التضامن تعلن التعاون مع الهيئات الدولية الشريكة لتطوير مؤسسات الرعاية«النواب» يوافق مبدئيًا على تعديلات «معاشات الشرطة».. وعبدالعال: «ذُهِلت من الموقف»«مروان» يعرض نتائج اجتماعات «حقوق الإنسان» بالأمم المتحدة أمام البرلماننائب بالبرلمان: «ابنى ضابط ولسّه بصرف عليه».. و«عبدالعال»: «معاشات الشرطة متدنية»قرينة رئيس الوزراء تشارك في فعاليات خيرية لرابطة زوجات الدبلوماسيين الآسيويين«النواب» يحيل استجواب «مستشفى بولاق الدكرور» لمكتب المجلس.. والحكومة: «جاهزون»غدا.. «النواب» يصوّت نداءً بالاسم على «الطعن أمام النقض» في العاشرة صباحًا«القوى العاملة»: 200 فرصة عمل بلبنان برواتب مجزيةالعربي: طفرة في الصناعة المصرية ونسعى لزيادة الاستثمار في الصعيدشركات أردنية تبحث زيادة استثماراتها في مصر وعقد شراكات تصديرية لإفريقيا | صورالغرف التجارية: تخفيض سعر الفائدة يزيد من التوسع في الاستثمارات وتحريك السوقرمضان صبحي يحضر مؤتمر المنتخب الأوليمبي.. غدابالفيديو - أوكوي يقود أوغندا لتجاوز مالاوي في تصفيات إفريقياأسماء ضحايا حادث سقوط برج كهرباء في أوسيم"الداخلية" تُكرم المتفوقين دراسيًا من أبناء شهداء الشرطةبأسلوب كسر القفل.. سقوط تشكيل عصابي لسرقة المتاجر في المعصرة"كمين الساحل" ينهى هروب عامل من دفع 6.5 مليون جنيه غراماترجال الشرطة بالغربية ينظمون حملة للتبرع بالدممباحث الإسكندرية تفك لغز مقتل عجوزالداخلية توجه قوافل لتوزيع المساعدات العينية على المواطنين

في "مصر تستطيع".. 65 مستثمرا مصريا بالخارج يطرحون رؤاهم لتحقيق نهضة اقتصادية.. تعرف عليها

   -  
فعاليات المؤتمر الوطني الخامس لعلماء وخبراء مصر في الخارج

شهدت القاهرة فعاليات المؤتمر الوطني الخامس لعلماء وخبراء مصر في الخارج "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية"، والذي ينعقد تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بتنظيم من وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، وبالتعاون مع وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري.
شارك في فعاليات المؤتمر 65 مستثمرا مصريا بالخارج، قدموا خلاصة خبراتهم في عدد من المجالات الحيوية المتعلقة بمختلف القطاعات الاستثمارية داخل مصر وخارجها.
طوال جلسات المؤتمر حدث العديد من النقاشات التي تضمنت إستراتيجيات تطوير الاستثمارات في مصر في العديد من المجالات، تناول المستثمرون ورجال الأعمال آليات التعاون للنهوض بالاستثمار بصورة أكبر، وفتح السوق أمام المستثمرين، في ظل سوق قوي وواعد في قطاعات مختلفة.
في السياق ذاته، عرض المستثمرون عددًا من المقترحات الاستثمارية، التي يمكنها أن تحدث نهضة بالسوق المصري، وأهمية رفع سقف طموحاتنا وتوقعاتنا للمنافسة عالميًا، بما يليق بحجم الاستثمارات في مصر، وأهمية دراسات الجدوى، وتوفير مناخ جيد للمستثمرين وتوطين التكنولوجيا في كل القطاعات، في ظل تحولات عالمية، علينا أن نلحق بهذه التطورات المتلاحقة.
من جانبه عبر المهندس تامر هدايت، أحد الخبراء المصريين بالخارج المشاركين في مؤتمر مصر تستطيع بالاستثمار، والمدير الإقليمي لشركة نت سينك نت وورك بإفريقيا والشرق الأوسط، عن سعادته بلقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي بصحبة 35 عالمًا ومستثمرًا. وأكد "هدايت"، استماع الرئيس السيسي ﻷفكارهم وأطروحاتهم، وأوضح الرئيس السيسي لهم مدى احتياج مصر لخبرات أبنائها بالخارج، وأن مصر تعتزم تقديم أكبر الخدمات لراحة المواطن من خلال التكنولوجيا الحديثة وإدخالها في تقديم خدمات الشباك الواحد والصناعة والتجارة والسياحة بشكل كبير خلال الفترة المقبلة. وأكد "هدايت" أن الرؤية والإستراتيجية موجودة في مصر، وواضحة ولكنها تحتاج براعة وخبرات متطورة في التنفيذ والإدارة مع الاهتمام بشكل أكبر ببرامج التدريب على أعلى مستوى بمختلف المجالات، وكل هذا من خلال شركات لديها خبرة في ذلك. ولفت إلى استعداد كافة المستثمرين المصريين بالخارج للوقوف خلف الرئيس عبد الفتاح السيسي في كل ما تحتاجه مصر وسنعمل على نقل خبراتنا وأفكارنا للمشاركة في التنمية الاقتصادية للوطن. من جانبه قال عمر شحاتة مستشار وزير الاتصالات في مملكة ليسوتو، ‏إنه بدأ في مملكة ليسوتو من الصفر حتى أصبح المصري الوحيد الذي ‏يحصل على جنسية المملكة، وأصبح مستشارا لوزير الاتصالات هناك، ‏وأضاف أن الشباب المصري يجب أن يتوجهوا إلى إفريقيا حتى يصبحوا ‏سفراء لمصر، وطالب أن تتبنى الدولة لمبادرة تشمل 100 شاب من ‏المستثمرين الصغار الذين يريدون أن يستثمروا هناك. ولفت أيضا إلى أهمية خلق تعاون ‏وسوق للتبادل التجارى بين مصر ودول إفريقيا، قائلا "هناك سوق بكر ‏تحتاج الى العديد من الخدمات والبنية التحتية والصحة والتعليم والطرق ‏والمواصلات حتى المزارع والماشية تحتاج إلى خبرة مصرية"، موضحًا ‏أن هذه المبادرة يجب أن تتولاها الدولة تحت رعاية وزارات مثل ‏التخطيط والاستثمار والخارجية‎.‎ وحول تنمية النظام الزراعي وزيادة الإنتاج في مصر، أوضح أنه يمكننا الاعتماد على طرق الزراعة الهيدروبونيك التى تشكل حل سحرى لكافة مشاكل الزراعة لتوفيرها 90%من استهلاك المياه، وكذلك الأكوابونيك التى تستخدم مخلفات الأسماك كمحلول مغذى للنبات، حيث أن النبات يقوم بتنظيف المياه من الأمونيا فتعود المياه نظيفة للاسماك مرة أخرى دون الحاجة إلى تغيرها. وأشار إلى أن الأمن الغذائى شىء أساسى ومن الممكن تدريب الاشخاص على الزراعة فى الصحراء وأسطح المنازل كبدئل للتربة الزراعية. وأكد أن الدولة المصرية تشهد نهضة اقتصادية ضخمة، وأصبحت تحتضن علماءها وخبراءها بالخارج وتستفيد من خبراتهم فى شتى المجالات والتخصصات. من جهتها، قالت غادة حمودة المدير التنفيذي للاستدامة بإحدى شركات الاستثمار، إن سيدات مصر الناجحات حققن إنجازات غير مسبوقة، والحكومة أصبحت تقدم للمرأة المصرية كافة سبل الدعم، لافتة إلى أن القطاع الخاص أو الاستثمار المسئول عليه دور هام لتحقيق التنمية المستدامة من خلال تمكين المرأة اقتصاديا، والمساهمة في إعداد الفتيات من خلال التعليم الفني والمهني. وأضافت إيمان الشريف، السكرتير العام لغرفة التجارة المصرية البريطانية، إنها حريصة على زيارة كافة مدن المملكة المتحدة وتحرص على الحديث عن مصر والفرص الموجودة بها، وتتطلع إلى زيادة الزيارات الحكومية المصرية لبريطانيا، موضحة أن سيدات مصر قادرات على النجاح في مختلف الدول والظروف. وطالب محمود أحمد، خبير في مجال الاقتصاد والاستثمار الدولي والتعليم والخدمات الفندقية، بإنشاء اكاديمية ضيافة دولية تقوم على الاستفادة من الخبراء بالخارج فى مجال الضيافة الفندقية، ويعقب ذلك توفير فرصة لاستكمال الدراسة بالخارج والسعى لإيجاد فرص عمل مناسبة وفقا لرغبة الفنادق بالخارج واحتياجاتها. وأشار ماجد محمد فهمي، نائب رئيس إدارة التطوير بمجموعة استثمار وتطوير عقارى بالسعودية، إلى ضرورة تفعيل دور الدولة فى دعم الصناعات خارجيًا من خلال التعاون مع السفارات ودراسة احتياجات الأسواق بالخارج، وداخليا عن طريق تنشيط المنتجات ودراسة السوق وإنشاء تجمع كبيرة لأصحاب الصناعات والحرف الواحدة لتوفير سوق ضخم، وذلك بهدف تشجيع عملية الإنتاج نتيجة تزايد الطلب عليه داخليا وخارجيا. وأكد "ماجد" أن مؤتمر مصر تستطيع بالاستثمار، فرصة لتعريف المستثمرين بالخارج على الخريطة الاستثمارية لأنها مازالت مجهولة بالنسبة للكثيرين ويترتب على ذلك طرح المجالات الموجود بالسوق المصرى برؤية أكثر وضوحا. وطالب بوضع إستراتيجية واضحة لقوانين العمل، والتأكيد على عدم تغيرها خلال 10سنوات القادمة والتخلص من البيروقراطية المتواجدة فى الكثير من الوزارات. وطالب كريم أسعد صاحب احدى الشركات فى مجال المحاصيل الزراعية الجافة فى انجلترا وعضو فى الغرفة التجارية المصرية، بضرورة إنشاء اتحاد لصغار المزارعين من أجل تطوير سوق تصدير الحبوب الغذائية والبقوليات وتذليل العقبات امام المزارعين. ولفت إلى ضرورة خلق قنوات تواصل مع جذور القاعدة الزراعية التجارية والتعامل بشكل مباشر مع الاتحادات أو الشركات المتخصصة فى بداية الإنتاج الزراعى وتحرير عقود زراعية مستقبلية معها، وتثبيت الأسعار قبل الزراعة بعدة شهور مثلما يحدث فى انجلترا.

جانب من فعاليات المؤتمر
جانب من فعاليات المؤتمر
جانب من فعاليات المؤتمر
جانب من فعاليات المؤتمر
لمطالعة الخبر على بوابة الاهرام

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة