الأولى ثانوية عامة نظام الدمج: توقعت النتيجة.. وكورونا كان حافزًا لي.. فيديوالأولى على مستوى الجمهورية مكفوفين: كورونا كان يمثل عبئًا علينا.. فيديوانتشال جثة عامل توفي غرقا في ترعة الشرقاوية بشبرا الخيمةفصلوا رأسه عن جسده.. «فين حق دكتور اسلام» حملة لزملائه تتصدر «تويتر»ضبط مرتكب واقعة مقتل عامل بالفيوملماذا لا يشعر بعض الناس بأعراض كورونا رغم إصابتهم؟تناول حبوب منع الحمل يمكن أن يعرض النساء لخطر أكبر للوفاة حال الإصابة بكورونابعض مسكنات الألم الشهيرة تسبب أضرارا صحية على الجسمفوائد القرنفل على صحة الجسم وحمايته من الامراضما هى خيارات العلاج لسرطان الرئةمسلَّة ومتصفح وعلم مصر.. الأعلى للإعلام يعتمد الشعار الرسمي الجديد للمجلسأسامة هيكل لنظيرته اللبنانية: مصر حكومة وشعباً تقف وراء لبنان في محنتهالجمعية المصرية المغربية لرجال الأعمال تنعى ضحايا انفجار بيروتمواعيد قطارات السكة الحديد اليوم الأربعاء7 مآذن فى المسجد الحرام الأولى أمر بإنشائها أبو جعفر المنصور.. اعرف الحكايةوصفات طبيعية من الشوفان للعناية بالبشرة للترطيب والتنظيف وعلاج حب الشبابعجوز عمرها 100 عام تغطى عينى زوجها لتهدئة أعصابه أثناء سحب دم منه.. صورماكرون يغرد لأول مرة باللغة العربية للتضامن مع بيروتالأزهر يدعو دول العالم لتقديم العون والمساعدات العاجلة إلى لبناناتحاد أطباء ألمانيا: موجة ثانية مسطحة من كورونا تحدث بالفعل

نميرة نجم: متمسكون بالموقف الإفريقي للحصول على مقعد دائم في مجلس الأمن له حق الفيتو

   -  
د.نميرة نجم

اختتم في العاصمة السنغالية داكار اجتماع وزراء الخارجية الأفارقة الثامن في لجنة العشرة C-10 لإصلاح مجلس الأمن بالأمم المتحدة ، وقد حضر افتتاح الجلسة اللجنة الرئيس السنغالي ماكي سال الذي أكد في كلمته، الحاجة الملحة لجعل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة "أكثر شمولاً" من أجل تحقيق حكم أفضل في العالم.
وأشار إلى أنه من الضروري والشرعي جعل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أكثر شمولية في تكوينه وأكثر ديمقراطية في أدائه لحكم عالمي أفضل.
وأضاف ان التمثيل الأكثر توازنا سيمنح إفريقيا مزيدًا من السلطة والشرعية كضامن للنظام الأمني.
وأكد أهمية توافق إفريقيا والحديث بصوت واحد باعتبار أن إفريقيا تملك أكبر عدد الدول المنتمين إلى الأمم المتحدة من خلال 54 دولة عضو، وأنه أمر أساسي لجدول أعمال مجلس الأمن أن يصبح لإفريقيا ممثل دائم فيه فلا يمكننا تسوية القضايا الإفريقية بدون الأفارقة".
وطلب اللجنة بالاستمرار في منظور تفويضها "مع ضمان التضامن والتماسك والانضباط الجماعي". وأشار الي دور القارة في إظهار الانفتاح في التبادلات مع مجموعات المصالح الأخرى. وأضاف: "من المهم أن تستمر المجموعة C-10 في الإصرار على ضرورة الحفاظ على الاندماج والشفافية في عملية التفاوض داخل مجموعة العمل التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة". وأكد "ضرورة الموقف الإفريقي الموحد في هذا الشأن في حال إصلاح الأمم المتحدة بوضع واحد لجميع الأعضاء الدائمين الجدد". وصرحت السفيرة د. نميرة نجم المستشار القانوني بأن الإجتماع أكد في توصيات وزراء الخارجية لجنة العشرة التمسك بالموقف الإفريقي الموحد تجاه شغر القارة لمقعد دائم في مجلس الأمن بالأمم المتحدة يكون له حق الفيتو، ومناشدة الدول والشركاء بدعم هذا الموقف للقارة للحصول علي حقوقها السياسية وتمثيلها العادل في مجلس الأمن بمنظمة الأمم المتحدة وتحقيق العدالة في التصويت داخل المجلس، ووقف الإجحاف والظلم التاريخي الواقع علي القارة، وحان الوقت لتغييره، ضمن مفاوضات إصلاح مجلس الأمن بالأمم المتحدة. وشارك في الإجتماع وزراء خارجية سيراليون "رئيس اللجنة، والسنغال، والأمين العام للخارجية الجزائرية، وأوغندا، وناميبيا، ووزير غينيا الاستوائية"، وشاركت من مفوضية الاتحاد الإفريقي السيدة ميناتا مفوضة الشئون السياسية.  يأتي هذا الإجتماع تمهيدا للقمة الإفريقية المقرر عقدها في فبراير المقبل، وفي إطار التحضيرات للدورة القادمة للمفاوضات في إطار الأمم المتحدة . والجدير بالذكر أن اللجنة الوزارية لوزراء خارجية الأفارقة العشرة (C-10) ، التي تم تأسيسها في عام 2005 ، تتكون من 10 دول هي الجزائر، غينيا الاستوائية، كينيا، ليبيا، ناميبيا، أوغندا، وجمهورية الكونغو والسنغال وسيراليون وزامبيا، بواقع دولتين لخمس مناطق إقليمية. وتتمثل وولايتها في تقديم الموقف الإفريقي الموحد والدفاع عنه وتعميمه المعروف بإسم توافق "أوزولويني" الذي يؤكد أحقية إفريقيا في الحصول علي مقاعد دائمة في مجلس الأمن بالأمم المتحدة، وهو الناتج عن إعلان سرت (ليبيا) الذي ينص على منح مقعدين دائمين ومقعدين غير دائمين في القارة في مجلس الأمن. والهدف الرئيسي من خلال هذا الموقف هو "رؤية لإزالة الظلم التاريخي الذي يتمثل في غياب إفريقيا من مقعد دائم في مجلس الأمن".

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة