بعد 11 واقعة.. ضبط عصابة سرقة العيادات والمعامل الطبية بالقاهرة والجيزةإلغاء مجازاة مدير معهد السكر لعدم تقديم مستندات فساد وإهدار المال العامعدم قبول طعن أستاذ جامعي أضاف للطلاب موضوعات غير موجودة بالمنهجخلال 24 ساعة.. شرطة البيئة والمسطحات تضبط 80 قضية صيد مخالفةبقيمة 268 ألف جنيه.. أمن المنافذ يضبط 4 قضايا تهريب خلال يومهشام عزمى: لجان الأعلى للثقافة تعقد اجتماعتها "أون لاين" ونطلق رسائل توعيةقبل نهاية شهر المرأة.. النساء لم يكن دائما طيبات تعرف على الأم الشريرةصناديق القمامة فى بريطانيا مكتظة بالطعام التالف بسبب هوس الشراءفى زمن كورونا.. 5 نصائح هامة لتطبيق التباعد الاجتماعى أثناء التسوقفى يوم الجار.. اعرف حكايات جيران الهنا لمواجهة الكورونا رغم العزل المنزلى3 أبراج مالهاش فى الكلام الرومانسى.. تعبر عن الحب بالأفعالالجيش الأبيض.. طهاة مجريون يدعمون الطواقم الطبية فى مواجهة كورونا بوجباتإلغاء معرض ديترويت بسبب كورونا.. وأمريكا تحوله إلى مستشفى ميدانيكيف أودى التنزه والخروج بحياة الآلاف في إسبانيا خلال 18 يومًا فقط؟ (حقائق صادمة)عُمان:«لا يوجد عجز في المواد الغذائية.. وتغطية محلية لأى نقص في الأدوية الأساسية»السعودية تعلن إجراءات استثنائية لمعالجة أوضاع المبتعثين ومرافقيهم بسبب كورونارويترز: وتيرة انتشار فيروس كورونا تتسارع بالسجون الأمريكيةالسعودية تسجل 4 حالات وفاة جديدة و12 حالة حرجة و96 إصابةكورونا لم يوقفها.. كوريا الشمالية تطلق صاروخين باليستينالسكرتير العام المساعد لبورسعيد يتابع تنفيذ قرار إغلاق الشواطئ.. صور

الكرة البريطانية والخروج من أوروبا

-  

ديفيد بيكهام.. النجم الإنجليزى الكبير.. لم يكن وحده الذى وقف أمس الأول يمارس الحزن والغضب وهو يشهد خروج بريطانيا، ليلة أمس الأول، من الاتحاد الأوروبى.. فقد كان هناك كثيرون مثل بيكهام من أهل كرة القدم فى لندن وبقية المدن الإنجليزية ليسوا سعداء بهذا الخروج، بعد 47 سنة قضتها بريطانيا تشارك أوروبا كلها حلم الوحدة واكتمالها وقوتها وضرورتها.. وإذا كان بيكهام حزينا على انتهاء هذا المشوار الأوروبى لبلاده ووقف، أمس الأول، يستعيد الماضى الكروى الذى كانت فيه الوحدة مع أوروبا أحد أهم أسباب قوة مانشستر يونايتد وحصده الألقاب بلاعبين إنجليز تقاسموا اللعب والأحلام مع نجوم أوروبا.. فإن آخرين كثيرين لم يكن ما جرى فى الماضى سببا لحزنهم، إنما هو القلق والخوف من المستقبل..

فبداية من أمس، ونتيجة هذا الخروج.. لن يبقى من حق الأندية الإنجليزية التعاقد مع لاعبين أوروبيين دون حاجة لتصاريح عمل ودون الالتزام بشروط التعاقد مع اللاعبين الأجانب، ومنها مشاركة هؤلاء اللاعبين مع منتخبات بلدانهم.. وكان الهولندى يرجوين، الذى تعاقد معه نادى توتنهام قبل 24 ساعة من الخروج الأوروبى، هو آخر لاعب أوروبى يتم التعاقد معه دون شرط استيفائه تلك الشروط.. ولم يعد من حق الأندية البريطانية أيضا منذ يوم أمس التعاقد مع لاعبين أوروبيين تقل أعمارهم عن 18 عاما.. فالفيفا يسمح بذلك فقط لبلدان أوروبا الموحدة، ويستثنى أنديتها من قانون يمنع التعاقد مع الشباب تحت السن

.. وأكد أكثر من محام إنجليزى متخصصين فى الشأن الكروى والرياضى أن أندية بريطانيا فقدت بذلك أحد أهم أسلحتها فى منافسة أندية أوروبا للبحث عن المواهب الكروية الشابة.. فقد تعاقد مانشستر يونايتد مع الفرنسى بوجبا وعمره 17 سنة، وتعاقد الأرسنال مع الإسبانى فابريجاس وعمره 16 سنة.. ولم يعد ذلك ممكنا الآن.. ولن تدفع الأندية البريطانية وحدها ثمن هذا الخروج من الاتحاد الأوروبى.. إنما هناك أيضا اللاعبون البريطانيون الذين يلعبون فى مختلف بلدان أوروبا الذين كان يتم التعامل معهم حتى أمس الأول باعتبارهم لاعبين محليين وليسوا أجانب.. وأكد آخرون أيضا متخصصون فى القانون والاقتصاد والاستثمار والإعلام أن فاتورة خسائر كرة القدم ستتضخم فى القريب العاجل ليتأثر بسببها الدورى الإنجليزى نفسه، الذى قد يضطر للاستغناء عن لقب الدورى الأشهر أو الأغنى فى العالم لمصلحة دوريات أوروبية أخرى.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم