علي عبد العال مهنئا غادة والي بالمنصب الأممي: يرجع لسجلها الحافل بالعطاءصلاح يهنئ المنتخب الأولمبي بأمم أفريقيا: يارب الجماهير تفضل في الاستاد دايمارمضان صبحي: طموحنا زاد بعد الصعود للأولمبياد ولم يعد لنا سقفا للطموحاتشوبير يتوجه بطلب إلى صلاح بعد تغريدة تهنئته للمنتخب الأولمبيأبو تريكة يعلق على فوز المنتخب الأولمبي: مجهود كبير وروح عظيمة.. مبروك لمصرمصر تنظم المنتدى السنوي الدولي الأول للمنافسةنقيب المعلمين بالشرقية يكرم المعلمة المثالية اعتماد عمر.. صورمصطفى محمد: وكيلي رفض اخباري بعروض الإحترافمباريات السبت.. عودة الدوري.. ومواجهات نارية بأوروباالإثنين المقبل افتتاح قصر ثقافة دمنهورتغيير العفشة!اختفاء صحيفة الحياة أو غروب الليبرالية العربية!سوسن الأبطح تكتب: بماذا تفكّر فيروز؟النظم السياسية المستجدةالدعاية الناقصة..الملكة والبابا والشعراوى.. ورسائل سريعةشىء من الخوف!«صلاح» لن يصافح «تميم»!إسكواش مصر وفضيحة البرازيلحبيب تونس الجديد!اجتياز الحواجز الأربعة

منصة جديدة لتوفير فرص عمل للإماراتيين من أصحاب الكفاءات الحرة بدبى

-  


انطلقت منصة "مش" (mesh)  الإلكترونية من دبى، لتشكل صلة وصل مفتوحة بين الشركات والمؤسسات الباحثة عن مواهب متميزة، وبين أصحاب الكفاءات الحرة والمبدعين والباحثين عن نماذج عمل مرنة جديدة، فى استشراف للتوجهات الاقتصادية المستقبلية مثل الاقتصاد الرقمى والمعرفى والتشاركى، مما يرسخ مكانة دبى ودولة الإمارات كمختبر مفتوح للأفكار المبتكرة وكوجهة عالمية لروّاد الأعمال ومؤسسى المشاريع الناشئة وأصحاب الأفكار الإبداعية المبتكرة.

و وفقا لموقع "الرؤية الإماراتى، كان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبى، أثنى على مؤسسى المنصة من خريجى برنامج "القيادات المؤثرة" فى تغريدة سابقة عبر تويتر، قال فيها "أثناء تخريج قيادات جديدة من برنامج محمد بن راشد لإعداد القادة.. اعتمدت لهم فكرتين لإنشاء مؤسستين غير حكوميتين تقدمان خدمات مبتكرة للمجتمع".

وتقوم منصة "مش" الرقمية للأعمال، التى أسسها كلٌ من عالية الحمّادى ومنى عبد الحكيم وحسين خانصاحب وعائشة راورت، وجميعهم خريجو برنامج "القيادات المؤثرة"، على مبدأ الجمع بين الكفاءات الحرة والمبدعين والمحترفين المستقلين على منصة تفاعلية واحدة تتيح التواصل المباشر فيما بينهم دون وسطاء، وتعرّف بالفرص، وتخلق مساحات عمل جديدة للكفاءات تتلاءم مع اقتصادات المعرفة والخدمات الحرة التى يتجه العالم نحو تبنيها بشكل متسارع.

وتمنح المنصة أصحاب الكفاءات الحرة، فرصاً حقيقية ومساحات لإدراج مهاراتهم وخدماتهم من دون مقابل عبر المنصة التفاعلية، فضلاً عن إمكانية عرض مهاراتهم التخصصية ونماذج عن المشاريع التى أنجزوها بنجاح، لتكون فى متناول الشركات والمؤسسات وأصحاب الأعمال.

وانطلق مشروع "مش"، هو شركة إماراتية ناشئة، بهدف تقديم قيمة مضافة إلى المشهد الاقتصادى فى الدولة، وتنطلق من مبدأ الحرية فى اختيار مجال الاختصاص والعمل السائد فى العالم اليوم لتوفر نموذجاً فعالاً يستخدم التكنولوجيا لدعم اقتصاد المعرفة والمساهمة فى خلق فرص عمل جديدة بطرق مبتكرة تختصر المسافات بين الكفاءات والشركات، وتسهم فى دعم تحقيق الرؤى الإستراتيجية للدولة المتمثلة فى رؤية الإمارات 2021، ومئوية الإمارات 2071، وفق محاور الاتحاد فى المعرفة والمجتمع السعيد والسعى نحو أفضل اقتصاد فى العالم.

وتحفظ المنصة حقوق جميع الأطراف وتضمن التزام الجانبين بشروط العمل، حيث تودع الشركة أو المؤسسة المبلغ المخصص للمشروع المطلوب من صاحب الكفاءة المتعاون معها فى اعتماد بنكى تابع للمنصة، ليحصل صاحب الكفاءة عليه دون تأخير بعد إنجازه وتسليمه العمل وفق الشروط والمواعيد المتفق عليها. بالمقابل تعيد المنصة المبلغ للمؤسسة أو الشركة فى حال عدم إنجاز المتعاون لمهمة العمل المطلوبة.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة