ليه الصعايدة أكثر شفاء من كورونا.. أطباء المناعة: مفيش تفسير وممكن تكون الحرارة السببهل تعنى وفاة رجل فى الصين بفيروس هانتا بداية انتشار وباء جديد؟مؤسسة مصر الخير توزع 1000 كرتونة للسلع الغذائية في أسوانمشهد كارثي.. ماذا حدث على شاطئ المنتزه رغم إغلاقه بسبب كورونا.. شاهدغلق عيادة خاصة لمخالفتها قرار حظر التجوال ببني سويفإنقاذ منطقة السادات من الغرق بالصرف الصحي وشفط المياه وصيانة محطة حودة بحي الأربعينحظر التجول ينقذ أهالي قنا من كارثة محققة بميدان مديرية الأمن .. انهيار جزئي لقصر مكرم عبيدلـ خرقها الحظر.. غلق 3 محلات جزارة بإيتاى البارود .. شاهد«جبت لنا الفيروس وانت جاي».. «المصري اليوم» ترصد حياة الأطباء في زمن «الكورونا»جريمة وإثارة.. إليك أبرز ما تعرضه المنصات الإلكترونية بينها "Freud"أول رسالة من توم هانكس بعد عودته لأمريكاتسجيل أول حالة وفاة بكورونا في سريلانكاالصحة العالمية: أكثر من 500 إصابة غير مكتشفة بكورونا في العراقإعادة 329 سائحًا ألمانيًا بالإمارات إلى بلادهمسلطات بنجلاديش تعتقل 5 أشخاص شككوا في وجود كورونا‏العربية: اعتراض صاروخين في سماء العاصمة السعودية الرياض‏العربية: الدفاعات السعودية تعترض صاروخ ثالث اخترق أجواءهامتكاملة.. ماذا نعرف عن سفية الجيش الأمريكي المُبحرة لإغاثة لنيويورك؟فرنسا تعتزم زيادة وحدات الرعاية المركزة بمقدار ثلاثة أضعافمستشار السيسي للشؤون الصحية يحذر من خلط الكلور بالكحول للتطهير

آثار أسوان: ٦٤ كاميرا وبوابات إلكترونية لتغطية تعامد الشمس بمدينة أبو سمبل

   -  
مدينة أبو سمبل

ساعات قليلة وتشهد مدينة أبو سمبل السياحية اليوم السبت ٢٢ فبراير حدوث الظاهرة الفلكية الفريدة من نوعها وهى تعامد الشمس على وجه الملك رمسيس الثانى أحد أهم حكام مصر من ملوك مصر القديمة.

وفى هذا الإطار قال الدكتور عبد المنعم سعيد، مدير عام آثار أسوان أنه تم مراجعة كاميرات المراقبة بمعبد أبوسمبل قبل بدء ظاهرة "تعامد الشمس"، والبالغ عددهم 64 كاميرا بنطاق المعبد، بالإضافة إلى الدفع بوابات إلكترونية لتنظيم عملية دخول وخروج السائحين للمعبد، فى إطار احتفالات مهرجان "تعامد الشمس" على وجه الملك رمسيس بأبوسمبل وهى الظاهرة النادرة التى تتكرر مرتين كل عام ٢٢ فبراير و22أكتوبر من كل عام.  


وأشار عبد المنعم سعيد أنه تم وضع الترتيبات النهائية لاستقبال ضيوف "تعامد الشمس" من خلال الجهود التى بذلها العاملون فى منطقة آثار أبوسمبل برئاسة الأثرى أسامة عبد اللطيف، مدير معبد أبوسمبل، من خلال رفع كفاءة المنطقة الأثرية، علاوة على وتهذيب الأشجار وإزالة الحشائش، وتلافى الملاحظات والسلبيات التى يتم رصدها خلال الفاعليات الماضية من تعامد الشمس، للخروج بالاحتفالية على أكمل وجه والحفاظ على الوضع الأثرى والسياحى لمصر.

وتابع الدكتور عبد المنعم سعيد أن الظاهرة تبدأ مع بزوغ الشمس بمدينة أبوسمبل فى حوالى الساعة السادسة و20 دقيقة صباحًا، حيث تخترق أشعة الشمس مدخل المعبد الكبير للملك رمسيس متسللة إلى ممر المعبد بطول 66 مترًا تقريبًا. 

واكمل بأن أشعة الشمس تصل إلى قدس الأقداس بنهاية الممر، للتعامد على الملك رمسيس الثانى وهو عبارة عن حجرة صغيرة بها 4 تماثيل هذه التماثيل من اليمين بالنسبة للمشاهد هى على الترتيبك ثمثال للإله رع حور إختى ثم تمثال للملك رمسيس الثانى نفسه ثم تمثال للإله آمون رع وأخيرًا تمثال للإله بتاح، وتستمر هذه الظاهرة لمدة 20 دقيقة يتابعها الآلاف من السائحين الأجانب والزائرين المصريين.


هذا ومن المتوقع أن تتجه أنظار العالم مع شروق شمس اليوم السبت 22 فبراير، إلى أقصى جنوب مصر حيث معبد أبوسمبل بمحافظة أسوان، لمتابعة ظاهرة تعامد الشمس على قدس الأقداس بالمعبد الكبير للملك الفرعونى رمسيس الثانى، وهى الظاهرة الفلكية النادرة التى سجلها المصريون القدماء بأبوسمبل.



لمطالعة الخبر على صدى البلد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة