التضامن تطلق بوابة إلكترونية للاستعلامات والشكاوى للمستفيدين من" تكافل وكرامة"وزير الكهرباء يتابع تطوير شبكة النقل لتغذية المشروعات الاستثمارية في عدد من المدنخطة شاملة للدولة لمواجهة التداعيات الاقتصادية لأزمة "كورونا" | انفوجرافمصرع ضابط وأمين شرطة بالأمن الوطني في حادث سير بسوهاجوزير الأوقاف ينهى خدمة إمام وخطيب بالمنوفية ويكافئ مفتش حرر مخالفةصور.. توفير كراسى على مسافات متباعدة أمام مكاتب البريد بالجيزة لمكافحة كوروناتنشيط السياحة : البقاء فى المنزل اليوم يعنى السفر غدًاكورونا.. لحظة مفصلية في تاريخ العالمالصحة العالمية لـ"المصريين" التزموا منازلكم.. وتوجة رسالة قوية للأطقم الطبيةإنفوجراف.. الحكومة تكشف خطة الدولة لمواجهة كوروناشاهد.. "منحة" كورونا صدَّرت للعالم معدن المصري الأصيل في الوحدةوزير النقل يوجه بتشغيل قطار مميز من الزقازيق للقاهرةعبر الإنترنت .. توثيق المجموعات الأثرية في محاضرات بالآثاراجتماع طارئ بميناء الإسكندرية لزيادة معدلات الشحن والتفريغبعد انتشار كورونا السعودية: تمديد تأشيرة العودة للمقيمين الأجانبخبير: الدولة المصرية تديرالاقتصاد بحكمة لاحتواء أزمة فيروس كوروناخبراء: الدولة المصرية تبذل جهوداً مكثفة لاحتواء فيروس كوروناوزير القوى العاملة: 1.3 مليون عامل غير منتظم سجلوا بياناتهم حتى الآنمحافظ الغربية يتفقد أعمال تسليم شرائح التابلت لطلاب الثانوي بالمدارس | صورنائب محافظ الوادي الجديد تتفقد مكاتب البريد بالخارجة لمتابعة إجراءات منع انتشار كورنا | صور

طلب إحاطة بالبرلمان بشأن الصناعات الملوثة للبيئة

   -  
مجلس النواب
كتب - أحمد علي:

تقدم النائب محمد فؤاد، اليوم الثلاثاء، بطلب إحاطة موجه لرئيس مجلس الوزراء، ووزيري البيئة والإسكان، بشأن مدى تأثير بعض الصناعات الملوثة على البيئة المصرية، داخل المجتمع المصري مثل صناعات الأسمنت، السراميك، أسود الكربون، الصناعات الكيماوية، والفايبر جلاس، وانتشار هذه المصانع وتضاعف إنتاج مصر من هذه الصناعات مؤخرا الملوثة نتيجه سيطرة شركات (فرنسية ويونانية وإنجليزية وبرتغالية ومكسيكية وإيطالية وهولندية وسويسرية على هذه الصناعات في مصر).

وأوضح فؤاد، في بيان اليوم، أن هذا الأمر يعود إلى القرارات التي اتخذتها الدول الأوربية مؤخرا بحظر مثل هذه الصناعات على أراضيها، نظرا للانبعاثات الصادرة عنها والأمراض الناتجة عنها، وتأثيرها السلبى على البيئة، وهو ما جعلهم يلجأون إلى إنشاء هذه الصناعات الملوثة خارج أراضيهم بدول أخرى مثل مصر.

وأضاف فؤاد، أنه نظرا لخطورة هذه الصناعات على البيئة المصرية، ونظرا للانتشار الكثيف لها مؤخرا وتضاعف معدلات الإنتاج، الأمر الذى يستوجب ضرورة بحث أوضاع هذه المصانع في مصر، ومدى التزامها بالمعايير القياسية للبيئة والانبعاثات الناتجة عنها، وسبل وآليات الرقابة عليها والغرامات والعقوبات التي تتم في حالة وجود مخالفة، وذلك مثل الإدارة العامة للتحكم في الصرف الصناعى والتي تراقب الصرف الصناعى للمصانع والمحلات التجارية وتفرض عليهم رسوم أعباء تنقية وإزالة مسببات الضرر، متسائلا هل تسبب هذا التواجد الكثيف لهذه الصناعات أي أضرار بالبيئة المصرية أو المواطنين؟، مطالبا ببحث الأمر واتخاذ ما يلزم للحفاظ على الصحة العامة للمواطنين.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة