هل يحميك الفلتر فى منزلك أو مكتبك أو المركز التجارى من Covid-19؟بعد انتهاء الإغلاق.. كيف تعود كلبك على البقاء بمفرده مجددا؟58 ألفًا.. أمريكا تسجل أرقام قياسية بكورونا تثير الفزعجونز هوبكنز: إصابات كورونا حول العالم تتجاوز 12 مليونكوريا الجنوبية تسجل 50 إصابة جديدة بكورونا وحالتي وفاة خلال يوم واحدالأهلي يعلن رسميًا ضم طاهر محمد طاهر من المقاولون5 ملفات شائكة في الأهلي تنتظر كلمة الحسم من فايلرأوتوفيستر: مباراة الـ 6 -1 أمام الأهلي سقطة عادية.. فيديو١٠٤ موظفين يعانون.. إجراء إداري من اتحاد الكرة بسبب أزمة كوروناالحضري يشارك جمهوره صورة له عبر إنستجرامتخيلوا لو لم يكن في الفريق...كلوب يتغزل في محمد صلاح عقب تألقه أمام برايتونالزمالك يخوض تدريباته على مجموعتين.. اليومشاهد.. ميدو يشارك جمهوره صورة برفقة عائلته عبر إنستجراممجدي عبد الغني: هاني أبو ريدة مش لاقي وجوه جديدة.. ونجم الأهلي مش فاضي لانتخابات الجبلايةانتخابات الجبلاية.. مجدي عبد الغني: مش هعمل جولات على الأندية.. وعلاقتي بالعمومية سمن على عسلالسكة الحديد: استمرار توفير كمامات بشبابيك الحجز ومنع دخول المحطات بدونهاسفير مصر بالكويت: مبادرة "تكاتف" وفرت مساعدات لـ18 ألف من أبناء الجالية فى 4 أشهرمطار القاهرة يسير 105 رحلات طيران تقل 13 ألف راكب اليوم"الطيران المدنى" الكويتى: 1015 عالقا مصريا يغادرون إلى 3 محافظات عبر 6 رحلاتارتفاع حركة الطيران لـ27 ألف رحلة قبل ظهور فيروس كورونا

نص عليها القانون.. اعرف نظام الرعاية البديلة للأطفال وأهدافه

   -  

نص الفصل الثانى من القانون رقم 12 لسنة 1996والمعدل بالقانون رقم 126 لسنة 2008 ، على نظام الرعاية البديلة للأطفال، حيث نصت المادة (46) على، أن يهدف نظام الأسر البديلة إلى توفير الرعاية الاجتماعية و النفسية و الصحية و المهنية للأطفال الذين جاوز سنهم سنتين والذين حالت ظروفهم دون أن ينشأوا فى أسرهم الطبيعية، و ذلك بهدف تربيتهم تربية سليمة و تعويضهم عما فقدوه من عطف و حنان.

كما نصت المادة (47) على أن يعتبر نادى الطفل مؤسسة اجتماعية و تربوية تكفل توفير الرعاية الاجتماعية للأطفال من سن السادسة إلي الرابعة عشر ، عن طريق شغل أوقات فراغهم بالوسائل و الأساليب التربوية السليمة ـ و يهدف النادي إلى تحقيق الأغراض الآتية :ـ

1- رعاية الأطفال اجتماعياً و تربوياً خلال أوقات فراغهم أثناء فترة الأجازات و قبل بدء اليوم الدراسي و بعده.

2- استكمال رسالة الأسرة و المدرسة حيال الطفل و العمل علي مساعدة أم الطفل العاملة لحماية الأطفال من الإهمال البدني و الروحي و وقايتهم من التعرض للانحراف.

3 - تهيئة الفرصة للطفل لكي ينمو نمواً متكاملاً من جميع النواحي البدنية و العقلية و الوجدانية لاكتساب خبرات و مهارات جديدة و الوصول إلي أكبر قدر ممكن من تنمية قدراته الكامنة.

4 - معاونة الأطفال علي زيادة تحصيلهم الدراسي.

5 - تقوية الروابط بين النادي و أسر الأطفال.

6- تهيئة أسرة الطفل ومدها بالمعرفة ونشر التوعية حول تربية الطفل و عوامل تنشئته و إعداده وفق الأساليب التربوية الصحيحة.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة