من "حنين" إلى "ريناد".. أحلام ٨ من مشاهير تيك توك انتهت خلف القضباناليوم.. استكمال إعادة محاكمة 3 متهمين بـ"داعش إسكندرية"الجنايات تستكمل إعادة إجراءات محاكمة متهم بـ"أحداث الطالبية" الخميسالنشرة المرورية.. انتظام حركة السيارات بمحاور وميادين القاهرة والجيزةفي يوم واحد.. تنفيذ 45 ألف حكم قضائي وضبط 200 قطعة سلاح ناري بالمحافظاتبدء امتحان مادة الفيزياء لطلاب الشهادة الثانوية الأزهرية "القسم العلمى"الرئيس يصدق على تعديل قوانين "الشيوخ ومجلس النواب والحقوق السياسية"مطار القاهرة يسير اليوم 113 رحلة لنقل 12114 راكبا لوجهات داخلية وخارجيةالأوقاف تحذر من فتح المساجد لصلاة الجمعة.. وتؤكد: الالتزام بأذان النوازال667 ألف طالب بالثانوية العامة يبدأون امتحان الفلسفة والأحياء والاستاتيكاقوات الشرطة تغلق محيط لجان الثانوية بالجيزة وتمنع تواجد أولياء الأمورقرار جمهورى بندب رئيس بمحكمة بنى سويف مديرا للجهاز التنفيذى للوطنية للانتخاباتأولياء الأمور يلتزمون بتعليمات الأمن أمام لجان الثانوية العامةسفير بيلاروس بالقاهرة: مينسك تهتم بمواصلة تعزيز وتطوير التعاون مع مصرالنشرة المرورية.. كثافات متحركة للسيارات بمحاور القاهرة والجيزةفودة يستقبل أول وفد تسويق أوكراني بعد وصول أول طائرة من كييفخلال ٧٢ ساعة.. محافظ قنا يوجه بتطهير ٣ ترع بقرية نجع سعيدفي ذكرى 30 يونيو.. الطائرات الورقية بأعلام مصر وصور الرئيس السيسي تزين سماء طور سيناءفي ذكرى٣٠ يونيو.. أهالي جنوب سيناء يتصدون للإخوان ويؤيدون السيسي بالميادينمحافظ قنا يحيل أطباء وممرضين للتحقيق بمستشفى دشنا المؤقت

كيف خطف السادات قلب جيهان؟ قصة حب أسطورية جمعت بطل الحرب والسلام بالجميلة

   -  

يعتبر الرئيس محمد أنور السادات أيقونة الحرب والسلام لدى المصريين، فهو الزعيم الذي نجح في استعادة الأرض ورد الكرامة، وتحتفل مصر اليوم بذكرى تولى الرئيس السادات رئاسة مصر خلفًا للرئيس الراحل جمال عبدالناصر.

حياة الرئيس السادات مليئة بالأحداث والدراما، وكانت أبرزها قصة ارتباطه بالسيدة جيهان صفوت رؤوف، فهى القصة التى تشبه الكلاسيكيات الرومانسية القديمة، ولا يمكن تصورها على أرض الواقع فهى قصة قد تقرأها فى رواية أو تراها عبر شاشات السينما لكن من الصعب أن تجدها واقعًا.

فالفتاة ذات الأصول الإنجليزية أعجبت بهذا الفلاح الأسمر، بمجرد رؤيته خلال زيارة لابن عمتها الضابط حسن عزت، بسبب إحساسها بوطنيته على حد تأكيدها في أكثر من برنامج حوارى.

وتضيف جيهان:" لم أكن أتخيل أن هذا الإعجاب سيتحول لحب وزواج، خاصة أنه كان متزوجًا ولديه بنات، ولكن كنت أعجب بهذا الشخص الذي يرفض أن يعيش حياة هادئة مثل باقي زملائه لكنه يخاطر بمستقبله من أجل وطنه".

وعن قصة اللقاء الأول الذي جمعها بالسادات، تقول جيهان: "بعد خروجه من السجن وتوجهه إلى منزل حسن عزت ليتناول السحور معه، كنت أجلس اتابع هذا البطل"، وأضافت: "كنت فرحانة بيه، بعد كدة عرفته وقعدت واتكلمت معاه وحضر عيد ميلادى".

لم يكن الإعجاب من جانب جيهان فقط، فقد خطفت الفتاة الصغيرة قلب الزعيم، فغنى لها يوم عيد ميلادها أغنية: "ياريتنى طير" لفريد الأطرش قائلًا: "وبمنتهى الصراحة هذه هي هديتي لأنى لا أملك شيء خالص".

تعددت اللقاءات بين السادات وجيهان لتتحول بذرة الحب إلى شجرة، تغاضت جيهان عن فارق السن وربما المستوى الاجتماعى، فاستمرت علاقتهما سرا حتى رأتها ابنة عمتها".

كان السادات يخشى الارتباط بجيهان بسبب الفقر والزواج الأول، إلا أنها أبدت تمسكا شديدا به، حتى قرر السادات الذهاب إلى منزلها لخطبتها بصحبة ابن عمتها حسن عزت الذى طلب منه أن يخبر أهلها بأنه غنى ولديه أملاك تؤهله أن يوفر لها حياة كريمة، إلا أنه رفض.

وتقول جيهان "قولتله لو سألك أبويا هل أنت غنى؟ ابقى قول لأ لكن إذا لم يسألك فلا تقول أنت".

55220170829110659659
Sadat_1
_15325400290865018_L
28919-2488143815550045900
anwar-w-gehan-465346346
680761655
لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة