موسكو: تركيا تواصل دعم المسلحين في إدلبألمانيا تسجل 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا في هينسبرجالرئيس الجزائري يغادر السعودية في ختام زيارته عائدا إلى بلادهالجيش الليبي: طائرة تركية تقتل 5 مدنيين من أسرة واحدة في طرابلسعمان: إصابة جديدة بكورونا ليرتفع الإجمالي إلى 6الصحة العالمية: انتشار فيروس كورونا وصل إلى نقطة "حاسمة"أيرلندا الشمالية تؤكد ظهور أول حالة إصابة بفيروس كورونارئيس البرلمان العربي يشيد بإجراءات السعودية لمنع انتشار "كورونا"أردوغان يترأس اجتماعًا أمنيًا طارئًا بشأن تطورات إدلبالمرصد: مقتل 34 جنديًا تركيًا في غارات جوية بإدلبغدا.. قطع المياه عن منطقتين في الإسكندرية .. اِعرفهمااعرف كل حاجة.. أهم 10 أخبار على مدار اليوم الخميسمجدى يعقوب: مركز أسوان لعلاج القلب أصبح نموذجا طبياً يُحتذى به فى العالمالجيزة: غلق جزئى لتقاطع شارعى ربيع الجيزى ونور المصطفى لنقل خطوط مياه شربطبيب يعلق على الخرافات الشائعة عن التدخين: عار من الصحةحماية المستهلك يلزم شركات السياحة برد قيمة تذاكر العمرةشيرين عبدالوهاب: راضية بقدر ربنا.. وأتمنى إنجاب طفل من حسام حبيبمحمد فراج: عرض فيلم «الصندوق الأسود» الصيف المقبلهشام عباس: تمردت على الست المجنونة فى «إهربى»احتفالات نسائية بإدانة هارفي وينشتاين في الاعتداء الجنسي

البابا تواضروس يشيد بشباب إيبارشتي النمسا وفرنسا لخدمتهم وارتباطهم بالكنيسة الأم

   -  
البابا تواضروس الثاني يرأس قداس رأس السنة بالكنيسة المرقسية بالإسكندرية - صورة أرشيفية

ترأس البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، أعمال مؤتمر شباب إيبارشيتي النمسا، وباريس وشمال فرنسا من الخدام، مساء الجمعة.

وألقي البابا المحاضرة الافتتاحية، التي حملت نفس عنوان المؤتمر وتحدث عن الأحرف الثلاثة للمؤتمر الذي عقد بمركز لوجوس البابوي بدير القديس الأنبا بيشوي بوادي النطرون، بعنوان «GPS» وتشير إلى ثلاث كلمات، حيث G= God (الله)، وP= Pray (صلاة)، وS= Service (خدمة)، مضيفا أنها تشكل ثلاث كلمات نحتاجها في الطريق إلى السماء ويجمعها قول بولس الرسول «الإيمان العامل بالمحبة».

ورحب قداسته خلال كلمته بالشباب الحاضرين وأثنى على خدمتهم وارتباطهم بالكنيسة الأم في مصر.

في سياق متصل، نظم المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي برعاية قداسة البابا تواضروس الثاني ،وشريكه في الخدمة الرسولية نيافة الأنبا إرميا، الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، مساء أمس الأول، احتفالية توزيع جائزة المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي للإبداع العلمي «جائزة د. مكرم مهنى» لعام ٢٠٢٠ .

وقال الأنبا إرميا أن الجائزة في العام المقبل ستُصبغ بالدولية وسيتاح للباحثين غير المصريين التقدم بأبحاثهم، دون تفرقة هدفًا من المركز للاستفادة من الخبرات العلمية والبحثية لخدمة مصر والممصريين.

وأضاف بأن جائزة المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي للإبداع العلمي «جائزة د. مكرم مهنى» بدأت بتشكيل لجنة علمية ضمت عدد من الأساتذة وقد ترأسها د. عبدالوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس حينذاك وتقدم لها في عامها الأول ١٠ باحثين وفي العام التالي تقدم لها ٣٤ باحث وعن هذا العام تقدم لها ٧٢ باحث، وهو ما يؤكد عن إنتشارها ومعرفتها من قبل كافة الباحثين.

وأكد الأنبا موسى الأسقف العام للشباب، على علاقته القوية والراسخة التي ربطته بالراحل د. مكرم مهنى مشيرا إلى ما قدمه من خدمات للكنيسة والوطن، والتي كان من ضمنها اقتراحه لمثلث الرحمات البابا شنوده بتشكيل اجتماعات تضم الأسر الجامعية، وغيرها من المجهودات العلمية والاجتماعية لخدمة الجميع.

من جانبه، أعلن الدكتورعبدالوهاب عزت، رئيس جامعة عين الشمس السابق،رئيس المجلس العلمي بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي عن الفائزين بالجائزة لهذا العام وهم، أ.د رامي كرم عزيز رئيس قسم الميكروبولوجيا والمناعة بكلية الصيدلة جامعة القاهرة عن فئة كبار الباحثين في مجال العلوم الحياتية، وذلك عن ابحاثه في تطبيق علوم الجينوم والميكروبيوم الحديثة في اكتشاف الأدوية وتتبع الميكروبات، وفوز كلا من الدكتور أحمد مصطفى محمد السيد دكتور باحث بمركز التمييز العلمي لفيروسات الإنفلونزا، بالمركز القومي للبحوث، وذلك عن ابحاثه في تحضير منصات تطعيم مبتكرة ضد عدوى الفيروسات التنفسية الناشئة، مناصفة مع الدكتور روماني نبيه نصيف،مدرس بالمعهد القومي لعلوم البحار والمصايد عن ابحاثه في اكتشاف جسم مناعي صغير النانوبين يثبط مرض جنون البقر باستخدام الاشعة السينية.

حضر الاحتفالية عدد من الوزراء الحاليين والسابقين والسفراء وممثلي الدول وأعضاء مجلس النواب والشخصيات العامة، منهم الدكتورعلي المصيحلي وزير التموين والتجارة الداخلية،والدكتورة فينيس كامل وزير البحث العلمي الأسبق، والدكتورة نادية زخاري وزيرالبحث العلمي الأسبق،والدكتور عبدالوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس السابق،والسفير نيقولاس هنري سفير الفاتيكان بالقاهرة،وسفراء كلا من المجر، وإسبانيا، والبرتغال، فضلا عن أعضاء مجلس النواب .

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة