فيديو.. محمد محيى يشوق جمهوره ببرومو أغنية "سهرانين" من ألبومه الجديدوصلة غزل بين إليسا وياسمين صبرى عبر "تويتر".. اعرف التفاصيلتعرف على جدول اليوم الأول من مهرجان دندرة للموسيقى والغناءغادة نافع فى ذكرى الأربعين لوفاة والدتها الفنانة ماجدة : "أشتاق واحتاج إليكِ"مهرجان البحرين السينمائى يكشف قائمة الأفلام الروائية القصيرةتأجيل حفل عيد الأم لعاصى الحلانى بعمان.. اعرف التفاصيل"اليوم السابع" توقع بروتوكول تبادل محتوى مع وكالة "Meashots" العالميةكارتيرون: وصلنى عروض بسبب فضل الزمالك.. ولكن أحترم تعاقدى مع الفريقفايلر يعلن غياب رمضان صبحى رسميا أمام صن دوانز ويؤكد: لا أعلم موعد عودتهالخطيب رئيسًا لبعثة الأهلي في جنوب أفريقيافايلر : صالح جمعة خارج حساباتي لم أعقد أي جلسات معهمدرب صن داونز: نواجه الأهلي في الوقت الخطأ.. انه أقوى من الموسم الماضيالأهلى يهزم الزمالك ويتوج بالبطولة العربية للطائرةبعد السباحة والسلاح ...مصر تتصدر منافسات الرجال بكأس العالم للخماسي الحديثمنتخب 2001 يفوز على العراق 1 / 0 ويتأهل للدور قبل النهائي ببطولة العربصور .. مسئولو الترجي يشيدون بمنشآت الزمالكصور .. تواصل دورة الاتحاد النرويجي لمدربات الكرة النسائية بمصرمؤتمر فايلر: رمضان خارج لقاء صن داونز وموعد عودته غير معلوم.. ولا صلح مع صالح جمعةمؤتمر موسيماني: نواجه نادي القرن في الوقت الخاطئ.. لكن أتينا للتأهلفي البطولة العربية للشباب.. مصر تقصي العراق وتلاقي السنغال في نصف النهائي

في معرض «سمرة» للفنانة فاطمة حسن.. استثمار الورود في التعبير عن حالة فقد الشقيقة

-  
معرض «سمرة» للفنانة فاطمة حسن

الورود هى كلمة السر فى هذا المعرض، الذى يحمل عنوان «سمرة» والذى تحتضنه قاعة دروب، ويستمر حتى 15 فبراير، وجاء تحت عنوان «سمرة» ويضم المعرض 30 عملًا كلها بخامة الإكريليك وتنوعت موضوعاتها بين الورود حيث الطبيعة الصامتة، والبورتريهات، وقد استثمرت الفنانة فاطمة حسن دلالة الورود بما تحمله كل منها من معنى مختلف مما انعكس على طرائق التعبير وتجسيد هذا المعنى، وهذه الدلالة تشكيليا حيث تتوافق مع تجسيد الحالة باستثمار الدلالات اللونية.

ومن ثم فقد كانت الورود وراء اتجاهها فى أعمال هذا المعرض، فلقد رسمت أكثر من لوحة للورود ولكن لفقدان شقيقتها، فقد كانت لوحة البنفسج وهى خير دليل على حالة الشجن، كما قال المطرب قديمًا «ليه يا بنفسج بتبهج وانت زهر حزين» بل إن طغيان حالة الحزن عليها امتدت لما هو أبعد من ذلك، فلقد كانت هناك لوحات بالأبيض والأسود للزهور ليس هذا فحسب بل إن هناك آنية للزهور وقعت، وفيها الزهور البيضاء والسوداء، وهناك لوحة تبرز فيها ملامح الحزن بإطراقة وشرود بطلة اللوحة، وها نحن نقف على ملمح مهم، وهو كيف نجسد حزننا ونعبر عنه ونوثق له تشكيليا، وكيف نستثمره كطاقة إيجابية، تمنحنا القوة على احتمال الحزن، وقسوة الفقد الفادح، وقد أجادت الفنانة استثمار دلالات الورود مع وجود اتجاه تأثيرى عبرت عنه الإضاءات التى عمقت هذه الدلالات، وأكسبتها ثراء تعبيريا.

ولذلك فإن فاطمة حسن تقول عن تجربتها فى هذا المعرض: «أعشق الورود منذ طفولتى وكانت تمثل مصدر إغواء جماليا بألوانها وأشكالها المختلفة فى حديقة أبى، ومن بعده كانت أختى «سمرة» تسقيها وتوليها اهتماما خاصا فقد كانت تعشقها مثلى، ولذا فقد جاء المعرض تحت عنوان سمرا، حيث جسدت فيه روح شقيقتى وترجمت حزنى على فقدها الفادح والمبكر، وإذا كانت الزهور ذبلت حزنا على سمرا فقد نمت هذه الورود فى قلبى وقد جسدت هذا الإحساس. بقى القول أن الفنانة فاطمة حسن تخرجت فى كلية التربية الفنية جامعة حلوان وعملت بعد تخرجها فى العديد من الصحف وهى حاليا رسامة صحفية بمؤسسة أخبار اليوم ومجلة صباح الخير وجريدة فيتو، وشاركت فى العديد من المعارض الجماعية غير عدد من المعارض الفردية، ومنها ما كان فى أتيليه القاهرة وساقية الصاوى ودار الأوبرا وجاليرى الكتبجية.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة