برشلونة لا يفكر في الاستغناء عن «جريزمان»الإمارات تعلن إقالة الصربي «يوفانوفيتش» من تدريب المنتخب«وليان» يؤكد رحيله عن تشيلسي هذا الصيففيديو.. حنان مطاوع توجه رسالة شكر لكل أطباء مصرقصة "بوسة" حفيد عمر الشريف لصديقه ليلة رأس السنةجمال عبد الناصر يكتب: هل تطل علينا قيثارة الغناء مثلما طلت جارة القمر؟رغم تأجيل إطلاق الألبوم..ليدي جاجا تكشف عن غلاف ألبومها Chromaticaبسبب العزل المنزلى.. مالوما يحلق شعره لنفسه بمساعدة والدته.. فيديو"فوضت أمرى".. محمد محيى يطرح ثانى أغانى ألبوم "بتاع زمان".. فيديووزير المالية: فرنسا ستشهد أسوأ تراجع اقتصادي منذ الحرب العالميةحقيقة علاج مرضى فيروس كورونا بعقاقير علاج الجرب والقمل.. فيديووكالة الأنباء الفرنسية: أكثر من 70 ألف وفاة في العالم بسبب فيروس كورونالأول مرة.. روسيا تنفذ إجراء جديدا لتشجيع المواطنين على البقاء في البيوترئيس الرابطة الطبية الأوروبية: مرضى الإيدز في مأمن من كوروناجامعة طنطا تنتج أول جهاز تنفس صناعي..وعميد كلية الهندسة يكشف التفاصيل..فيديونُقبل أيديهم وأرجلهم..محافظ الإسكندرية يكرم أطباء مستشفى العزل ..فيديوالمتحدث باسم رئيس وزراء بريطانيا: جونسون لا يزال تحت الملاحظة بالمستشفىصحة المنوفية: متابعة 3468 من العائدين من الخارج لمدة 28 يوماتوزيع مواد غذائية وكمامات طبية على أسر العزل المنزلي بالمنوفية | صورخروج حالتين من مستشفى العزل بإسنا بعد شفائهما من كورونا | صور

مطبخ الضرائب فى ضيافة وزير المالية..

-  

- في البداية، اسمحوا لى بأن أشكر الوزير المحترم، الدكتور محمد معيط، وزير المالية، على استجابته لمطلب القلم، وأنه أخذ باقتراحى واجتمع بمأمورى الضرائب الشبان العاملين في مطبخ المصلحة، على اعتبار أنهم القوى البشرية الحقيقية التي تدخل في ذمتها مسؤولية تحصيل حق الدولة من الضرائب، ولأول مرة ينتقل مطبخ الضرائب إلى وزارة المالية للقاء الوزير، وقد رأيت أهمية هذا اللقاء عند الوزير عندما استأذن من معالى رئيس الوزراء في مغادرة مجلس الوزراء لأن مأمورى الضرائب في انتظاره للاجتماع بهم، وكان الوزير ساعتها حاضرًا اجتماع اللجنة الوزارية للاستثمار، رئيس الحكومة أسعده أن يذهب الدكتور معيط لاجتماعه بمأمورى الضرائب، وطلب منه أن يبلغهم تحياته وتمنياته لهم بالتوفيق..

- عن نفسى كنت سعيدًا عندما وصل الوزير إلى القاعة، ورأى هذا التجمع البشرى للعاملين في الضرائب في انتظاره، والشهادة لله أن صاحب هذا المشهد الحضارى هو القائم بأعمال رئيس المصلحة، رضا عبدالقادر، الذي كان حريصًا على تمثيل مأموريات الضرائب التي توجد خارج القاهرة بحضور ممثلين عنها هذا الاجتماع، بجانب العاملين في مأموريات القاهرة، ولكى أكون منصفًا، هذا الاجتماع كشف عن أحقية الرجل في منصب رئيس مصلحة الضرائب، فقد كان يشجع الشبان من مأمورى الضرائب ورؤساء المأموريات على طرح ما عندهم من أسئلة على الوزير، الذي كان صدره متسعًا لأى سؤال وشكوى، وهنا استبشرت خيرًا من أسلوب رضا عبدالقادر في احترامه للعاملين معه.. هذا الأسلوب هو بداية النجاح في تثبيت أقدامه رئيسًا للمصلحة لأنه فعلًا بكل المقاييس تنطبق عليه مواصفات المنصب وعن جدارة..

- ويبدأ الوزير حواره مع مأمورى الضرائب ويقول لهم: إن الرئيس السيسى يتابع تحديث المنظومة الضريبية لدعم الاستثمار، وأول حاجة بيسأل عنها هي الضرائب والجمارك لأنه مهتم بالتطوير والميكنة التي بدأت بالفعل، ولذلك وضعنا برنامجًا زمنيًا للانتهاء من ميكنة المنظومة بالكامل في نهاية 2020 لأن هدفنا تقوية المصلحة، وليس هدفنا أن نؤذى أحدًا، وعلينا أن نتجنب اللجوء إلى المحاكم، فأنا أرفض النزاعات، التي تؤجل الحصول على حق الدولة ما بين 10 و15 سنة، لكن في أيدينا نشتغل ونكسب، فهدفنا أن نأخذ حق الدولة بما يُرضِى الله..

- وبمناسبة التطوير الذي ينادى به الرئيس، سوف نعلن عن مسابقة سيتم إطلاقها خلال ثلاثة أشهر لتلقى مقترحات عن التطوير، والفائز الأول سيُمنح مكافأة مالية قيمتها 75 ألف جنيه، والثانى 50 ألفًا، والثالث 25 ألف جنيه..

- ويدعو الوزير إلى الابتعاد عن التقدير الجزافى لأنه لن يكون سعيدًا بإغلاق مصنع فيه عشرون عاملًا، بل بالعكس من المصلحة أن تزيد العمالة إلى خمسين، ولابد أن نعرف أن شكوى مجتمع الأعمال تنحصر في عملية الفحص والتقدير، والمفروض أن نعيد حساباتنا، وأن تعمل المنظومة الضريبية على تحسين مناخ الاستثمار، خاصة أن الذي يقوم بتوفير فرص العمل الآن هو القطاع الخاص..

- لتحسين أداء الموظف في العمل، أبدى الوزير استعداده لأن يشترى للموظف «لاب توب»، إذا استدعت طبيعة عمل الموظف ذلك، على أن تدفع المصلحة خمسين في المائة من ثمنه، ويدفع الموظف الخمسين الأخرى، بالتقسيط، ويتملّك الـ«لاب توب»..

- أحد رؤساء المأموريات اشتكى من ضعف راتبه، حيث يُصفَّى على ستة آلاف جنيه، وأخذ الوزير يناقشه في الحوافز التي يحصل عليها في الشهر بجانب راتبه مع أنها ثابتة، فاضطر الموظف إلى أن يعتذر، بعد أن قال إن الإجمالى عشرة آلاف جنيه، فضحك كل مَن في القاعة..

- استأذنت معالى الوزير، وقدمت اقتراحًا باختيار موظف مثالى كل ثلاثة أشهر، تُشترط فيه علاقته الطيبة بزملائه، وبالممولين، وأن يكون صاحب أداء متميز في العمل، إنتاج مضاعَف، هذه المسابقة حافز تشجيعى لزيادة الإنتاج.. رحّب الجميع، وتقرر الأخذ بها.. وينتهى اللقاء على أمل أن يتكرر..

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم