"مستريحة" تجمع 30 مليون جنيه من أهالى قرية الرقة الغربية بالعياط وتهرب"هل هى مششخنة أم لا".. المعمل الجنائى يفحص أسلحة تم ضبطها فى ورشة بالجيزةتفاصيل إخلاء سبيل الطفلة صاحبة اشتعال الحرائق بمنازل قرية بكفر الشيخكارمن سليمان تهنئ شقيقتها بالخطوبة.. هل تشبهها؟أمير كرارة لمجدى يعقوب بعد تكريمه بدبى: ربنا يطول فى عمركاليوم.. بدء تطبيق نظام جديد لحوافز العاملين بالشهر العقاريعضو بـ"رجال الأعمال": إلغاء حبس المستثمرين يرفع الثقة فى الاستثمار المحلى"درس خصوصي" من دُرة وظافر العابدين لأمير كرارة في نُطق اللغة التونسيةدُرة: "اشتغلت خاطبة لظافر العابدين وكنت بوقف سوقه"متستهونش بيها.. توليد الكهرباء من قطرة ماء فقط!مركز الدراسات الثقافية يناقش "الرواية والتطهير العرقى".. الأربعاءصور| بإطلالة مختلفة.. هند صبري في إيطاليا لحضور عرض أزياء إتروفيديو| سلوى عثمان: "هالة فاخر بتموتني من الضحك"اليوم.. استشكال "العزبي" على إسقاط عضويته من نقابة الصيادلةجوارديولا: أداؤنا الجيد أمام ليستر سيتى اليوم يعطينا الثقة في مباراة ريال مدريدهانى حتحوت: الزمالك حقق هدفه في السوبر بالوصول لركلات الترجيح.. فيديوانطلاق «أسبوع الأفلام اليابانية» اليومالعرض الأول لـ«الحد الساعة خمسة»«القاهرة الثقافي الدولي» يطالب المؤسسات العربية بدعم القوى الناعمة"استورد تقاويك بنفسك".. حملة لتخفيض أسعار تقاوي البطاطس وسط مخاوف من تكرار أزمة 2018

صفوت والشافعى والتنس المصرى

-  

وفقا لأى حسابات رياضية عادية وتقليدية.. لا يمكن اعتبار تأهل محمد صفوت للدور الرئيسى لبطولة استراليا المفتوحة للتنس إنجازا أو انتصارا رياضيا لمصر، خاصة بعدما حقق مصريون كثيرون مؤخرا انتصارات وبطولات عالمية فى أكثر من لعبة.. ولكننى رغم كل ذلك لا أراه حدثا عاديا لا يستحق التوقف والاهتمام.. وليس السبب فقط هو تأهل محمد صفوت للدور الرئيسى للبطولة الاسترالية بعد غياب مصرى طال 41 سنة منذ تأهل نجم التنس المصرى الأول إسماعيل الشافعى لنفس هذا الدور 1979.. وإنما السبب الحقيقى هو لعبة التنس نفسها.. فقد لا يعرف كثيرون أن مصر تعلمت ولعبت التنس قبل أى رياضة أو لعبة أخرى.. وحين جاء الإنجليز إلى مصر عام 1882 ومعهم ألعابهم.. كان التنس هو البداية واللعبة التى باتت بعد سنوات قليلة هى الأكثر انتشارا ولمعانا فى مصر.. ولم يكن ممكنا وقتها تأسيس أى ناد.. إنجليزى أو أجنبى أو مصرى.. إلا بامتلاك ملعب واحد على الأقل للتنس.. الجزيرة وسبورتينج وهليوبوليس والمعادى.. حتى الأهلى والزمالك، لم يبدأ أى منهما مسيرته الرياضية إلا بلعبة التنس.. ورغم ذلك بقى التنس هو اللعبة الوحيدة التى لا يحقق فيها المصريون أى إنجازات وانتصارات حقيقية وكبرى خارج حدودهم.. وباستثناء إسماعيل الشافعى.. لم يمتلك التنس المصرى أى نجوم كبار، حتى جاء أخيرا محمد صفوت ومعه الأمل فى تصحيح الواقع التاريخى واستعادة المكانة اللائقة للتنس فى مصر.. فغير التأهل للدور الرئيسى لبطولة استراليا كإحدى الأربع بطولات: التنس الكبرى السنوية مع الويمبلدون الإنجليزية، والرولان جاروس الفرنسية، وفلاشينج ميدو الأمريكية.. كان محمد صفوت أيضا هو أول لاعب مصرى يتأهل للعب التنس الأوليمبى.. وسيسافر صفوت هذا العام للمشاركة فى دورة طوكيو الأوليمبية بعد فوزه بميدالية ذهب الألعاب الإفريقية فى المغرب.. وبعدما أصبح اللاعب رقم 172 فى نوفمبر الماضى، ويصبح اللاعب العربى الوحيد فى قائمة المائتى لاعب تنس الأفضل فى العالم.. ولم يكن التأهل للدور الرئيسى لبطولة استراليا هو إنجازه الأول فى بطولات الجراند سلام بعدما سبق له التأهل للدور الرئيسى أيضا فى الرولان جاروس.. ولا يزال محمد صفوت يملك الكثير من الطموحات والأحلام التى يريد تحقيقها، بعدما أصبح إسماعيل الشافعى رئيسا للاتحاد المصرى الذى يدعم صفوت وكل وأى موهبة مصرية أخرى.

yaserayoub810@gmail.com

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم