"قمة مصر" تناقش دور المشروعات القومية فى دعم الاقتصاد فى جلسة العقاراتأسمر ومن غير كرش وشعره ناعم.. ياسمين صبري تكشف عن مواصفات فتى أحلامها.. فيديوبعد ظهوره مع عمرو دياب بـ كلسون.. حلمي يسخر من صورته بطريقة كوميديةقائد لواء الوحدات الخاصة البحرية: العملية الشاملة من أشرف مهام القوات المسلحة.. فيديوهشام فرج: الوحدات الخاصة بالقوات البحرية تقوم بشراء أحدث الأسلحة في العالم..فيديوكشف عن تفاصيل أسبوع الجحيم.. قائد لواء الوحدات الخاصة البحرية: المقاتل يتعرض خلاله لأقصى درجات الضغط النفسي.. فيديواخبار التوك شو.. تسريب صوتي يفضح دور الإرهابي معتز مطر في تمويل أعمال تخريبية بـ مصر.. وهاني الناظر يعلن استعداده لـ علاج رامي جمال في 8 أشهررزاق سيسيه: رفضت عروضا سعودية للاستمرار مع الاتحاد.. ومحظوظ بالتواجد مع سيد البلدأخبار الرياضة ليلا.. تفاصيل ستاد الأهلي.. الفوطة المسحورة في لقاء مصر وغانا.. رسالة خاصة لـ محمد صلاحنبيل الحلفاوي يشيد بلاعبي المنتخب الأولمبي بعد الفوز على غاناطريقة عمل فطيرة التفاح "الأبل باى"طريقة تحضير شوربة العدس الأحمرتعرف على ضيوف برنامج "كلام ستات" على "ON E".. اليومالأهلي يضع التصور النهائي للاستاد قبل عرضه في مؤتمر ويمبليتعديلات فى تشكيل المنتخب الأولمبى أمام الكاميرون15 صورة ترصد نهضة وقداس مارجرجس بمطرانية قنابانوراما مصغرة.. "تمكين" تروج للسياحة في سوهاج بـ"حنطور" (صور)إحالة 3 عاطلين للمحاكمة لسرقتهم المواطنين باستخدام التوك توك فى النزهةيقتل طفلًا كل 39 ثانية.. وكالات صحية عالمية تحذر من الالتهاب الرئويوالد أنغام ينفي الهجوم على ابنته: «كلام فارغ» (فيديو)

نزوح 23 ألف شخص جراء الفيضانات في النيجر

   -  
الفيضانات في النيجر
القاهرة - (مصراوي)

دفعت الفيضانات التي يشهدها جنوب شرق النيجر منذ أوائل أكتوبر الحالي 23 ألف شخص إلى النزوح، ما يهدد بأزمة إنسانية جديدة في منطقة تستهدفها هجمات جماعة بوكو حرام.

وأدت الأمطار الغزيرة إلى فيضان نهر يوبي الذي يعبر منطقة ديفا شبه الصحراوية ويصب في بحيرة تشاد، لتغمر مياهه القرى والحقول الزراعية متسببة بتلف المحاصيل.

وأوردت الإذاعة العامة "فويس أوف ساحل" أن المياه غمرت بشكل كامل قريتين في منطقة ديفا وأجبرت 2500 عائلة على النزوح.

وأفادت الإذاعة بلجوء نحو 400 عائلة إلى صالة رياضية في المدينة.

وقال مزارع الأرز أحمد عيسى لوكالة فرانس برس "نصارع منذ أيام لوقف ارتفاع منسوب المياه، لكن الأمر لا ينجح"، مضيفا أن "المياه غمرت بالكامل أكياس الرمل التي استخدمناها لمنع ارتفاع منسوبها".

وعادة ما تشهد النيجر، إحدى أفقر دول العالم، ظروفا مناخية قاسية.

ووفق تقديرات الحكومة قضى بين يونيو وسبتمبر الماضي 57 شخصًا جراء الفيضانات التي طاولت تأثيراتها 130 ألف شخص.

وسجّلت أضرار بالغة في العاصمة نيامي في سبتمبر بعدما ارتفع منسوب مياه نهر النيجر، ثالث أكبر نهر في إفريقيا، إلى مستوى لم يبلغه منذ 50 عاما مما أغرق أنحاء من المدينة بالمياه.

والعام الماضي أدى الجفاف والفيضانات إلى نقص في المواد الغذائية ما فاقم الأزمة في البلاد التي تشهد هجمات يشنّها مقاتلين "بوكو حرام"، وبات أكثر من 10 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية.

وتسعى دول الساحل الخمس: النيجر وبوركينا فاسو وتشاد ومالي وموريتانيا للتصدي لهجمات الجهاديين.

وبحسب المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة تأوي منطقة ديفا 120 ألف لاجئ و109 آلاف نازح.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة