صور.. جامعة مصر تستقبل رئيس جامعة ريكسهام لتفعيل فرع "لندن سكول للتجارة"جامعة الأزهر تنافس للحصول على المشاريع الدولية ببرامج الاتحاد الأوروبىحماية المستهبك: الجهاز استطاع حل 13503 شكوى بنسبة 85% خلال أسبوعرئيس الوزراء يتفقد مشروع أعمال تطوير قرية مجاويش التابعة لوزارة قطاع الأعمالوزير الأوقاف: ركائز مواجهة الفساد قانونية ورقابية وضمير حىتعرف على مجموعة الزمالك في بطولة الأفروليج لكرة السلة«عمر مقبل» أول مصري يفوز بالمركز الثاني بمسابقة الشرق الأوسط للباركورالمصري البورسعيدي يستعد لمواجهة نهضة بركان تحت قيادة «العشري»قبل مواجهة الأهلي.. صن داونز يصدر بيانا رسميا بشأن اللاعبين المصابينبرشلونة يعلن قائمة مباراة الكلاسيكو ضد ريال مدريد"حادث كشف الواقعة".. ضبط المتهم بسرقة سيارة موظف في النزهةمزق جسده بمطواة.. تجديد حبس عاطل قتل جاره بعين شمسبعد 3 وقائع.. سقوط عصابة سرقة السيارات في قبضة مباحث المعصرةدهس 10 أشخاص بوسط البلد.. حبس شاب 4 سنوات وتغريمه 3 آلاف جنيهشرطة المسطحات تشن حملات مكبرة لضبط المخالفات"المرور" تضبط 30 سائقًا يتعاطون المخدرات أثناء القيادة بالطرق السريعة"أمن القاهرة": ضبط مسجل خطر تخصص في سرقة السيارات بالقطاميةضبط متهم مطلوب أمنيًا لتنفيذ عدة أحكام عليه بدار السلامالقبض على مراقب أمن سرق 303 آلاف جنيه من ماكينة صراف آلي بالإسكندريةبعد 9 وقائع.. سقوط عصابة سرقة المساكن في الجيزة

"كل يوم" يعرض تقريراً يرصد بطولة الشهيد محمد جمال

   -  

عرض برنامج "كل يوم"، الذى تقدمه الإعلامية بسمة وهبه، على فضائية "ON E"، تقريراً يرصد بطولة الشهيد البطل أمين شرطة محمد جمال، فى لقاء مع أسرته، وقال والد الشهيد محمد جمال، إن ابنه مات شهيداً فى سبيل البلد فى 26 يناير 2019، موضحاً أنه كان برفقة ضابط فى مأمورية فى الساعة 12 فى مطاردة مخدرات، مردفاً:"لقيت واحد بيكلمنى بيقولى محمد عمل حادثة، وخدنا عربية والعيال ورحنا بالليل، وعملوله 3 عمليات ومات شهيد".

وتابع والد الشهيد محمد جمال،: "عنده 3 أولاد، جمال وحبيبة، ومحمد حملت فيه والدته قبل الحادث بشهر".

وقالت والدة الشهيد محمد جمال: "لقيت والده بيتصل علي ويقولى البسى ولبسى العيال، وقالى محمد عمل حادثة".

واستكملت: "قبلها بيوم كان مشترى طقم جديد، وقلتله طقم غامق، وغيره، وكنت ببصله بصات غريبة، وخد باله، وقالى مش عارف بتبصيلى كده ليه، قلتله انت صغرت، وقالى أنا مش مطمن، وأن الطقم دا هيجراله حاجة".

وكرم الرئيس عبد الفتاح السيسي، عدداً من رجال الشرطة المتميزين، وذلك بحفل عيد الشرطة رقم 68، تقديراً لجهودهم في حفظ الأمن. ويقام الحفل بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، واللواء محمود توفيق وزير الداخلية وعدداً من الشخصيات العامة، لإلقاء الضوء على بطولات رجال الشرطة فى 25 يناير سنة 1952، عندما تصدوا للإنجليز، واستبسلوا لآخر لحظة فى الدفاع عن الوطن، حتى قرر الجنرال الإنجليزى إكسهام منح جثث شهداء الشرطة التحية العسكرية عند إخراجها من مبنى محافظة الإسماعيلية، اعترافًا بشجاعتهم فى الحفاظ على وطنهم.

وتبدأ قصة معركة الشرطة فى صباح يوم الجمعة الموافق 25 يناير عام 1952، حيث قام القائد البريطانى بمنطقة القناة "البريجادير أكسهام" باستدعاء ضابط الاتصال المصرى، وسلمه إنذارا لتسلم قوات الشرطة المصرية بالإسماعيلية أسلحتها للقوات البريطانية، وترحل عن منطقة القناة وتنسحب إلى القاهرة فما كان من المحافظة إلا أن رفضت الإنذار البريطانى وأبلغته إلى فؤاد سراج الدين، وزير الداخلية فى هذا الوقت، والذى طلب منها الصمود والمقاومة وعدم الاستسلام.

وكانت هذه الحادثة أهم الأسباب فى اندلاع العصيان لدى قوات الشرطة أو التى كان يطلق عليها بلوكات النظام وقتها، وهو ما جعل اكسهام وقواته يقومان بمحاصرة المدينة وتقسيمها إلى حى العرب وحى الإفرنج، ووضع سلك شائك بين المنطقتين، بحيث لا يصل أحد من أبناء المحافظة إلى الحى الراقى مكان إقامة الأجانب، هذه الأسباب ليست فقط ما أدت لاندلاع المعركة، بل كانت هناك أسباب أخرى بعد إلغاء معاهدة 36 فى 8 أكتوبر 1951 غضبت بريطانيا غضبا شديدا، واعتبرت إلغاء المعاهدة بداية لإشعال الحرب على المصريين ومعه إحكام قبضة المستعمر الإنجليزى على المدن المصرية ومنها مدن القناة والتى كانت مركزا رئيسيا لمعسكرات الإنجليز، وبدأت أولى حلقات النضال ضد المستعمر، وبدأت المظاهرات العارمة للمطالبة بجلاء الإنجليز.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة