"الثراء الفاحش" وراء سقوط المتهم بسرقة خزينة شقة رجل أعمال بالأزبكيةلعدم قدرته على الحركة.. الأحوال المدنية تستخرج بطاقة الرقم القومي لمُسن بمنزلهضبط المتهم بسرقة 660 ألف جنيه من شركة صرافة بمصر الجديدةضبط المتهم بالنصب على سيدة في التجمع الخامسالنقض تؤيد السجن 10 سنوات لقاضي "رشوة الزقازيق"ضبط سائق بحوزته 8 آلاف لتر بنزين بكمين بلبيسلتنمية الوعى الأمني لديهم.. منشآت شرطية تستقبل زيارة عدد من طلاب الجامعاتلو ملحقتش تشارك فى معرض مسقط اعرف إزاى تعرض كتبك هناكسيمبوزيوم أسوان الدولي لفن النحت يختتم أعمال يوبيله الفضي السبتعلي غزلان يلاحق منة عرفة برسائل صوتية: «هعكنن عليكي».. والفنانة الشابة تردبرنامج سالي عبدالسلام يتحوّل إلى دعابة: «دا السكر المحلي اللي بيقولوا عليه؟»وزير البترول: التركيز على تطبيق أفضل السبل لتخفيض مصروفات إنتاج برميل الزيتإطلاق الدورة العاشرة من برنامج المساندة التصديرية لشركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالاتعبد الجواد: 170 مليون دولار استثمارات لإنتاج 33 ألف برميل زيت خام يوميا من "قارون"اتحاد الغرف التجارية يعلن استقرار أسعار الأرز وتوافر المخزون الاستراتيجيوزير قطاع الأعمال العام يشهد توقيع عقد استشاري لتطوير الموارد البشرية بالقابضة للغزل والنسيجوزارة التجارة تعرض فرصا استثمارية بأول اجتماع لمجلس الأعمال مع بيلاروسيامدير عام "الليبية للاستثمارات": نتفاوض مع وزارات مصرية لمعرفة الفرص الاستثمارية المتاحةرئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس يدعو الشركات البيلاروسية للاستثمار والاستفادة من المزايا التنافسيةاعتادت خطف ذكر كل 3 سنوات.. تفاصيل جديدة بعودة شاب مختطف لأسرته بعد 20 عامًا

الجزائر تتمسك بالحوار لحل الأزمة الليبية ومصر تتهم تركيا بإرباك المشهد

   -  
وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم

الجزائر - (د ب أ):

جدد وزير الشؤون الخارجية الجزائري، صبري بوقادوم، اليوم الخميس، التأكيد على أنه لا سبيل للخروج من الأزمة الليبية إلا بالحل السلمي.

ولفت بوقادوم، في اجتماع بالعاصمة الجزائرية لدول الجوار الليبي بمشاركة ألمانيا، إلى ضرورة أن يجد الليبيون الحل "لأزمتهم بأنفسهم وبدون أي تدخل خارجي".

وقال :"الجزائر واثقة من نجاح الليبيين في الوصول إلى الحل، وما يزيد ثقتنا هو ترحيب الفرقاء بدعوة الجزائر لإجراء جولات حوار".

من جهته، استنكر وزير الخارجية المصري سامح شكري مذكرتي التفاهم الموقعتين بين تركيا وليبيا، ووصف الأمر بأنه "مخالف للاتفاقيات الدولية".

وأضاف شكري، في كلمته أمام الاجتماع، أن "تركيا تسببت في ارتباك لليبيا بعد إرسال مقاتلين لأراضيها"، مصنفا ذلك ضمن خانة "التدخلات الصارخة في حق دولة عربية".

وأضاف أن "حل الأزمة الليبية، يجب أن يكون بين الليبيين أنفسهم"، مشيرا إلى أن "الخلاف السياسي أمر وارد، ولو كانت الأزمة الليبية سياسية لحلت" ولكنه اعتبر الأمر "يتعلق بجماعات إرهابية دُعمت بجماعات من سوريا".

وأعرب عن أمله في أنه "لو التزم الليبيون والمجتمع الدولي بمخرجات مؤتمر برلين، فسيحل السلام في ليبيا".

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة