وزير القوى العاملة: صرف 317.9 مليون جنيه إعانة لـ275 ألف عامل متضرر من كورونافوائد مذهلة لقشر البطاطس.. لا ترميها بعد اليومطلاب الثانوية الأزهرية بالبحيرة يؤدون امتحانات الصرف في 860 لجنةبالدموع والأحضان.. عامل بمجمع الألمونيوم ينهى حياته الوظيفية بتقبيل ماكينة مسبك عمل عليها ٣٧ عامامنذ العصر الروماني واليوناني.. منطقة الضباشية الأثرية تحكي تاريخ العائلات المهاجرة بالخارجةلن أترك لحمي.. حدوتة سيدة المنيا بعد 22 سنة من الحبسبعد شفاء 201 حالة جديدة.. ارتفاع معدلات الشفاء بين مصابي كورونا بالبحيرة إلى 1948ضبط ٢٧ قضية لمخابز تنتج خبزا ناقص الوزن وغير مطابق للمواصفات بالدقهليةشاهد.. إزالة منزل لخطورته على الأهالى بكفر شكربعد وصول أول فوج.. الوفد السياحي الأوكراني يعبر عن اطمئنانه للإجراءات الاحترازية والصحية بشرم الشيخلعدم توافر اشتراطات السلامة والصحة المهنية.. محافظ الدقهلية يحيل عددا من مخالفات الأغذية بالمطاعم للنيابةمنع إقامة سوق الماشية بتلا واستمرار فض الأسواق الأسبوعية في المنوفيةهيئة الدواء تشترط وجود مخزون 6 أشهر من أى عقار قبل التصديرجامعة القاهرة تضع إرشادات عامة للامتحانات.. تجنب المصافحة ولمس الوجه أبرزهاباكستان: ارتفاع الإصابات المؤكدة بكورونا إلى ٢٢٥٢٨٣ حالةالكويت: شفاء 667 مصابًا بـ"كورونا" بإجمالي 39 ألفًا و943 متعافىبوليفيا تعد مقابر جماعية تحسبا لموجة جديدة من ضحايا كوروناكوريا الشمالية: لا حاجة للاجتماع مع الولايات المتحدة لإجراء محادثاتقوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم قرية غرب جنين وتصيب عشرات الفلسطينيين بالاختناقالتعليم: تنفيذ 14741 فصل ضمن مبادرة حياة كريمة فى القرى الأشد احتياجا

تنفيذ عدد كبير من المشروعات التنموية لصالح مصابي وأسر ضحايا الألغام بمطروح

   -  
الألغام

قال عبدالله الشهيبي، رئيس مجلس إدارة جمعية الناجين من الألغام، إنه تم تنفيذ عدد كبير من المشروعات التنموية لصالح المصابين وأهالي وأسر الضحايا، من خلال الأمانة التنفيذية لإزالة الألغام وتنمية الساحل الشمالي.
جاء ذلك بمناسبة مرور 77 عاما على نهاية الحرب العالمية الثانية، حيث أوضح رئيس مجلس إدارة جمعية الناجين من الألغام، إنه تم تطوير عدد 50 دورة مياه خاصة للمصابات، وتوزيع 125 ماكينة خياطة وحفر 125 بئر نشوء، كذلك تم صيانة 196 جهازا تعويضيا، وتسليم 130 جهازا جديدا مجانا على المصابين، بمعرفة مصنع الأجهزة التعويضية التابع للأمانة التنفيذية، بالإضافة إلى استكمال مشروع الصناعات الزراعية، والذي يتكون من خط إنتاج لزيت الزيتون وزراعة الشعير المستنبط وتربية أغنام برقي، فضلاً عن توزيع 100 تروسيكل على المصابين وأسر الضحايا.


وقال الباحث الأكاديمي في مجال مكافحة الألغام الأرضية الدكتور أحمد عامر العجيني، إن شهر أكتوبر من كل عام يعتبر بمثابة ذكرى أليمة لكل ضحايا الألغام في محافظة مطروح سواء المصابين أو أسر القتلى، حيث تعد هذه هي الذكرى الـ77 على نهاية الحرب العالمية الثانية، بين قوات الكومنولث والمحور بمنطقة العلمين، مشيراً إلى الجهود التي تمم بين المحافظة ومديريات الصحة والتضامن والتربية والتعليم والأمانة التنفيذية، في مجالات التوعية وصرف التعويضات وعمل المشروعات التنموية أدت إلى تقلص حصر المشكلة وتقليل الخسائر، خاصة بعد أن تم تطهير مساحة 13446 فدانا بمنطقتي الضبعة والعلمين.


وطالب عامر بضرورة، أن يتم إنشاء مركز مصري لمكافحة الألغام ومثله عربي وثالث إفريقي، حيث يوجد عدد 56 دولة إفريقية وعربية موبوءة بالألغام الأرضية المضادة للأفراد والدروع، تحصد عشرات الأرواح كل يوم، حيث بلغ ضحايا الألغام بمحافظة مطروح عدد 870 مصابا.

لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة