بعد طرح ألبومها future nostalgiaأحمد فهمي وهنا الزاهد يكشفان عن لقائهما الأولهاشتاج تامر عاشور يتصدر تويتر.. والمغردون: فرحنا بالحفل وكسر المللوزير الإسكان يوافق على اعتماد آلية لسداد ثمن بيع الوحدات الاستثمارية ووحدات متوسطي الدخل المقرر تنفيذها"6 أكتوبر" تضع خطة للقضاء على نباشي القمامة والارتقاء بمنظومة النظافةجهاز مدينة ١٥ مايو يطلق مبادرة بعنوان "هنكمل بعض" لتوفير الاحتياجات الأساسية للمواطنين بأسعار مخفضةوزير النقل يتابع نقل ركاب قطاري 983 و981 القادمين من أسوان إلى القاهرة بأتوبيسات السوبرجيت | صورتعرف على التأخيرات المتوقعة في مواعيد بعض القطارات اليوم السبت

الاتحاد الأوروبي يدعو تركيا لاحترام تعهداتها في اتفاق الهجرة

   -  

أفادت فضائية سكاي نيوز، في نبأ عاجل، منذ قليل، أن الاتحاد الأوروبي دعا تركيا إلى احترام تعهداتها الواردة في اتفاق الهجرة بين الطرفين.

أعلنت الحكومة اليونانية أنها شددت من إجراءاتها الأمنية على حدودها مع تركيا، عقب إعلان تركيا أنها لن تمنع منذ الآن وصاعدا تدفق المهاجرين عبر أراضيها باتجاه أوروبا، وفى وقت سابق تظاهر المئات من جزيرة ليسبوس اليونانية ضد بناء مركز احتجاز للمهاجرين، وبحسب شهود عيان، فإن نحو 500 شخص حاولوا منع تحميل معدات ثقيلة تُنقل برفقة تعزيزات من الشرطة فى ميناء استعدادا لبناء المركز على الجزيرة الواقعة فى بحر إيجه.

وأعقبت ذلك اشتباكات فى الشوارع وحاول السكان قطع الطريق إلى موقع البناء، واستخدمت الشرطة الغاز المسيّل للدموع لفتح طريق عناصر قوات الأمن وآلات البناء.

وأظهرت مشاهد بثّها وكالة رويترز، عدداً من المحتجين الملثمين يرشقوم بالحجارة عناصر شرطة مكافحة الشغب لدى وصولهم،  ووضع السكان سياراتهم وشاحنات النفايات وسط الطرق المؤدية إلى مواقع المخيمات التى يُفترض أن يأوى كل منها سبعة آلاف شخص، فى محاولة لعرقلة بنائها.

وتعتزم السلطان تحويل الموقع فى ليسبوس إلى مخيم يُراقب دخوله عن كثب وسيحل محل مخيم موريا المفتوح وهو منشأة مترامية الأطراف صُممت لاستيعاب أقل من ثلاثة آلاف شخص لكنها تضم الآن أكثر من 18 ألفا من طالبى اللجوء.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة