مؤتمر سيتيين: لم أعد أفهم تقنية الفيديوألفيش يعلق على اللقطة الجدلية بين راموس وجارسيامران الأهلي - حمدي فتحي يشارك في التدريبات الجماعية.. إكرامي ورمضان يكتفيان بالجيمرسميا - اتحاد اليد يعلن جدول مباريات استكمال الموسمتقارير: أزارو مهدد بالحرمان من اللعب بالدوري السعوديحمدي فتحي يشارك في التدريبات الجماعية للأهلي لأول مرة منذ 8 أشهرمنافس الأهلي.. تقارير: الوداد يقترب من تجديد عقد الناهيري"قادران على قهر الأهلي والزمالك".. لاعب مغربي يتحدث عن حظوظ الرجاء والوداد بالأبطالفصل الكهرباء عن منطقة خط الزلازل بمرسى علم.. اليومتشكيل لجنة لرفع معوقات إنشاء كوبري علوي شرق الرياح التوفيقى بكفر شكرضبط مركز خدمة سيارات يستخدم علامة تجارية شهيرة ببنى سويفمحافظ القاهرة: إفتتاح عدد من المشروعات الخدمية بمناسبة الاحتفال بالعيد القومى للعاصمةبإجمالي 2096 حالة.. تعافي 57 مصابا بكورونا في البحيرةخلال عام.. 2 مليار و 236 مليون جنيه تكلفة مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي بالمنوفيةشاهد..لعدم التزامهم بالقرارات الوقائية.. غلق منفذ وزارة الزراعة ومطعم بـ كفر الشيخ لمدة 48 ساعةرفع 242 حالة إشغال وغلق كافيه مخالف بالبحيرة.. صوربعد توقف 3 أشهر.. ضوابط عودة النشاط البحرى بالبحر الأحمر.. تعرف على الشروطخلال أسبوع.. استشهاد ثانى سائق إسعاف بالدقهلية بفيروس كوروناهكذا تحسب احتياجات جسمك من الطاقة يوميا.. تختلف من شخص لآخروزيرة الهجرة تبحث مع رئيس "الوطنية للانتخابات" آلية تصويت المصريين بالخارج في انتخابات مجلس الشيوخ | صور

وزيرا المالية والتجارة يُوقعان 31 «اتفاق تسوية» للمستحقات المتأخرة للمصدرين

-  
جانب من توقيع اتفاقيات المالية والتجارة

وقَّع الدكتور محمد معيط وزير المالية، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، الإثنين، مع ممثلي ٣١ شركة مُصدرة محلية وأجنبية، اتفاقيات تسوية للمستحقات المتأخرة لدى صندوق تنمية الصادرات، تنفيذًا للمبادرة التي أقرتها الحكومة للشركات التي لديها خطط توسعية لزيادة استثماراتها وأنشطتها الصناعية وقدراتها الإنتاجية ومن ثم صادراتها، بما يُسهم في تشجيع الصناعة الوطنية.

وتقضي المبادرة بتسوية الحكومة للمستحقات المتأخرة للشركات المُصدرة لدى صندوق تنمية الصادرات خلال ٥ سنوات، على أن تلتزم الشركات بضخ استثمارات، وإنشاء وحدات إنتاجية جديدة، والتوسع في خطوط الإنتاج، وزيادة الطاقة الإنتاجية.

شهد توقيع الاتفاقيات أحمد كجوك نائب وزير المالية للسياسات المالية، والدكتورة أماني الوصال رئيس قطاع الاتفاقات التجارية والتجارة الخارجية والمدير التنفيذي لصندوق تنمية الصادرات، ونيفين منصور مستشار نائب وزير المالية، إلى جانب رؤساء وممثلي الشركات المصدرة.

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن القيادة السياسية تُولى اهتمامًا كبيرًا بدعم الصناعة وتعظيم القدرات الإنتاجية وتوسيع القاعدة التصديرية، وأن هناك توجيهات رئاسية بسرعة رد الأعباء التصديرية المتأخرة للمصدرين؛ بما يُحَّفزهم للتوسع في أنشطتهم الاستثمارية، على النحو الذي يُسهم في خلق المزيد من فرص العمل، ويؤدى إلى تعزيز بنية الاقتصاد القومى، لافتًا إلى أن الحكومة أحرزت تقدمًا كبيرًا هذا العام في ملف مساندة الصادرات، من خلال إطلاق العديد من المبادرات الوطنية التي لاقت ترحيبًا من المصدرين.

أضاف أن وزارة المالية ملتزمة بسداد الأعباء التصديرية المتأخرة للمصدرين على النحو المقرر في اتفاقيات التسوية التي تم إبرامها مع الشركات المصدرة، موضحًا أهمية مراجعة برنامج مساندة الصادرات بشكل دورى بما يضمن تحقيق المصلحة الوطنية، وتلافى أي ملاحظات قد تظهر عند التطبيق العملى.

قالت جامع وزيرة التجارة والصناعة، إن توقيع كل هذا الكم من اتفاقيات التسوية يمثل شهادة نجاح للمبادرة التي أطلقتها الحكومة بقيادة الدكتور مصطفى مدبولي لتشجيع الشركات المصدرة على إجراء توسعات في استثماراتها بالسوق المصرية من خلال تسوية المستحقات المتأخرة لدى صندوق تنمية الصادرات، موضحة أن إجمالي المستحقات التي قام صندوق تنمية الصادرات بصرفها للشركات المصدرة في إطار مبادرة تحفيز الاستثمار حتى نهاية شهر ديسمبر الماضي بلغت ٢٩١ مليون جنيه لـ١٢ شركة مصدرة.

أشارت إلى أنه سيتم خلال الفترة المقبلة إعادة تشكيل المجالس التصديرية بما يحقق رؤية الحكومة لتعزيز الصادرات وفتح المزيد من الأسواق الخارجية أمام المنتج المصرى إلى جانب مساندة المصدرين، وزيادة قدراتهم على المنافسة بمختلف الأسواق الأجنبية، لافتةً إلى أن برنامج مساندة الصادرات سيتم مراجعته بصفة دورية لقياس مدى جدواه في تحقيق مصلحة المصدرين والحكومة على حد سواء، بمراعاة المتغيرات التي يشهدها الاقتصاد العالمى.

وأوضحت أن النظام الحالي لمساندة الصادرات تم وضعه بالتنسيق مع المجالس التصديرية والمصدرين، مشيرة إلى أهمية اختبار مدى كفاءة وفعالية البرنامج، الذي تم البدء في تطبيقه أواخر شهر نوفمبر الماضى، قبل التفكير في تعديله.

أشار أحمد كجوك، نائب وزير المالية للسياسات المالية والتطوير المؤسسى، إلى أننا نعمل مع وزارة التجارة والصناعة كفريق واحد؛ بما يُسهم في سرعة رد الأعباء التصديرية المتأخرة للمصدرين؛ خاصة في ظل ما تُوليه الحكومة من اهتمام بالغ لملف مساندة الصادرات وتحفيز بيئة الاستثمار، من خلال عدة مبادرات منها: إجراء مقاصة لتسوية المتأخرات الضريبية، لافتاً إلى انه سيتم خلال أيام، التوقيع مع دفعة جديدة من الشركات المصدرة ضمن مبادرة الحكومة لتسوية المستحقات المتأخرة للمصدرين لدى صندوق تنمية الصادرات.

وأشاد الدكتور علاء عرفة رئيس إحدى الشركات المُصدرة، بالجهود التي تبذلها الحكومة المتمثلة في المبادرات الداعمة للمصدرين، وطالب بإيجاد منظومة متكاملة لرد أعباء التصدير، تكون طويلة المدى وتتسم بالمرونة الكافية، وتواكب احتياجات الصناعة ومتطلبات التصدير، على النحو الذي يُسهم في مساندة الصادرات، ودعم قدراتها التنافسية في الأسواق العالمية.

وعقَّب وزير المالية، على هذا الاقتراح، بضرورة اجتماع المصدرين أولاً لتحديد مطالبهم وملاحظاتهم بشأن البرنامج الجديد لمساندة الصادرات، وإحالة ما يتوافقون عليه في تقرير، إلى وزارتى المالية والتجارة والصناعة لدراسته، بحيث يتم عقد اجتماع للمصدرين مع وزيرى المالية والتجارة والصناعة للتشاور حول هذه المقترحات، والتوافق على ما يخدم الطرفين ويُسهم في رفع حجم الصادرات المصرية، وتيسير تصديرها للأسواق العالمية.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة