عضو مجلس المصري: سنشكو «الجبلاية» لو عاقبتنا بسبب «الإسماعيلي»مجلس المصري : لن نتوجه لأداء مباراة الاسماعيلي الشقيق حرصًا على سلامة الجميعرسميًا.. أرسنال يتعاقد مع ويليان ثلاث سنواتمفاجأة.. اتحاد جدة يستبعد «بوني» من مواجهة الاتفاق«أرنولد» يفوز بجائزة أفضل لاعب شاب بالدوري الإنجليزيأزمة تهدد إقامة لقاء قمة الأهلي والزمالكالتشكيل المتوقع لموقعة برشلونة وبايرن ميونخالحساب الجاري التركي يسجل عجزا بمقدار 93 .2 مليار في يونيو"أسيوط الجديدة": رصف طبقة الأسفلت لطريق الازدواج الصعيد/البحر الأحمرالإنقاذ النهرى: استخراج جثة أخر ضحايا معدية قرية دمشلى بالبحيرةمياه المنيا: عقد أول برنامج تدريبى للعاملين بإدارات الاعلام عبر تقنية الفيديو كونفرانسبحث جديد بجامعة بنها يدرس تاثير التانينات في تثبيط فيروس كوروناإجراء فحص PCR لـ 536 مسافرا للخارج في المعمل الإقليمي بالزقازيقانقطاع المياه عن الدخيلة والعجمى بالإسكندرية بسبب كسر فى خط رئيسىمحمد رشاد: «طلقت مي حلمي 3 مرات وما ينفعش نكمل وكأنه محصلش»التخطيط تكشف تفاصيل تغيير مسمى معهد الإدارة إلى "الحوكمة والتنمية المستدامة"نيفين جامع: إعادة تشكيل مجلس إدارة "التنمية الصناعية"وزارة التخطيط تحيى الذكرى 79 لطلعت حرب أبو الاقتصاد المصرىأسعار الخضروات بسوق العبور.. انخفاض البطاطس والكوسةالدواجن تسجل أقل سعر خلال العام الجارى.. والكيلو من المزرعة بـ 19 جنيها

سيدة سعودية متوفية دماغيا تتبرع بجميع أعضائها

   -  
متوفية دماغياً تتبرع بجميع أعضائها

لأول مرة بالمركز الطبي للهيئة الملكية بمدينة ينبع السعودية تمت مبادرة تبرع بالأعضاء ل متوفية دماغياً .
وذكرت صحيفة "اليوم" السعودية على موقعها الإلكتروني اليوم الاربعاء أن ذوي المتوفية دماغيا قرروا التبرع بجميع أعضائها السليمة ، وبدوره قام الفريق الطبي بالخدمات الصحية بالتواصل مع المركز السعودي ل زراعة الأعضاء ، الذين قاموا بالإشراف على نقل أكثر من عضو سيستفيد منها أكثر من مريض في أنحاء السعودية .
وكان مجلس هيئة كبار العلماء ومجلس الفقه الإسلامي أصدرا قبل 22 عاما فتوى تجيز التبرع بالأعضاء من الأشخاص المتوفين.
وأظهر استطلاع رأي أجرته مؤسسة ايبسوس العام الماضي أن 44 بالمئة من السعوديين مستعدون للتبرع بأعضائهم بعد الوفاة.
ووافق مجلس الشورى السعودي في شهرسبتمبر الماضي على مشروع نظام التبرع بالأعضاء البشرية، وذلك عقب اطلاعه على وجهة نظر اللجنة الصحية. ويهدف مشروع النظام المكون من 28 مادة إلى تنظيم إجراءات عمليات نقل وزراعة وحفظ الأعضاء وتطويرها للمحافظة على الحياة البشرية، وحماية حقوق الذين تنقل منهم أو إليهم الأعضاء البشرية، وترخيص المنشآت الصحية، وتحديد مسؤولياتها فيما يتعلق ب التبرع بالأعضاء وزراعتها، ومنع استغلال حاجة المريض أو المتبرع أو الاتجار بالأعضاء البشرية.

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة