5 أضعاف الوفيات.. مؤسس "مايكروسوفت" يحذر من كارثة أسوأ من كوروناتسجيل أكثر من 8300 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في جنوب أفريقياكيف تحافظ مصر على حقوقها في المتوسط بعد توقيع اتفاقية ترسيم الحدود مع اليونان؟بعد تغريدة الدكتورة رانيا المشاط.. إيلون ماسك هل يقبل الدعوة؟ملف الخميس.. إصابة الشيخ.. فوز الزمالك.. وجاهزية حمدي فتحيموعد مباراة ريال مدريد ومانشستر سيتي والقنوات الناقلةرئيس سموحة : حسام حسن تلقى عرضًا عربيًا بـ1.5 مليون دولارفرج عامر: الزمالك أقوى فريق في مصر.. والأهلي نادي القرنرئيس سموحة : أتمنى ضم ثلاثي الأهلي وبن شرقي.. ورمضان صبحي الأفضل في الدوريرئيس سموحة : لم نرفض التعاقد مع صالح جمعةكريم بنزيما يقود تشكيل ريال مدريد المتوقع لمواجهة مانشستر سيتي في دوري الأبطالمحرز يقود تشكيل مانشستر سيتي المتوقع أمام ريال مدريد في دوري أبطال أوروباتعرف على موعد مباراة يوفنتوس وليون في دوري أبطال أوروباكريستيانو رونالدو يقود تشكيل يوفنتوس المتوقع أمام ليون في دوري أبطال أوروباتشكيل ليون الفرنسي المتوقع أمام يوفنتوس في دوري أبطال أوروباأسامة ربيع: 27 مليار دولار إيرادات قناة السويس الجديدة منذ افتتاحهاالأول علمي علوم: البيت له تأثير كبير في تفوق الطالبأسامة ربيع: لا يوجد مقارنة بين قناة السويس الجديدة والممر الإيراني..فيديوفيديو| أحمد فلوكس يقتحم مجال الغناءرضوي الشربيني تعلن موعد الموسم الجديد من برنامج "هي وبس"

لامبارد: أتشاءم لو لم أسر مع كلبتي قبل المران

   -  
لامبارد
مثل كثير من اللاعبين والمدربين والمشجعين، يتفاءل ويتشاءم فرانك لامبارد، المدير الفني لتشيلسي المتوج للتو بجائزة أفضل مدرب في الدوري الإنجليزي الممتاز لشهر أكتوبر.

بعض الأشياء الروتينية يحرص على فعلها قبل التدريبات والمباريات أكثر من التفكير بكثرة في التكتيك والمنافسين، وإلا، يخاف ألا تسير الأمور كما يتمنى ويرغب.

وقال نجم تشيلسي السابق في تصريحات صحفية:"أتفاءل بالروتين. مثل السير مع الكلبة، أو الوقت الذي أرحل فيه، أو الحذاء الذي أرتديه في المران. أسير مع الكلبة في أوقات معينة بأيام معينة. أسير بها في الصباح، أذهب إلى المقهى، أتمشى بالجوار، أعود بها للمنزل ثم أذهب إلى المران. أسير مع الكلبة كثيرا وأرى ذلك جيدا لتصفية الذهن".

وواصل لامبارد الذي فاز بثلاث مباريات ولم يفقد أي نقطة في الدوري خلال أكتوبر "أحب أيضا الذهاب إلى الجيم، هذا أيضا ضمن الأشياء التي أؤمن بها. علي كل مرة قضاء نفس الوقت على الدراجة، 50 دقيقة، أو الوقت الذي أستغرقه في الركض، مثل هذه الأمور. لازلت أتعرق حتى الآن. لو لم أفعل تلك الأشياء، سأشعر، بشكل سخيف، أن النتيجة ستتأثر. أحب أيضا تناول معكرونة كوجبة ما قبل المباراة".

وإذا كان لامبارد يعتقد أن تلك الأفعال تجدي نفعا في قيادته لتشيلسي، فيأمل ألا تصيبه لعنة ما بعد جائزة مدرب الشهر، ففي إنجلترا عادة ما يخسر المدرب أول لقاء له بعد حصوله على الجائزة.

واستمر لامبارد (41 عاما) "سمعت عن اللعنة. أعرفها وأنا أؤمن بهذه الخرافة نوعا ما. مثلما كنت كلاعب وسأستمر كذلك كمدرب. أتمنى أن يثبت اللاعبون أن هذه اللعنة غير موجودة حين يواجهون كريستال بالاس".

أداء طيب للامبارد حتى الآن مع بلوز رغم أنه يخوض أول موسم كمدرب في الدوري الإنجليزي الممتاز، يحتل المركز الرابع في ترتيب البطولة بفارق 8 نقاط عن ليفربول المتصدر.

ومنذ الخسارة أمام ليفربول في 22 سبتمبر الماضي، فاز تشيلسي في 5 مباريات متتالية في الدوري.

يستضيف بالاس يوم السبت وبعد أسبوع يحل ضيفا على مانشستر سيتي في مواجهة صعبة جدا أمام حامل اللقب.

طالع أيضا

لمطالعة الخبر على فى الجول