بيان من «البيئة» بشأن حريق «الإسماعيلية الصحراوي» وتأثيره على جودة الهواء«التضامن» توجه الهلال الأحمر بإنقاذ مصابي حريق «الإسماعيلية الصحراوي»«الصحة»: أعداد مصابين حريق «الإسماعيلية الصحراوي» غير مرشحة للزيادة«البترول» عن تعويض المضارين من حريق «الإسماعيلية الصحراوي»: «الدولة مبتنساش ولادها»ضبط «حلاوة طحينية وجبنة رومي وقشطة فاسدة» في شبين القناطروزير التعليم العالي: جامعة السويس ستكون من أحدث جامعات مصر والشرق الأوسطحزن في المنيا بعد نياحة القمص إنجيلوس الأنطونيفرق الهلال الأحمر تقدم خدمات الإسعاف لمصابي حادث طريق مصر - الإسماعيلية الصحراوي12 سبتمبر.. امتحانات القرآن التحريري لفرق النقل والتخلفات بجامعة الأزهروزيرة البيئة تكلف بتشكيل لجنة لتفقد حادث كسر خط مازوت طريق «الإسماعيلية الصحراوي»أول تعليق من وزارة الرياضة على شكوى الأهلي ضد لافتة «الزمالك نادي القرن الحقيقي»سواريز: الفوز بـ«لا ليجا» أصبح مستحيلًا.. ولا يجب التحجج بـ«فار»تشيلسي يهزم نوريتش ويعزز موقعه في المركز الثالث لـ«البريميرليج»الاتفاق السعودي يعلق على المفاوضات لضم محمد شريف وتمديد إعارة أزارو (فيديو)سمكتين ويخت وبحر.. راغب علامة في رحلة صيد بلبنان.. صوربماكياج صارخ.. سوسن بدر من كواليس خيط حريربلوك جديد .. طارق صبري من أحدث جلسة تصوير .. شاهدالمصرية فاطمة سعيد تحيي حفل عيد الاستقبال الفرنسى فى باريسجنش يقضي إجازته الصيفية بصحبة طارق حامد وفرجاني ساسيالبحر الأحمر السينمائي يعيد تذاكر الأفلام المباعة للجمهور

لبنان.. اعتصامات أمام المقار الحكومية ومنازل السياسيين

-  
مظاهرات لبنان

تواصلت الاحتجاجات الشعبية فى لبنان، ليومها الثالث والعشرين، أمس، وتحولت من قطع الطرقات إلى الاعتصام أمام المقار الحكومية والبنوك ومنازل السياسيين.

وتغيّب آلاف التلاميذ عن صفوفهم، أمس، لليوم الثالث على التوالى، فى جميع المناطق اللبنانية، وتظاهروا أمام مرافق عامة ومصارف، فى إطار الحراك الاحتجاجى المستمر منذ 3 أسابيع فى لبنان للمطالبة برحيل الطبقة السياسية. ورفع الطلاب أعلامًا لبنانية، ورسموا على وجوههم الأرزة اللبنانية، وحملوا لافتات كُتب على إحداها: «لا دراسة ولا تدريس حتى يسقط الرئيس»، وعلى أخرى: «نخسر نهار مدرسة أحسن من خسارة مستقبلنا».

وشهدت مدن لبنانية مختلفة تحركات قام بها آلاف التلاميذ أمام مرافق عامة ومصارف بهدف منعها من العمل، بما فيها صيدا والدامور جنوبًا وجبيل وجونية شمال العاصمة وشكا وطرابلس فى شمال لبنان، وكذلك فى زحلة وبعلبك شرقًا وفى عالية شرق العاصمة، وفق ما أفادت به الوكالة الوطنية للإعلام الرسمى.

من جانبها، كشفت صحيفة «اللواء» اللبنانية عن مضمون اللقاء الذى جمع رئيس حكومة تصريف الأعمال، سعد الحريرى، وموفد «حزب الله».

وذكرت الصحيفة: «المعاون السياسى للأمين العام لحزب الله، حسين الخليل، أبلغ (الحريرى)، خلال لقاء جمعهما أمس، بأن الحزب يدعم تشكيل حكومة من 18 وزيرًا، برئاسته، مناصفة بين المسلمين والمسيحيين، على النحو التالى: 4 وزراء سُنة، و4 وزراء شيعة، ودرزى واحد، و9 مسيحيين على النحو التالى: 4 موارنة، اثنان أرثوذكس، وواحد كاثوليك، وواحد يمثل الأرمن، وآخر يمثل الحراك الشعبى».

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة