«أبو الريش الياباني».. أكبر مستشفى في الشرق الأوسط تستقبل 2000 طفل يوميًا بالمجانحظك اليوم وتوقعات الأبراج 19-11-2019"أمة فى خطر".. كتاب أحمد المسلمانى الجديد من دار الشروقفنان تشكيلى يحصل على حكم قضائى بعمل مسح ثلاثى الأبعاد لتمثال الملكة نفرتيتىأبو مسلم البهلانى.. شاعر عمانى على قائمة الشخصيات المؤثرة عالميامحمد فراج : مليش علاقة بـ " أسود فاتح " لـ هيفاء وهبىموجة سخرية من صورة لـ بشرى والفنانة تشارك جمهورها: كنت مستنية يفتحوا البوفيهموقع فالصو: عمرو واكد يتباهى بمشاركة ممثلة إسرائيلية فى فيلم جديد35 مليون دولار إجمالى إيرادات Last Christmas لـ إيمليا كلاركإحلال وتجديد صفايات المطر والبلاعات بشوارع الغردقةابن جامعة القناة بطل الجمهورية فى المصارعة الحرةتموين القنطرة شرق يضبط كميات وقود قبل طرحها بالسوق السوداءالانتهاء من سحب مياه الأمطار بمدينة سفاجادورة تدريبية على أعمال الدفاع المدنى للعاملين بصحة غاربالقمانة بنجع حمادي تحتفل بالمولد النبويالصداع النصفى قد يكون مثيرا للقلق.. خطوات تمنع حدوثهفيديو.. محافظ كفرالشيخ: إزالة 233 حالة تعد على مساحة 67177 م2 و11 فدانا زراعيالبنان: أحزاب سياسية ونواب مستقلون يقاطعون جلسة البرلمان غدًاوفاة شخصين في حادث سقوط جسر جنوب فرنسارابع أيام الاحتجاجات الإيرانية.. تهديد بنزول "الباسيج" واعتقال 150 متظاهرًا

تناول الأطفال الأطعمة الغنية بالفول السودانى قد يمنع الحساسية مدى الحياة

   -  


يساعد التعرض المبكر للفول السوداني في منع الأطفال من الإصابة بالحساسية في وقت لاحق في مرحلة الطفولة، فالتعرض المبكر لمسببات الحساسية الشائعة يمكن أن يمنع تطور الحساسية أثناء الطفولة، وفقا لما أكده تقرير لموقع "healthline".

تعزز الدراسة الجديدة المنشورة في مجلة طب الأطفال هذه التوصية بمزيد من البحث وتحديث الإرشادات حول الحساسية التي صدرت لأول مرة في عام 2008.

فلا يوجد أي سبب لتأخير إعطاء الطفل الأطعمة التي تعتبر من مسببات الحساسية مثل منتجات الفول السوداني أو البيض أو السمك ويمكن إضافة هذه الأطعمة إلى النظام الغذائي مبكرًا ، تمامًا مثل الأطعمة غير المثيرة للحساسية الشائعة ، مثل الأرز أو الفواكه أو الخضراوات، فالجهاز المناعي يتطور في مرحلة مبكرة للغاية من العمر لذا إذا تم تغييره في هذه المرحلة ، فيمكننا تغيير مصير المريض فى الكبر. 


ويوصي الخبراء بإعطاء الرضع الفول السوداني المطحون أو الصيغ الخاصة بما في ذلك الفول السوداني  وليس الحبة كلها مما قد يعرضهم لخطر الاختناق، مثل هذه الأطعمة يمكن تقديمها فى عمر ستة أشهر بمجرد أن يتم السماح بتناول  غيرها من الأطعمة الصلبة .

ووفقا للتقرير فلا يوجد دليل على أن تأخير إدخال مسببات الحساسية التي تزيد عن 4 إلى 6 أشهر من العمر يمنع الأمراض التأتبي ، وهي الحساسية التي تنتج ردود فعل في المناطق البعيدة عن موقع التعرض لمسببات الحساسية ، مثل التهاب الأنف التحسسي والربو والأكزيما.

وقال التقرير إن الأطفال الذين يتعرضون لخطر شديد ، مثل أولئك الذين يعانون من الأكزيما الوخيمة والذين يحتاجون إلى وصفة طبية والذين يعانون من حساسية البيض ، قد يتعرضون أيضًا لأطعمة الفول السوداني أثناء اختبارهم أيضًا للحساسية المحتملة من الفول السوداني.

الحساسية الفول السوداني معروفة بسبب عواقبها المميتة في بعض الأحيان، لكن الفول السوداني هو مجرد واحدة من ثماني مجموعات من المواد المثيرة للحساسية التى يجب معرفتها جيدا  مثل حليب البقر والبيض والأسماك والمحار والقشريات .

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة