لمحبي السفر.. رحلة رائعة لاستكشاف الساحل الغربي لجنوب إفريقياشبكة CW تجدد مسلسل Pandora لموسم ثانٍممثل ادعاء أمريكي يصف بنك تركي بأنه «فار من وجه العدالة»«خارجية كوريا الشمالية»: علاقة خاصة تجمع كيم وترامب.. لكن البعض يكن العداء لبيونج يانجاليوم.. ذكرى رحيل نجيب سرور شاعر العقلجزارو الشرقية يخفضون الأسعار وكيلو اللحمة بـ80 جنيها.. صور وفيديوهذه هى العلاقة بين آلام الأسنان والتهاب الجيوب الأنفيةمخاطر قد يتعرض لها طفلك من سقوطه على الأرضفيديو.. البطل الروسى حبيب نور محمدوف يسبح ضد التيارتعرف على ضيوف " 4 شارع شريف" على الحياة ..اليومأهالي "القني" بمطوبس يشيعون جثمان طالب ضحية "الصعق الكهربائي" (فيديو)المأتم تحول لفرح.. حكاية طالبين "أولاد عم" اختلقا قصة غرقهما بالشرقية بسب خلافات أسريةمحافظ قنا يعلن عن 500 فرصة عمل جديدة للشبابراحة أسبوع للاعبي الإسماعيلي بعد الفوز على الجزيرة الإماراتيبعد انتهاء أزمة الدوري.. تفاصيل زيارة وفد زملكاوي لوزير الرياضةسياسي روسي: نتوقع استئناف الطيران إلى شرم الشيخ قريباخبير شؤون دولية: روسيا لا تستخدم سياسة الضغط والترهيب مع أفريقيا"التضامن": محمد صلاح هو سفيرنا في حماية الشباب من المخدراتقبل السبوبة وبعدها.. نفاق الهارب هشام عبدالله وتبدل مواقفهمكافحة المخدرات تضبط 375 متهما بحوزتهم 131 كيلو حشيش وبانجو بالمحافظات

المغص عند حديثي الولادة .. ماهي أسبابه وطرق علاجه

   -  
مغص الرضع

(د ب أ)

أوردت مجلة "يونجه فاميليه" الألمانية أن الرضع غالبا ما يعانون من آلام بالبطن خلال الأشهر الأولى من عمرهم فيما يعرف بمغص الرضع.

وأوضحت المجلة المعنية بالأسرة أن هذا المغص غالبا ما يهاجم الرضع بعد مرور أسبوعين من الولادة، وعادة ما يستمر لمدة تصل إلى 3 شهور؛ لذا فإنه يعرف أيضا باسم "مغص الثلاثة أشهر".

وإلى جانب آلام البطن تظهر أعراض المغص في صورة صراخ شديد لفترات طويلة، وغالبا ما يبدأ الصراخ في ساعات المساء الأولى، علما بأن الأطفال، الذين يرضعون صناعيا، أكثر عُرضة للمغص من الأطفال، الذين يرضعون طبيعيا.

ويمكن مواجهة المغص من خلال بعض التدابير مثل تدليك المنطقة المحيطة بالسرة، وذلك بتحريك الأصابع في حركات دائرية في اتجاه عقارب الساعة.

كما يساعد وضع الطيران على تخفيف المتاعب؛ حيث يستلقي الرضيع على بطنه على ساعد الأب أو الأم.

ويمكن أيضا مواجهة المغص من خلال وضع زجاجة دافئة على البطن، مع مراعاة ألا تكون ساخنة للغاية.

ومن المهم أيضا أن تحرص الأم على إرضاع طفلها بانتظام وفي الوقت المناسب؛ نظرا لأن الجوع يدفع الطفل إلى الرضاعة بسرعة، ومن ثم يبتلع الكثير من الهواء، الذي يتسبب في الانتفاخ والمغص.

وإذا لم تفلح هذه التدابير في مواجهة المغص، فيجب حينئذ استشارة الطبيب والخضوع للعلاج الدوائي.

لمطالعة الخبر على مصراوى