نجوم الخليج يحتفلون بالعيد بأغانى جديدة أبرزهم محمد عبده والجسمىتقرير أممي: كوريا الشمالية تحرز تقدما في تطوير أسلحة نوويةأنت حبي الأبدي.. أحمد فلوكس ينشر صورة جديدة عبر إنستجرامبـ كاش مايوه شفاف.. رشا مهدي تخضع لـ جلسة تصوير على البحربعد مشاركتها في "الحارث".. أسماء أبو اليزيد: "يارب أكون ضيفة خفيفة"تعرف على سر القاعدة السحرية "5 مقابل 1" لإنجاح علاقاتك العاطفية والمهنيةالمخدات القطنية تضر شعرك الكيرلى وتضعفه.. اعرفى البديل المناسبباق من الزمن ٥ أيام.. تعرف على تفاصيل ومواعيد تصويت المصريين بالخارج بانتخابات مجلس الشيوخمهندسون يصممون خوذة فضائية للوقاية من فيروس كوروناابتكار مغناطيس من مواد "غير مغناطيسية" يمكن الاستفادة منه وقت الحاجةحطام سفينة بـ الأرض المحتلة يكشف: غرقت بعد فوز المسلمين على البيزنطيين .. شاهدجامعة دمياط تعلن عن مشاركتها فى مسابقة الترجمة لشباب الجامعات.. اعرف الشروطفيديو..النائب الراحل سعيد العبودى فى أخر مشاركة بالبرلمان وتعليقه على قانون "الإفتاء"المعمل الجنائى يحدد مصير 3 متهمين ضبطوا بأسلحة نارية وذخيرة فى الشيخ زايدلو بتسهر في العيد.. كيف تؤثر قلة النوم على صحتك؟فاتورة الكهرباء بالأسعار الجديدة.. كيف تتأكد من صحتها قبل السداد × 6 خطواتخطة متكاملة لتطوير هيئة ميناء دمياط العام الجارى.. اقرأ التفاصيللو عندك فكرة مشروع صغير.. اعرف إزاى تحصل على قرض لتمويله من التنمية المحلية"اتصالات البرلمان" توصى بسرعة تحسين خدمة الانترنت الأرضى فى ظل جائحة كوروناوفاة نائب الشرقية سعيد العبودى إثر إصابته بأزمة قلبية

تأجيل دعوى سحب الأوسمة والنياشين من مرسي إلى جلسة 23 نوفمبر

-  
قررت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري، تأجيل نظر الدعوى رقم 66995 لسنة 70 ق، التي أقامها طارق محمود، المحامي، وطالب فيها بسحب جميع الأوسمة والنياشين والميداليات والأوشحة والأنواط والقلادات، التي منحها الرئيس الراحل محمد مرسي لنفسه، إبان فترة حكمه لجلسة 23 نوفمبر.

ونص محمود في دعواه أنه بتاريخ 4 ديسمبر 2012 أصدرت رئاسة الجمهورية بيانًا أكد فيه أن مرسي منح نفسه كل الأوسمة والنياشين والأنواط بصفته رئيس للجمهورية، وتمثلت في "قلادة النيل، قلادة الجمهورية، وسام النيل الأكبر، ميدالية الجمهورية، وشاح النيل، نوط الجمهورية من الدرجة الأولى، نوط الرياضة من الدرجة الأولى، نوط الاستحقاق من الدرجة الأولى، نوط الامتياز من الدرجة الأولى، ونوط العمل من الدرجة الأولى، نوط العلوم والفنون من الدرجة الأولى".

وصرح طارق محمود، أن مرسي لم يقدم للوطن أي خدمة جليلة أو بطولات عسكرية أو خدمات علمية أو رياضية لكي يمنح نفسه الحق في الحصول على أعلى أوسمة وأنواط في الدولة، والتي يترتب عليها حصوله على مزايا مادية تقدر بـ 177 ألف جنيه شهريًا.

وأشار إلى أن مرسي استند في منحه لنفسه تلك الأوسمة والأنواط للقانون رقم 12 لسنة 1972، وهو الأمر المخالف للقانون، فلا يجوز أن يكون المانح هو الممنوح، وأنه في حالة صدور هذا القرار يكون مخالفًا للقانون مشوبًا بعيب الانحراف بالسلطة وإساءة استعمال الحق، خاصة أن منح تلك الأوسمة يترتب عليه حقوق مالية.

وأكد في دعواه، أن تلك السابقة هي الأولى في تاريخ الرئاسة المصرية التي يمنح فيها رئيس نفسه هذا الكم من الأوسمة والأنواط والنياشين، وأنه ليس من اللائق أن يحمل مرسي كل هذه الأوسمة والأنواط، وهو مدان بالإضرار بالمصالح العليا لمصر وتهديد الأمن القومى المصرى لاتهامه بالتخابر مع دول وجهات أجنبية، وتسريب وثائق ومستندات تمس الأمن القومي المصري، كما أنه ينتمي إلى جماعة تم إدراجها ككيان إرهابي بموجب القرار الصادر من مجلس الوزراء، والذي يحمل رقم 579 لسنة 2014 بتاريخ 8 أبريل 2014.

تأجيل دعوى استعادة ترخيص قناة الجزيرة وبطلان قرار الإلغاء لـ٢٦ فبراير

وأضاف مقيم الدعوى، أن مرسي تورط في ارتكاب جرائم تهدد الأمن القومي المصري والمصالح العليا للبلاد، وصدرت أحكام نهائية ضده من محكمة جنايات القاهرة في القضية رقم 315 لسنة 2014 أمن الدولة العليا، وكذلك صدور حكم بسجنه 15 عامًا في قضية التخابر مع قطر.

كما صدر بحقه من محكمة جنايات القاهرة حكمًا في القضية رقم 10790 لسنة 2013 جنايات مصر الجديدة، المقيدة برقم 936 لسنة 2013 كلي شرق القاهرة بالسجن لمدة عشرين عامًا، كذلك تورطه في ارتكاب جرائم اقتحام السجون والصادر فيها حكمًا ضده بالإعدام والأشغال المؤبدة.
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة