دورة تدريبية على صيانة وحدات الطاقة الشمسية في الوادى الجديدجلسة محمود البنا | محمد راجح يصل المحكمة مرتديا الزي الأبيض (فيديو)جلسة محمود البنا | مرتضى منصور يغادر جلسة محاكمة راجحضبط سيارة محملة بنشارة الخشب لبيعها كردة خشنة بالغنايمإصابة 10 أشخاص إثر انقلاب سيارة ميكروباص بطريق قناالكشف على ١٢١٠ حالات في قافلة طبية مجانية بالدقهليةمصرع طفل غرقا بمصرف زراعي في قناخروج 10 مصابين من المستشفى في حادث الطريق الصحراوي الشرقي بسوهاججلسة محمود البنا | أهالي المنوفية يلتقطون السيلفي مع مرتضى منصورفي الدرجة الثانية - رضا عبد العال لـ في الجول: لست مدرب "أكل عيش"الخبراء يحذرون غريب من الاندفاع الهجومي أمام جنوب إفريقيا وعدم تكرارغلطة أجيريحارس جنوب إفريقيا يتحدث عن مواجهة مصر في نصف نهائي الأمم الإفريقيةثلاثى الزمالك خارج حسابات ميتشو فى ينايرالزمالك يخاطب الجبلاية للحصول على موافقة بنقل مبارياته الإفريقية لإستاد القاهرة الدوليالجابونى كاستان يدير مباراة الزمالك ومازيمبى بدوري أبطال إفريقياالمنتخب الأوليمبي يفرض السرية على تدريباته قبل مواجهة جنوب إفريقياحارس نابولي: التصدي الأفضل هذا الموسم أمام محمد صلاح | فيديورئيس الإسماعيلي ينفي وصول أي عروض للاعبي "الدراويش"ننشر نتيجة اختبارات الحكام الموقوفين في اللياقة البدنية.. اليومعبدالرحمن مجدي يكشف مصيره مع الإسماعيلي وحقيقة رحيله

الوزراء المعنيون

-  

كما مطلوب القضاء على فيروس سى فى مصر. وأوبئة وأمراض أخرى كثيرة. يظل الفيروس الأخطر هو فيروس اقتصادى بالأساس. بالتحديد فيروس ضعف الصادرات. أمر لا يتحقق بتوجيهات. يتطلب خطة محددة. ليس شرطا أبدا أن تكون الخطة محلية. من الممكن أن نستعين بأهم مكاتب الخبرة العالمية. ومعها رباط الخيل. خطة محددة سيكون من السهل متابعتها والمحاسبة عليها. تخضع لرقابة البرلمان. كذلك تخضع لمتابعة الرئاسة.

معلومات أتاحها الاقتصادى «على والى» فى مقال بـ«المصرى اليوم».

ذات يوم كنا نتجاوز معدلات اقتصاد كوريا الجنوبية. اليوم الناتج المحلى لكوريا الجنوبية 1500 مليار دولار. بينما فى مصر الناتج المحلى 250 مليار دولار. أى أنهم تفوقوا ليصبحوا 6 أضعاف ناتجنا القومى. وتعدادهم 50 مليون نسمة نصف تعدادنا.

فى مثال الكوريتين. كوريا الشمالية كانت المنطقة الأغنى والأكثر رخاء. كانت الشمالية بمثابة الدلتا لدينا. وكوريا الجنوبية كانت مثل الصعيد.

الكوريتان انفصلتا عام 1953 وهما شعب واحد. لغة واحدة. ثقافة واحدة. ولكن اختلف مسار كل منهما. اليوم أصبح الناتج المحلى لكوريا الشمالية 40 مليار دولار. نحو 3% من الناتج المحلى لكوريا الجنوبية.

صادرات كوريا الشمالية اليوم 3 مليارات دولار. نحو 10% من صادرات مصر. فقط نصف فى المائة من صادرات كوريا الجنوبية.

مثال آخر ورد فى المقال. شركة سامسونج عندما قررت أن تفتتح لها فرعا فى مصر وآخر فى فيتنام. فى مصر كانت صادراتها 700 مليون دولار. فى حين أنها فى فيتنام وصلت إلى 52 مليار دولار. أى نحو ضعف صادرات مصر الكلية.

إذا نظرنا إلى إسرائيل صادراتها 62 مليار دولار. ضعف صادرات مصر. وعددها 10% من عدد سكاننا.

لا نريد أن نتعقب أو نطارد أشباحا وشعارات. نريد أن نتعقب هدفا محددا. وهو أن نحقق حجما معينا من الصادرات. بمعدلات نمو محددة. خطة يلتزم بها الوزراء المعنيون. وزارة التخطيط. الصناعة. التجارة. الزراعة. السياحة. الاستثمار. تضاف إليها وزارتا الداخلية والدفاع. لأنهما لهما دور فى الموافقات على الشركات التى تستثمر فى مصر. لذلك فأى تغيير وزارى قادم ليس بالضرورة أن يكون مجرد تغيير فى الوجوه.

فقد مللنا من الوجوه الجديدة التى تأتى تحت الاختبار. منتظرين التوجيهات ليلتزموا بها. بل يجب أن يأتوا من خلال خطة محددة يلتزم بها الوزراء المعنيون وفقا لجدول زمنى له بداية ونهاية.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم