بدء امتحانات محو الأمية دور يوليو في محافظة المنيامحمد فؤاد المهندس ينعى الفنانة شويكار.. ويكشف عن وصيتهارئيسة المركز القومي للسينما تنعى شويكاراستقرار أسعار العملات اليوم السبت أمام الجنيه المصرى"الجيزة": اليوم آخر موعد لسداد رسوم جدية التصالح فى مخالفات البناءوزير التنمية المحلية: تثبيت مواعيد غلق المحال العامة والتجارية بالقانون الجديدبيل جيتس يتوقع موعد نهاية كورونا: في العام المقبلضبط 58 متهما بالبلطجة والسرقة بالإكراه خلال 4 أيام121 حالة قيادة تحت تأثير المخدر والخمور خلال يومينأخبار السوشيال ميديا.. شوبير: ميسي يلعب مع فريق ومدرب سيئ... عمر كمال يروج لاغنيته الجديدة مع جوهرة... مها أحمد تتذكر آخر كلمات الراحلة شويكاراليوم.. انتهاء دفع جدية التصالح مع مخالفات البناء للطلبات السابقةلبحث ملفات التعاون المشترك.. رئيس الوزراء يتوجه إلى السودان في زيارة رسميةأبرزها تجنب المنتجات مجهولة المصدر.. خطوات هامة لاختيار المشترك الكهربائي والحفاظ على سلامتهموافقة الرئيس على إنشاء 4 جامعات أهلية والتجربة المصرية مع الشباب.. أبرز اهتمامات صحف القاهرةيضم أكبر محطة بالشرق الأوسط.. التفاصيل الكاملة لـ مترو النزهة - عدلي منصور قبل افتتاحهكيلو البط بـ 32 جنيها.. ننشر أسعار الدواجن والبيض والأرانبالمطارات المصرية تبدأ اليوم تطبيق حظر دخول القادمين من الخارج بدون تحليل PCRدرجات الحرارة المتوقعة اليوم السبت 15- 8- 2020 بمحافظات مصروداعا سيدتي الجميلة.. صباح البلد ينعي الفنانة شويكارأصبحت معلنة.. رئيس جمعية أصحاب المدارس الخاصة ينصح أولياء الأمور بشأن المصروفات الدراسية.. فيديو

لماذا يعيش سكان المدن الخضراء عمر أطول؟

   -  
ذكرت دراسة، أن سكان المدن، يعيشون أطول عادة، إذا كانوا يقيمون في أحياء ذات أشجار مورقة، وربطت الدراسة بين المناطق الخضراء وانخفاض معدلات الوفيات المبكرة.

حسب الدراسة التي نشرت في دورية "ذا لانسيت بلانيتاري هيلث"، يعود الفضل لأشجار المدن بالفعل في تبريد الهواء، وتنقيته وامتصاص الغازات المسببة للاحتباس الحراري، وقد وجد الباحثون في معهد برشلونة للصحة العالمية أن الأشجار تُبعد أيضا خطر الموت.

وقال مارك نيوانويسن، مدير مبادرة التخطيط العمراني، والبيئة والصحة بالمعهد: "المزيد من المساحات الخضراء أفضل للصحة... الناس في الواقع يعيشون لفترة أطول إذا كان هناك المزيد من المساحات الخضراء حولهم".

وقال الباحثون، إن الدراسة اعتمدت على بيانات من تسع دراسات أخرى شملت أكثر من ثمانية ملايين نسمة في سبع دول من الصين إلى كندا، مؤكدين أنها الأكبر من نوعها على الإطلاق.

واستخدم الباحثون صورا التقطت بالأقمار الصناعية لتقدير كمية الغطاء النباتي ومن ذلك الأشجار والعشب والشجيرات الموجودة في نطاق 500 متر من منازل المشاركين في الدراسة.

وتم ترتيب مستويات الغطاء النباتي على مقياس يخضع لنظام يعرف باسم (مؤشر اختلاف الغطاء الخضري الطبيعي).

وعكف الباحثون على متابعة المشاركين في الدراسة لعدة سنوات مع الأخذ في الحسبان أي وفيات مبكرة جراء ظروف صحية مثل أمراض القلب أو الجهاز التنفسي.

ووجدت  أنه في مدن عديدة، من برشلونة في إسبانيا إلى بيرث في أستراليا، أدت زيادة المساحات الخضراء بنسبة عشرة في المئة إلى انخفاض متوسط الوفيات المبكرة أربعة في المئة.

وفي حين لم ينظر الباحثون في أسباب محددة، قال نيوانويسن، إن من المعروف أن الغطاء النباتي يفيد الصحة العقلية، ويقلل التوتر والتلوث ويشجع على ممارسة النشاط البدني.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة