"قمة مصر" تناقش دور المشروعات القومية فى دعم الاقتصاد فى جلسة العقاراتأسمر ومن غير كرش وشعره ناعم.. ياسمين صبري تكشف عن مواصفات فتى أحلامها.. فيديوبعد ظهوره مع عمرو دياب بـ كلسون.. حلمي يسخر من صورته بطريقة كوميديةقائد لواء الوحدات الخاصة البحرية: العملية الشاملة من أشرف مهام القوات المسلحة.. فيديوهشام فرج: الوحدات الخاصة بالقوات البحرية تقوم بشراء أحدث الأسلحة في العالم..فيديوكشف عن تفاصيل أسبوع الجحيم.. قائد لواء الوحدات الخاصة البحرية: المقاتل يتعرض خلاله لأقصى درجات الضغط النفسي.. فيديواخبار التوك شو.. تسريب صوتي يفضح دور الإرهابي معتز مطر في تمويل أعمال تخريبية بـ مصر.. وهاني الناظر يعلن استعداده لـ علاج رامي جمال في 8 أشهررزاق سيسيه: رفضت عروضا سعودية للاستمرار مع الاتحاد.. ومحظوظ بالتواجد مع سيد البلدأخبار الرياضة ليلا.. تفاصيل ستاد الأهلي.. الفوطة المسحورة في لقاء مصر وغانا.. رسالة خاصة لـ محمد صلاحنبيل الحلفاوي يشيد بلاعبي المنتخب الأولمبي بعد الفوز على غاناطريقة عمل فطيرة التفاح "الأبل باى"طريقة تحضير شوربة العدس الأحمرتعرف على ضيوف برنامج "كلام ستات" على "ON E".. اليومالأهلي يضع التصور النهائي للاستاد قبل عرضه في مؤتمر ويمبليتعديلات فى تشكيل المنتخب الأولمبى أمام الكاميرون15 صورة ترصد نهضة وقداس مارجرجس بمطرانية قنابانوراما مصغرة.. "تمكين" تروج للسياحة في سوهاج بـ"حنطور" (صور)إحالة 3 عاطلين للمحاكمة لسرقتهم المواطنين باستخدام التوك توك فى النزهةيقتل طفلًا كل 39 ثانية.. وكالات صحية عالمية تحذر من الالتهاب الرئويوالد أنغام ينفي الهجوم على ابنته: «كلام فارغ» (فيديو)

ملايين في الشوارع.. الغضب يضرب 11 دولة بـ3 قارات في شهر (تقرير)

-  
مظاهرات لبنان - صورة أرشيفية

شهدت 11 دولة في 3 قارات سلسلة حركات شعبية لأسباب مختلفة في أكتوبر، أما المبرر الأبرز للتظاهر في «شهر الغضب» فكان الاحتجاج على تردي الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية وفشل السياسات الحكومية، وهو ما رصده تقرير لـ«سكاي نيوز عربية».

وانطلقت حملة الاحتجاجات من هونج كونج، حيث عبر المواطنون عن رفضهم القاطع لقانون تسليم المجرمين للصين، في تظاهرات عرفت أحداث عنف أثارت تنديدا دوليا وجدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي إندونيسيا، يواصل الطلاب كذلك احتجاجهم اعتراضا على تعديلات مقترحة للقانون الجنائي.

أما في العراق ولبنان، فمطلب الاحتجاجات الرئيس تحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، فيما تخللت التظاهرات الجماهيرية في البلدين أعمال شغب وتخريب، ومازالت الحكومتان تحاولان إيجاد مخرج للأزمة.

وفي أمريكا اللاتينية، عرفت مجموعة من الدول هي الأخرى مسيرات احتجاجية.

ففي الإكوادور، نظم آلاف من السكان الأصليين مسيرة إلى العاصمة كيتو، احتجاجا على إجراءات تقشف أشعلت أسوأ اضطرابات بالبلاد منذ سنوات.

كما انطلقت صرخة استغاثة مماثلة من تشيلي، حيث ضاق أبناء البلد ذرعا من تردي الأوضاع الاقتصادية وخرجوا بالآلاف للمطابة بالتغيير.

حتى إن هايتي شهدت احتجاجات ضد الحكومة، بينما وقعت اشتباكات عنيفة بين النشطاء وقوى الأمن، في أحداث هزت البلاد وخلفت أزمة إنسانية، حيث تم إغلاق جميع الطرق الرئيسية وانخفضت إمدادات الغذاء.

كما لم تسلم الدول الأوروبية بدورها من طيف الاحتجاجات، إذ عاد الآلاف من سكان إقليم كتالونيا للتظاهر، تأكيدا على مطالبهم بالاستقلال عن إسبانيا، مما أدى إلى اشتباكات مع الشرطة.

الشارع الفرنسي أيضا نظم جملة من الحركات الاحتجاجية، بين تظاهرات السترات الصفر ومسيرات قوى الأمن والاحتجاجات ضد العنصرية وظاهرة الإسلاموفوبيا.

وفي روسيا كذلك، كانت العاصمة موسكو مسرحا لاحتجاجات عارمة تنديدا بالملاحقات القضائية ضد ناشطين، في حين عبر المزارعون في هولندا عن غضبهم من سياسة الحكومة المناخية التي قد تضر بمصالحهم.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة