سعيد بتولي المنصب.. النجار سكرتير عام محافظة المنيا الجديدحق الشعب.. إزالة 7 عقارات مخالفة وبرج تحت الإنشاء في الجيزة.. صورللاطمئنان على مخزون المستلزمات الوقائية.. نائب محافظ الإسماعيلية يتفقد مخازن الصحةلمواجهة كورونا.. أسقف المنيا يمنع الكهنة من المشاركة في مواكب العزاءعقب تخصيصه..الشرقية تستقبل 1631 شكوي من المواطنين عبر الواتس آب بخصوص كوروناثلاثة قيادات محلية جديدة في جنوب سيناء وسكرتير مساعد ورئيس لكل من دهب ونويبعالمتبرعة الصغيرة تقدم بوكس تبرعات جمعتها من أطفال مدرستها لدعم مرضى سرطان الأقصر.. صورمحافظ بورسعيد يتابع الاستعدادات النهائية لتشغيل سوق بورفؤاد الجديدمحافظ الفيوم يُشدد على متابعة التزام الفرق الطبية بالمستشفيات في الفيومبعد تحسن حالتهم.. مستشفى العجمي يحيل 14 حالة إلى العزل المنزليننشر السيرة الذاتية لرئيس مركز ومدينة كفر الزيات الجديدرئيس مدينة كفر الزيات الجديد: أولوياتى القمامة وإزالة المبانى المخالفةسكرتير البحر الأحمر الجديد: سعيد بتكليفى ونخدم المواطن فى أى مكانإطلاق مبادرة بتيسيرات كبيرة للتوسع فى زراعة القمح بالوادى الجديدحركة المحليات بسوهاج.. اعتماد تعيين السكرتير العام ويوسف لجرجا وحازم للمراغةنائب محافظ قنا يتفقد مصنع الكمامات للوقاية من فيروس كورونا.. صورضبط شخصين بالمنيا لقيامهما بتجميع عدد من المواطنين استعدادا لإقامه حفل زفافبالآسماء .. تفاصيل حركة تنقلات قيادات الإدارة المحلية بالإسكندرية"حزر فزر " مبادرات ثقافية جديدة بمكتبة الاسكندريةتشييع جثمان شهيد الواجب بدار السلام بسوهاج.. والمحافظ يقدم العزاء لأسرته.. صور

أبو العينين: أزمة سد النهضة تنذر بخطر شديد.. ومصر لن تفرط في حقوقها

   -  
رجل الأعمال محمد أبو العينين

قال رجل الأعمال محمد أبو العينين، رئيس مجلسي الأعمال المصري الأوروبي، إن أزمة سد النهضة، واحدة من أهم الموضوعات التي تشغل أذهان الشعب المصري خلال السنوات الماضية، والتطورات التي حدثت خلال الأيام الأخيرة، نتيجة فشل المفاوضات بين مصر وإثيوبيا، تنذر بخطر كبير على الرقعة الزراعية ومياه الشرب في السنوات المقبلة.


وأضاف "أبو العينين"، خلال مؤتمر بعنوان "أزمة سد النهضة.. مصر وإثيوبيا والمجتمع الدولي"، أن حق مصر في مياه نهر النيل حق أصيل تؤكده الاتفاقات والقوانين الدولية، والشعب المصري لن يقبل بالتفريط في هذا الحق التاريخي.

وتابع أبو العينين، أن : "الرئيس عبد الفتاح السيسي نجح على مدار السنوات الماضية في إعادة العلاقات المصرية الإفريقية إلى سابق عهدها، وقدم العديد من المبادرات من أجل تنمية أفريقيا وتقوية العلاقة مع دول حوض النيل، وهذا ما أكده خلال مشاركته في الأمم المتحده، حينما أشار إلى أن مصر ليست ضد تحقيق التنمية في إثيوبيا، ولكن ليس على حقوق المصريين في مياه نهر النيل".

وأكد "أبو العينين" أن الرئيس السيسي، كان موفقا للغاية في طرحه بالأمم المتحدة لأزمة سد النهضة، حيث ظهرت ردود أفعال طيبة تجاه موقفنا في الأزمة، على عكس الماضي، لم يكن هناك تعاطفا معنا على الإطلاق، ولكن استطاع الرئيس من خلال طرحه المميزة توضيح الأزمة برمتها في الأمم

الممتحدة، ليكسب بعدها تعاطف دولي داعم لموقف القاهرة.

واستطرد "أبو العينين": "نحن لسنا ضد بناء سد النهضة الإثيوبي وتحقيق إثيوبيا للتنمية التي تسعى إليها من خلال استخدام السد في توليد الكهرباء، والرئيس نجح في توصيلب رسالته في الأمم المتحدة حينما أكد أنهم مع التنمية في إثيوبيا والقارة السمراء بشكل عام، ولكن ليس على حساب حق مصر التاريخي في مياه نهر النيل".

وأشار إلى أن قضايا الخلاف بين مصر وإثيوبيا، جزء منها سياسي، وآخر فني، فإثيوبيا تحتاج إلى 76 مليار متر مكعب من المياه لملئ السد، وقد تصل إلى 100 مليار متر مكعب ، وهذا سيؤثر بالضروري على حصة مصر التي تقدر بـ55 مليار متر مكعب، في نهر النيل، وهذا أمر غير مقبول على الإطلاق.

وأوضح أبو العينين، أن: "كل مليار متر مكعب يروي 200 الف فدان أرض زراعية، أي أن انخفاض حصة مصر - على سبيل المثال - 5 مليار متر مكعب،  يعني أن هناك مليون فدان أرض زراعية معرضة للبوار، وهذا أمر يستحيل قبوله"، مشيرا إلى أن مصر قادة وشعبا لن يفرطو في حقهم بمياه نهر النيل.

وأكد "أبو العينين" أن مصر ليس دولة حرب، وستحصل على حقها في مياه نهر النيل بالقانون، وليس بالحروب، فنحن دولة سلام وكل ما نسعى إليه هو الحفاظ على حقوق الشعب المصري في المياه.

وتطرق  "أبو العينين" إلى شرح نقط الخلاف بين مصر وإثيوبيا حول سد النهضة، والتي تمثلت في فترة ملئ السد، ووإدارة وتشغيل السد، فهم يريدون أن يملؤه في غضون 3 سنوات، ونحن نريد أن تكون فترة ملئ السد 7 سنوات حتى لا يؤثر ذلك سلبا على الزراعة ومياه الشرب في مصر، بالإضافة إلى أن مصر تريد أن تكون طرفا في إدارة وتشغيل السد وهم يرفضون ذلك.

وأضاف: "ليس من المقبول أن تتحكم إثيوبيا في مقدار المياه التي تصل إلينا، فحق إثيوبيا ان تحقق تنمية ولكن ليس على حساب حق الشعب المصري في مياه النيل".

وأوضح "أبو العينين" أن الاتفاقيات الدولية تحمي حق مصر في مياه نهر النيل، مشيرا إلى أن هناك دعم إفريقي وأوروبي لموقف مصر في أزمة سد النهضة، ولكن هناك دول أخرى لا تفهم المشكلة بمختلف أبعادها، وإثيوبيا تصدر لهم صورة مغايرة تماما لما يحدث في المفاوضات.

وقال أبو العينين إنه لا بد من مزيد من التحركات السياسية والدبلوماسية على الصعيد الدولي لعرض الأزمة بشكل أكبر والتأكيد على حقوقنا فقط في مياه نهر النيل دون التطرق لتفاصيل أخرى من الممكن أن تضيع حقوقنا في مياه نهر النيل.

وأكد رئيس مجلس الأعمال المصري الأوروبي إلى أنهم جاءوا اليوم لدعم الرئيس عبد الفناح السيسي، وحق الشعب المصري في مياه نهر النيل، مطالبا بالبحث عن حلول لإعادة تدوير المياه بالطرق التكنولوجية الحديثة كما يحدث في مختلف بلدان العالم.

لمطالعة الخبر على الوفد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة