رئيس مركز ببا: إدراج قرية طرشوب ضمن مشروعات الصرف الصحىبرفقة أولاده.. شريف رمزى يؤدي التمارين الرياضية داخل المنزلمحمد رجب وأيتن عامر من كواليس مسلسل الأخ الكبير.. شاهدأوس أوس يهنئ نجم مسرح مصر بعيد ميلاده.. صورةلقاء سويدان تهنئ إدوارد بعيد ميلاده : صديقى العزيزبلوفر أبيض.. هنا الزاهد تتألق بإطلالة أنيقة تبرز جمال أنوثتهاشاهد.. نجلاء بدر برفقة السقا وصابرين وطارق لطفي وغادة عادلقبل عرضها في الرياض.. أبطال عطل فني: انتظرونا.. صورأصالة تهنئ منتخب البحرين بالفوز ببطولة كأس الخليجأجمل صديق .. عبير صبري تهنئ إدوارد بعيد ميلادهمي الغيطي تحتفل بعيد ميلادها على طريقتها الخاصة.. صورالصحفيين تحتفل بتوزيع شهادات اجتياز ورشة الصحفى السيناريستالصيادلة: تكليف 2018 متأخر لعدم إرسال بعض الجامعات أعداد خريجيهاأهم الأخبار ليلا .. شريف مدكور يعلن إصابته بـ فيروس في الدم..رونالدو يهدي وزير الخارجية الإسرائيلي قميصه.. ونصيحة هامة من الأرصاد للمواطنينكل ما تريد معرفته عن زراعة وفوائد محصول القمح على مصاطب ×11 معلومةتعرف على موعد عرض الجزء الرابع من "la casa de papel"عروسة 2020.. اعرفى موضة إكسسوارات الشعر من عروض الأزياء العالميةشهادة طفل قطر تكشف مأساة الأطفال فى الدوحة نتيجة سياسات "تميم"الجامعة الأمريكية تناقش إدماج مصر فى مؤشر العدالة الضريبية الأحد المقبل6 أيام على نهاية تصوير فيلم "شريط 6" لـ خالد الصاوى

كيف رد قرار فسخ عقد حقوق البث على حملات التشكيك بإجراءات "حماية المنافسة"

-  

حقق قرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم بفسخ التعاقد الموقع مع شركة لاجاردير الفرنسية حول حقوق البث لكافة بطولات الاتحاد، مجموعة من المكاسب على المستوى الرياضي بفتح الباب أمام منافسة عادلة على حقوق البث، وأيضا على المستوى القضائي تصديقا للخطوات القانونية والأحكام التي صدرت عن القضاء المصري بحق المسؤولين عن هذا التعاقد، ولكن بالنسبة لجهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية هناك مكاسب من نوع خاص.

ومنذ تولي الدكتور أمير نبيل رئاسة جهاز حماية المنافسة، والجهاز يواجه حالة من الجدل حول أحقيته في خوض مواجهات مع أطراف دولية من عدمه، ومن بينها التدخل في صفقة شركة جلوفو الإسبانية وديليفري هيرو للخروج من السوق المصرية، وأيضا التدخل في قضية احتكار شركة لاجاردير الفرنسية لحقوق بث بطولات الاتحاد الإفريقي لكرة القدم 20 عاما، ولكن تم حسم القضيتين في مصلحة الجهاز، بإعلان جلوفو عودتها للسوق المصرية حرصا على التوافق مع قانون حماية المنافسة المصري، وأيضا بتأييد الاتحاد الإفريقي لتحقيقات جهاز حماية المنافسة وفسخ التعاقد.

ويستند جهاز حماية المنافسة في خوض مواجهاته مع الأطراف الدولية السابقة إلى نص المادة الخامسة من قانون رقم 3 لسنة 2005، والخاص قانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، والتي تنص على أن أحكام هذا القانون تسري على الأفعال التي ترتكب في الخارج إذا ترتب عليها منع حرية المنافسة أو تقييدها أو الإضرار بها في مصر والتي تشكل جرائم طبقا للقانون، ورغم قناعة الجهاز بأحقيته في الدخول طرفا في مثل هذه القضايا إلا أنه اكتفى بانتظار نتائج هذه المواجهات لتصبح أبلغ رد على حملات التشكيك في التدخل، وكان فسخ التعاقد الخاص بحقوق بث بطولات الاتحاد الإفريقي بناءا على تحقيقات جهاز حماية المنافسة، بمثابة الاعتراف الدولي بصحة تدخل الجهاز وأخذ تحقيقاته بجدية لينهي بذلك حالة الجدل الدائرة حول التشكيك في اختصاصاته، بل وتدعم موقفه عند التدخل في أية قضايا أخرى مماثلة.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة