مانشستر سيتي ومورينيو يتصدران المشهد مع استئناف منافسات الدوري الإنجليزي الممتازإزالة إشغالات وضبط 10 مشتبهين بهم فى المنطقة الأثرية بالهرمقاتل ابنته بمساعدة ابنه: "هربت من زوجها لأحضان عشيقها وكان لازم تموت"مدير المرور يتفقد الطرق السريعة لتأمين رحلات المواطنينالقبض على 58 تاجر مخدرات بحوزتهم حشيش وهيروين بالجيزةسقوط 17 متهما بحوزتهم أسلحة وذخيرة بدون ترخيص فى الجيزةرادار المرور يضبط 1405 سيارات تسير بسرعات جنونية بالطرق العامةمرور القاهرة يرفع 12 سيارة ودراجة بخارية متروكة فى حملات موسعةالباحث محمد مصطفى: سقوط حكم الإخوان أنقذ المنطقة من التبعية والإملاءاتقيادي بالحرية والتغيير عن محاولة إخوان السودان العودة للحكم: "لم ‏ننس جرائمهم"صاحب مستشفى الدمرداش نموذجًا.. كيف يصبح رجل الدين في خدمة ‏المجتمعانعقاد الدورة العادية للجنة الفنية المتخصصة للاتحاد الإفريقي للعدل والشئون القانونية| صورالتموين: ٣٠ نوفمبر آخر موعد لتلقي التظلمات على محددات الاستبعادنشرة الأخبار: مصر وكوت ديفوار بنهائي أمم أفريقيا.. وإيران تهدد مفتشي الطاقة الذرية"استثمر في أفريقيا" بالعاصمة الجديدة برعاية السيسي35 دقيقة متوسط تأخيرات القطارات على الوجهين البحري والقبليبالتفاصيل.. خطة "النقل" لبيع تذاكر القطارات بمكاتب البريدجدول أعمال اليوم في منتدى أفريقيا ٢٠١٩رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لمنظومة المخلفات الصلبة البلديةوائل كفورى يُحيى حفلاً غنائيًا فى فرنسا مارس المقبل.. اعرف تفاصيله

«زي النهارده».. وفاة الكاتب أنيس منصور ٢١ أكتوبر ٢٠١١

-  
أنيس منصور - صورة أرشيفية

في قرية بجوار مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية ولد الكاتب الكبير أنيس منصور، في ١٨ أغسطس ١٩٢٤، وفى طفولته التحق بالكتاب وحفظ القرآن الكريم، وحين حصل على الثانوية كان ترتيبه الأول على مستوى الجمهورية، وله حكايات عن هذه الفترة تضمنها كتابه «عاشوا في حياتى» التحق «منصور» بكلية الآداب في جامعة القاهرة قسم الفلسفة، الذي تفوق فيه وتتلمذ على يد د. عبدالرحمن بدوى، وحصل على ليسانس الآداب في ١٩٤٧، وعمل أستاذاً في القسم ذاته، لكن في جامعة عين شمس، ثم تفرغ للصحافة فعمل في أخبار اليوم ثم غادرها إلى الأهرام في مايو ١٩٥٠حتى ١٩٥٢، ثم تقلب بين المناصب الصحفية وقد ساعده إتقانه أكثرمن لغة في الاطلاع على ثقافات العالم وترجم العديد من الكتب الفكرية والمسرحيات، كما سافر إلى العديد من بلدان العالم، وكتب أكثر من كتاب في أدب الرحلات.عاصر «منصور» الرئيس «عبدالناصر» ثم أصبح صديقاً لـلرئيس السادات ورافقه في زيارته للقدس عام ١٩٧٧، وكان للرئيس السادات صديقاً مقرباً وكاتماً للأسرار، وكان السادات قد كلفه بتأسيس مجلة «أكتوبر» فى ٣١ أكتوبر ١٩٧٦ كان رئيساً لتحريرها ورئيساً لمجلس إدارة «دار المعارف» حتى١٩٨٤وقد تفرغ في أواخر حياته لكتابة مقاله في الأهرام والشرق الأوسط إلى أن توفى «زي النهارده» في ٢١ أكتوبر٢٠١١، ولأنيس منصور مؤلفات قاربت ٢٠٠ كتاب، ومن الجوائز التي حصل عليها الجائزة التشجيعية في ١٩٦٣، وجائزة الدولة التقديرية في ١٩٨١، وجائزة مبارك في ٢٠٠١.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة