رئيس المنطقة الأزهرية بالإسكندرية يفتتح برامج تدريبية بمركز الخدمة والنشاطمحافـظ المنوفية : تشكيل لجنة لمتابعة العمل بمصنع تدوير المخلفات بأبو خريطةسفير واشنطن بالقاهرة يستمع لشرح حول مشروع الحفاظ على التراث الثقافى بإسنامحكمة الوادى الجديد تتلقى 13 طلب ترشيح للبرلمان وإعلان القائمة النهائية 5 أكتوبرمحافظ بورسعيد يتعهد بإنشاء "مول حضارى" بجوار الميناء البرى الجديد.. صورسوهاج تشارك فى ختام ورشة عمل مشروع "تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية"مطرانية الوادى الجديد تعلن عودة الأنشطة الكنسية بنسبة 50% بدءا من اليوممحافظ الوادى الجديد يتابع أول تجربة للتحول من رى بالغمر إلى الرى الحديثمحافظ الوادى الجديد يقرر تخفيض مصروفات المدرسة المصرية اليابانية 50%سفير واشنطن يتفقد ترميمات وكالة الجداوى ضمن الحفاظ على التراث بإسنا.. صورالطفح الجلدى وفقدان الشهية.. علامات تفرق بين نزلات البرد وكورونا للأطفالCDC يزيل تعليمات عدم اختبار من لا تظهر عليهم أعراض كورونا5 حقائق عن فيروس كورونا يجب على الطفل معرفتها قبل بداية المدرسةوكالة الأدوية الأوروبية "EMA" تعتمد عقار ديكساميثازون لعلاج فيروس كورونااطمن على نفسك.. أبرز الفحوصات لتشخيص الفشل الكلوىهيئة الدواء المصرية: برنامج لتدريب العاملين على مهارات ذكاء الأعمال وتحليل البياناترئيس الوزراء يتفقد مشروع الإسكان الاجتماعي في مدينة بدرالأكبر في العالم..رئيس الوزراء يتفقد الحدائق المركزية بالعاصمة الإداريةالوطنية للإعلام: بذلنا جهودًا للحفاظ على حقوق العاملين بجراج ماسبيرو وهناك مفاوضات لتوفير البدائلالسيسي يتلقي رسالة خطية من رئيس الكونغو

1000 سرير و25 ألف متر.. تفاصيل مستشفى مواجهة فيروس كورونا بالصين

   -  
أدى تفشى مرض كورونا الجديد فى عدد من المدن الصينية، والذى أودى بحياة العشرات وإصابه المئات، قبل أن ينتقل إلى بعض مدن العالم، إلى اتخاذ السلطات الصينية لإجراءات عاجلة للتصدى للمرض، وكان أبرزها بناء مستشفى مخصص لعلاجه، وفقا لتقرير لوكاله اسوشيتدبرس الامريكية. 


وأوضح التقرير أنه فى عشية رأس السنة القمرية الجديدة تم إغلاق وسائل النقل فى ثمانى مدن على الأقل، المدن هى ووهان، حيث يتركز المرض، وسبعة من جيرانها فى مقاطعة هوبى بوسط الصين: إيزو وهوانجقانج وتشيبى وتشيانجيانج وتشيجيانج وجينغمن وشيانتاو.

وقالت حكومة ووهان إنها ستقوم ببناء مستشفى مخصص له مساحة 1000 سرير على غرار منشأة شيدتها بكين خلال وباء "سارس"، سيتم بناء المستشفى على مساحة 25000 متر مربع، ومن المقرر الانتهاء منه فى 3 فبراير، حسبما ذكرت السلطات البلدية.

كانت الشوارع والمراكز التجارية والأماكن العامة الأخرى المزدحمة عادةً هادئة فى ووهان فى اليوم الثاني من إغلاقها، كانت الأقنعة إلزامية في الأماكن العامة، وأظهرت صور من المدينة أرفف فارغة بينما كان الناس يحتفظون بما يمكن أن يكون عزلة مطولة، محطات القطار والمطار ومترو الأنفاق مغلقة، فحصت الشرطة المركبات القادمة لكنها لم تغلق الطرقات بالكامل.

السلطات تتخذ الاحتياطات في جميع أنحاء البلاد، ففى العاصمة بكين تم إلغاء الأحداث العامة الكبرى إلى أجل غير مسمى، بما في ذلك معارض المعابد التقليدية التي تعد من احتفالات السنة القمرية الجديدة، أعلنت المدينة المحرمة ، وهى مقصد سياحى رئيسى فى بكين ، أنها ستغلق أبوابها إلى أجل غير مسمى.

وذكرت لجنة الصحة الوطنية أن عدد الحالات المؤكدة لفيروس كورونا الجديد ارتفع إلى 830 حالة، مات ستة وعشرون شخصًا، بما في ذلك أول قتيلين خارج هوبي.

وقالت لجنة الصحة في مقاطعة خبي الشمالية المتاخمة لبكين إن رجلاً يبلغ من العمر 80 عامًا توفي هناك بعد عودته من إقامة لمدة شهرين في ووهان لرؤية أقاربه، وأكدت مقاطعة هيلونغجيانغ في الشمال الشرقي وفاة هناك لكنها لم تذكر تفاصيل.

ويمكن أن تعكس الأعراض الأولية للفيروس أعراض البرد والانفلونزا ، بما في ذلك السعال والحمى وضيق الصدر وضيق التنفس ، ولكنها قد تتفاقم إلى الالتهاب الرئوي.

الغالبية العظمى من الحالات كانت موجودة في ووهان أو حولها أو أشخاص تربطهم صلات بالمدينة ، لكن حدثت حالات متفرقة خارج البر الرئيسي. أكدت كل من كوريا الجنوبية واليابان حالتيهما الثانية يوم الجمعة ، وتم اكتشاف حالات في هونج كونج وماكاو وتايوان والولايات المتحدة وتايلاند وسنغافورة وفيتنام.

وتقوم العديد من الدول بفحص المسافرين من الصين وعزل أى شخص لديه أعراض.

وقررت منظمة الصحة العالمية عدم إعلان تفشى المرض حالة طوارئ عالمية فى الوقت الحالى. 

المسئولون الصينيون لم يعلنوا إلى متى ستستمر عمليات إغلاق المدن، وتم رفع حالة الطوارئ بالحجر الصحى على نطاق واسع نادر فى جميع أنحاء العالم، حتى فى الأوبئة الفتاكة، بسبب المخاوف من انتهاك حريات الناس.

وتشمل عائلة الفيروس التاجى نزلات البرد وكذلك الفيروسات التى تسبب أمراضًا أكثر خطورة، مثل تفشى مرض السارس الذى انتشر من الصين إلى أكثر من عشر دول فى 2002-2003 وقتل نحو 800 شخص ، ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية ، أو MERS ، والتي يعتقد أنها نشأت من الجمال.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة