كاتب تركى: حزب أردوغان يخاف من المعارضة التركية ميرال أكشنار "المرأة الحديدية"حلمى النمنم: "شيوخ 2020" واجب وطنى.. والمصريون يصرون على استكمال مؤسساتهمنائب محافظ المنوفية: الدولة المصرية أصبحت واعية لمفهوم تمكين الشبابداوود أوغلو لأردوغان: من يتحدث عن متآمرين ولا يستطيع مشاهدة ألعابهم لا يمكنه الحكمأستاذ صحة عامة: تجارب اللقاح الروسى ضد كورونا "غير كافية" حتى الآنوزير البترول الأسبق: مصر تشهد ثورة بمجال التعدين بعد سنوات من تدهورهأكبر معمرة تشارك فى انتخابات الشيوخ.. وتؤكد: صوتي أمانة وبحب السيسيعضو تنسيقية الأحزاب عن انتخابات الشيوخ: مصر كانت أمام عرس انتخابى ديمقراطىضياء رشوان: إشادة وسائل الإعلام الدولية بالانتخابات..و"ملقوش حاجة حراقة" يشتغلوا عليهاعضو تنسيقية شباب الأحزاب: حوار وطنى مستمر لإثراء الحياة السياسية فى مصرخاتم وعربية وساعة.. أسعار أغلى ما يمتلكه الأمير ويليام وكيت ميدلتونانتهاء التصويت في اليوم الثاني لانتخابات مجلس الشيوخ.. وبدء فرز صناديق الاقتراعرئيس جهاز المخابرات يعقد اجتماعا موسعا بجوبا مع قادة وأعضاء الجبهة الثورية السودانيةبعد 14 عامًا .. حميد الشاعري يستعد لطرح ألبومه الجديد في 2020المركز القومي للمسرح والموسيقى ينعي سناء شافعمينا مسعود يشارك جمهوره أحدث صورهبخالص الحزن .. خالد الصاوي ينعي سناء شافعالكرات الثابتة شعار استعداد الإسماعيلى لديربي القناةاحتفالية استاد الاهلي ..شاشات عملاقة..النسر يحلّق والخطيب يصافح القداميمحمود الخطيب: هنرد قريبًا على المسيئين للأهلى ونكشف كل التفاصيل

أبو الغيط: الربيع العربي خدم تركيا.. وأنقرة تتدخل في شؤون الدول

-  
"أبو الغيط: الربيع العربي خدم تركيا.. وأنقرة تتدخل في شؤون الدول"

أكد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن رؤية تركيا للمنطقة العربية تغيَّرت كثيرًا الآن عن ذي قبل، حيث تتدخل بشكل مباشر في الشؤون الداخلية لدول المنطقة، كما أن الربيع العربي خدم مصالح تركيا ومن ثم تحركت تركيا في اتجاه آخر وكشفت عن وجه ليس بالضرورة الوجه الذي عبرت به عن نفسها منذ 2005 حينما كانت في علاقة جيدة بالدول العربية.

وأضاف "أبو الغيط"، خلال حواره في برنامج "رأي عام"، مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، على شاشة "TeN"، أن تركيا دائما تقول إنها تناصر القضية الفلسطينية، متسائلا: "مَن مِن العرب لا يناصر القضية الفلسطينية؟"، مضيفًا: "شكرا لمناصرتكم، ولكن عليكم أن تناصروا القضية وليس طرفا واحدا في القضية".

وأشار إلى أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس له علاقات طيبة بأنقرة ورئيس تركيا، وهذا لا يعني أن تركيا تقف مع القضية الفلسطينية، وإن كانت كذلك، فإن الوقوف مع القضية الفلسطينية لا يعني التدخل في الشأن العربي.

وعن رغبة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في إحياء فكرة الخلافة الإسلامية، قال: "الخلافة لن تعود إلى إسطنبول ولا إلى أنقرة، هذه مراحل في التاريخ، وإلا تحدثنا عن الامبراطورية الرومانية في أوروبا".

لمطالعة الخبر على الوطن