مساعد وزير الخارجية للشؤون الأمريكية تعقد جولة للمشاورات بين مصر والمكسيكجامعة بورسعيد تعلن التجديد لعميد هندسة لدورة ثانيةمحافظ السويس يوجه بتكثيف العمل لمكافحة الكلاب الضالة والغربانوزير الخارجية: عازمون على مواصلة تعزيز حقوق ضحايا الإرهاب وذويهموزير الأوقاف: «بيعة «المفسد» الملقب سابقا بالمرشد خيانة للدين والوطن«العليا للوفد» تطعن على قائمة «من أجل مصر» (تفاصيل)الأزهر يحذر من «بابجي»: تستخدم أساليب نفسية معقدة لتحريض الأطفال على القتل«البترول»: وجهنا برفع كفاءة المنطقة الجغرافية البترولية بمنطقة مسطردداعية إسلامي: جبر خواطر الناس وعدم أذيتهم أفضل عبادة للهمدبولي يزور كفر الشيخ غدا برفقة 6 وزراءالصحة تعلن عودة العمل فى كافة منشأتها بالمحافظات بكامل طاقتهابمشاركة تريزيجيه.. أستون فيلا يواصل انتصاراته بثلاثية في فولهامالملعب الرئيسي لـ"رولان جاروس" يستعد لاستقبال أول مشاركة مصرية في تاريخه.. غدا«صبحي»: شبابنا لا يشغلهم سوى الوقوف خلف قيادتهم السياسية.. ويحظى باهتمام بالغ من الرئيس السيسي| صور«لاكازيت» يفتتح التسجيل لأرسنال و«ماني» يعدل سريعا لليفربولروبرتسون يصحح خطأه ويسجل الهدف الثاني لليفربول أمام أرسنالبمشاركة صلاح والنني.. ليفربول يقلب الطاولة على أرسنال في الشوط الأولمعلومات لا تعرفها عن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر فى الذكرى الـ50 لوفاته"الأوقاف" تطلق المسابقة الثقافية الكبرى للمدرسين والطلاب وأولياء الأموروزير الأوقاف يصف مرشد الجماعة الإرهابية بـ"المفسد" وبيعته خيانة للدين والوطن

صفوت والشافعى والتنس المصرى

-  

وفقا لأى حسابات رياضية عادية وتقليدية.. لا يمكن اعتبار تأهل محمد صفوت للدور الرئيسى لبطولة استراليا المفتوحة للتنس إنجازا أو انتصارا رياضيا لمصر، خاصة بعدما حقق مصريون كثيرون مؤخرا انتصارات وبطولات عالمية فى أكثر من لعبة.. ولكننى رغم كل ذلك لا أراه حدثا عاديا لا يستحق التوقف والاهتمام.. وليس السبب فقط هو تأهل محمد صفوت للدور الرئيسى للبطولة الاسترالية بعد غياب مصرى طال 41 سنة منذ تأهل نجم التنس المصرى الأول إسماعيل الشافعى لنفس هذا الدور 1979.. وإنما السبب الحقيقى هو لعبة التنس نفسها.. فقد لا يعرف كثيرون أن مصر تعلمت ولعبت التنس قبل أى رياضة أو لعبة أخرى.. وحين جاء الإنجليز إلى مصر عام 1882 ومعهم ألعابهم.. كان التنس هو البداية واللعبة التى باتت بعد سنوات قليلة هى الأكثر انتشارا ولمعانا فى مصر.. ولم يكن ممكنا وقتها تأسيس أى ناد.. إنجليزى أو أجنبى أو مصرى.. إلا بامتلاك ملعب واحد على الأقل للتنس.. الجزيرة وسبورتينج وهليوبوليس والمعادى.. حتى الأهلى والزمالك، لم يبدأ أى منهما مسيرته الرياضية إلا بلعبة التنس.. ورغم ذلك بقى التنس هو اللعبة الوحيدة التى لا يحقق فيها المصريون أى إنجازات وانتصارات حقيقية وكبرى خارج حدودهم.. وباستثناء إسماعيل الشافعى.. لم يمتلك التنس المصرى أى نجوم كبار، حتى جاء أخيرا محمد صفوت ومعه الأمل فى تصحيح الواقع التاريخى واستعادة المكانة اللائقة للتنس فى مصر.. فغير التأهل للدور الرئيسى لبطولة استراليا كإحدى الأربع بطولات: التنس الكبرى السنوية مع الويمبلدون الإنجليزية، والرولان جاروس الفرنسية، وفلاشينج ميدو الأمريكية.. كان محمد صفوت أيضا هو أول لاعب مصرى يتأهل للعب التنس الأوليمبى.. وسيسافر صفوت هذا العام للمشاركة فى دورة طوكيو الأوليمبية بعد فوزه بميدالية ذهب الألعاب الإفريقية فى المغرب.. وبعدما أصبح اللاعب رقم 172 فى نوفمبر الماضى، ويصبح اللاعب العربى الوحيد فى قائمة المائتى لاعب تنس الأفضل فى العالم.. ولم يكن التأهل للدور الرئيسى لبطولة استراليا هو إنجازه الأول فى بطولات الجراند سلام بعدما سبق له التأهل للدور الرئيسى أيضا فى الرولان جاروس.. ولا يزال محمد صفوت يملك الكثير من الطموحات والأحلام التى يريد تحقيقها، بعدما أصبح إسماعيل الشافعى رئيسا للاتحاد المصرى الذى يدعم صفوت وكل وأى موهبة مصرية أخرى.

yaserayoub810@gmail.com

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم