حكايات كفر مصيلحة مع مبارك.. ماذا بقي من الرئيس الراحل في قريته؟عبد المعتمد: "سمبوزيوم الأقصر" تبادل للأفكار في الفنون البصرية .. شاهدوجب طلاقها.. نحات سودانى: السياسة وباء على الفنانين السودانيين ..فيديوجنازة مبارك.. أبرزها حضور السيسى.. و21 طلقة مدفع تودع الرئيس الأسبقانقطاع المياه عن 5 أحياء بالجيزة 10 ساعات يوم الجمعةمخترع الأقمار الصناعية الصغيرة بإنجلترا: مصر ستكون رائد المنطقة بتكنولوجيا الفضاءتسجيل أول إصابة لطفلة بفيروس كورونا فى إيطالياالبرلمان العراقى: رئيس الحكومة علاوى ليس مستقلا ولا يوجد توافق عليهلمن يعاني من مشاكل المعدة.. 9 أطعمة سهلة الهضمفيديو.. وفاء عامر لمنتقدي مبارك: "أنتو لسة ماغيرتوش البامبرز"أمجد مصطفى يكتب: المصرى فنان عمره 7 آلاف سنةفيديو.. دانا حلبي تغني "مش سهل" لـ حماقيفي هذا الموعد .. تامر عاشور يحيي حفل تخرج حقوق عين شمس«أدب الرحلة».. جدلية الأنا والآخر في عالم متغيرحيرة فى ريال مدريد بسبب إصابة «هازارد»انتقال «سانى» إلى بايرن ميونيخ مهدد بالفشلإكسبريس: ريـال مدريد يسعى لبدء المفاوضات لضم محمد صلاحالمصرى يرصد 20 ألف جنيه لكل لاعب لتخطى «نهضة بركان»«تشاكا» يطالب إنجلترا بتنفيذ التجربة الألمانيةالصحف التونسية تكشف كواليس استعدادات الترجى

فيديو.. كشرى يحكى قصة ضرب رضا عبد العال مدرب الأهلى بالـ"طقطوقة"

   -  

تحدث أحمد كشرى مهاجم الأهلى الأسبق بعض الذكريات الخاصة بهم أثناء تواجده فى صفوف القلعة الحمراء، والتى يأتى فى مقدمتها ما حدث من رضا عبد العال لاعب الأهلى والزمالك السابق عندما أحضر ثعبان لتخويف أسامة عرابى لاعب الأهلى السابق اثناء تواجده فى المغطس، ما أثار الرعب للجميع عقب أحد تدريبات الفريق الأحمر.

وتذكر كشرى موقفا آخر لرضا عبد العال عندما أبدى امتعاضه لتواجده على دكة البدلاء فحضر أحمد ماهر المدرب العام للفريق فى ذلك الوقت وقدم له "وردة" وقال له: "إنت زعلان علشان هتقعد على الدكة إنت أصلا خارج الاسكور كله، ما أثار غضب رضا الذى قام بضرب أحمد ماهر بـ طقطوقة فى ظهره".

كما تذكر موقفا آخر مع الغاني فيلكس الذى كان يلعب أساسيا فى التشكيل، وتعرض لكسر مضعف فى يده فالدكتور مجدى عبد العزيز قال له إنه يحتاج لعلاج شهرين، لكن فيلكس رفض وقال له امنحنتي اجازة اسبوع اسافر بلدي وسارجع سليم وهو ما بدأ بالفعل رجع سليم فقلت له يا فيلكس ده اسبوع انا ملحقتش العب مباراة واحدة.

وقال "مرة كنا مع منتخب مصر وحسام وإبراهيم وحازم إمام بيلعبوا بلاستيشن، وقالولى تعالى العب معانا فلعبت مع أنى مش بعرف العب، وفى آخر ثانية جبت جول.. لقيتهم اتجننوا وقالولى أنت بتعرف تلعب وعندك بلاستيشن ومشيت ودخلت أوضتى جريو ورايا وكسرو باب الغرفة عشان يلعبونى ويكسبونى وياخدوا بتارهم وفعلا عملوا كدا.. ومرة كنا فى الأتوبيس كان حد مشغل شريط كوكتيل سألت مين اللى عمله حسام قالى أنا، راح إبراهيم من ورايا قالى لأ أنا وفضلنا نسخنهم لحد متعصبو على بعض وأنا كنت بحب أسخنهم".

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة