انطلاق أعمال ملتقى "رايز أب من البيت" لريادة الأعمالالتضامن: 65 ألف جنيه تعويضًا للمتوفى في حادث البحيرةوزارة المالية تعلن صرف مرتبات الموظفين بداية من يوم 23 أغسطستراجع البوري.. أسعار السمك بسوق العبور خلال أسبوعالبصل والكوسة.. زيادة أسعار 6 أصناف من الخضروات والفاكهة بسوق العبور بأسبوعبينها الريال السعودي .. تراجع 7 عملات عربية مقابل الجنيه في أسبوعأسعار الذهب عالميا تتجه نحو أول انخفاض أسبوعي منذ يونيوأسعار النفط ترتفع في ظل آمال بشأن انتعاش طلب الوقودالتضامن تبدأ غدا صرف "تكافل وكرامة" على مرحلتينالذهب يعود للارتفاع في مصر والجرام يقفز 10 جنيهات مرة واحدة اليومألمانيا ترحب بتطبيع العلاقات بين إسرائيل والإماراتهونج كونج: ارتفاع حصيلة إصابات كورونا إلى 4361 حالةواشنطن تدافع عن إبرام شركة أمريكية عقدًا نفطيًا مع أكراد سوريا"الغذاء العالمي" يعلن موعد وصول الشحنة الأولى من إمدادات القمح للبنانوزير الخارجية العراقي يبحث مع نظيريه الإماراتي والبحريني الاعتداءات التركيةمسؤول أمريكي يشدد على أهمية الإصلاحات ومكافحة الفساد في لبنان"البديل الألماني": ترامب يستحق نوبل للسلام عن مساعيه للتقارب بين الإمارات وإسرائيلنداء من داخل الكونجرس الأمريكي إلى بومبيو لمعاقبة تركياوزارة الطوارئ الروسية توقع وثيقة إنجاز الأعمال في بيروتظريف: إيران تقف إلى جانب الخيارات الحرة التي يأخذها لبنان

خروج جميع المصابين في حادث اختناق قرية سمك بالخانكة

   -  

أكد الدكتور سيد سليمان، مدير مستشفى الخانكة بالقليوبية، خروج جميع حالات الإصابة بالاختناق بقرية سمك من المستشفى بعد تقديم الإسعافات اللازمة لهم، حيث خضعت كل الحالات لجلسات أكسجين.

وقال مدير المستشفى إن جميع الحالات مستقرة وخرجت بعد تلقيها العلاج اللازم، مؤكدا أن مستشفى الخانكة استقبل 27 شخصا من أهالى عزبة سمك الواقعة في الضفة الثانية لترعة الإسماعيلية المقابلة لمصنع أسمدة أبو زعبل مصابين باختناق وإغماء بسبب الأدخنة الخاصة بمصانع المنطقة وخرجوا من المستشفى بعد تلقى جلسات الأكسجين.

اقرأ أيضا:
أكبر مشروع بالشرق الأوسط.. تشغيل تجريبي لـ صوامع غلال الخانكة

من جانبه، أمر الدكتور علاء مرزوق، محافظ القليوبية، فور إبلاغه بالواقعة بتشكيل لجنة من البيئة والصحة تحت إشراف الدكتور حمدى الطباخ، وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، للتوجه للقرية للوقوف على أسباب حالات الاختناق ومعاينة مصنعي الشبة والسماد بالمنطقة للتوصل إلى السبب الحقيقي مع إخطار فرع البيئة بالقاهرة ووزارة البيئة لبحث شكاوى الأهالي وكشف ملابسات الواقعة.

فيما أكد الأهالي المرافقون للحالات أن السبب فى اختناقهم هو مصنع الأسمدة الذي يعاني منه الأهالي منذ عشرات السنوات، مشيرين إلى أن الشركة تتعمد التخلص من الغازات وفتح المداخن بعد الساعة 12 صباحا حتى لا يكتشف أحد أمر تلويث البيئة، خاصة أن أجهزة ومسئولي الرصد البيئي يكونون غير متواجدين في هذا الوقت.

لمطالعة الخبر على صدى البلد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة