ارتفاع الكوسة والبامية.. أسعار الخضر والفاكهة في سوق العبور اليومتراجع البلطي والبوري.. أسعار الأسماك في سوق العبور اليومالبورصة ترتفع مع بداية تعاملات اليومأسعار النفط ترتفع بعد تراجع حاد في المخزون الأمريكيأسعار الذهب العالمية ترتفع فوق مستوى 1800 دولار مع تنامي مخاوف كوروناغلق 7 منشآت و4 مقاهي وضبط 19 حالة إشغال في الإسكندريةبعد توقف بسبب كورونا.. بدء العمل بوحدة الكلي الصناعي بحميات الزقازيقمشروعات عملاقة في أسوان.. كوبرى كلابشة الجديد محور تنموى على نهر النيل.. شاهدتاريخ من الموت.. حكاوي مرعبة من أهالي الإسكندرية عن شاطئ النخيلالبحر الأحمر تشكل لجنة لمراجعة تراخيص البناء منذ بداية العام الحاليقطع المياه عن مدينة طوخ بسبب عطل فى الخط الرئيسىتعالى يا قلب أمك.. أحزان وآلام تخيم على أسرة الشاب المفقود في مصيف بلطيم.. صورسراج منير.. أفلت من أسر الحرب العالمية وعمل كومبارس بالسينما الألمانيةرقصة غريبة لأحمد حلمى على البحر ويعلق: "لما متلاقيش حاجة تحطها على تيك توك"صور.. تواصل البحث عن جثمان طالب الهندسة الغريق ومحافظ كفرالشيخ يطمئن أسرتهمحافظ البحيرة: خروج 3817 مريضا من مستشفيات الحجر بالمحافظةزى النهاردة.. ميلاد طارق سليم "جنتلمان الأهلى" وعازف لحن الوفاءسوبر كورة ينفرد بالتفاصيل الكاملة لمفاوضات بيراميدز مع رمضان صبحىزى النهاردة.. سموحة يطيح بالأهلى خارج الكأس ويصعد للنهائى للمرة الأولىتوافد المواطنين لاستلام الدراجات المدعومة من وزارة الرياضة

المغص عند حديثي الولادة .. ماهي أسبابه وطرق علاجه

   -  
مغص الرضع

(د ب أ)

أوردت مجلة "يونجه فاميليه" الألمانية أن الرضع غالبا ما يعانون من آلام بالبطن خلال الأشهر الأولى من عمرهم فيما يعرف بمغص الرضع.

وأوضحت المجلة المعنية بالأسرة أن هذا المغص غالبا ما يهاجم الرضع بعد مرور أسبوعين من الولادة، وعادة ما يستمر لمدة تصل إلى 3 شهور؛ لذا فإنه يعرف أيضا باسم "مغص الثلاثة أشهر".

وإلى جانب آلام البطن تظهر أعراض المغص في صورة صراخ شديد لفترات طويلة، وغالبا ما يبدأ الصراخ في ساعات المساء الأولى، علما بأن الأطفال، الذين يرضعون صناعيا، أكثر عُرضة للمغص من الأطفال، الذين يرضعون طبيعيا.

ويمكن مواجهة المغص من خلال بعض التدابير مثل تدليك المنطقة المحيطة بالسرة، وذلك بتحريك الأصابع في حركات دائرية في اتجاه عقارب الساعة.

كما يساعد وضع الطيران على تخفيف المتاعب؛ حيث يستلقي الرضيع على بطنه على ساعد الأب أو الأم.

ويمكن أيضا مواجهة المغص من خلال وضع زجاجة دافئة على البطن، مع مراعاة ألا تكون ساخنة للغاية.

ومن المهم أيضا أن تحرص الأم على إرضاع طفلها بانتظام وفي الوقت المناسب؛ نظرا لأن الجوع يدفع الطفل إلى الرضاعة بسرعة، ومن ثم يبتلع الكثير من الهواء، الذي يتسبب في الانتفاخ والمغص.

وإذا لم تفلح هذه التدابير في مواجهة المغص، فيجب حينئذ استشارة الطبيب والخضوع للعلاج الدوائي.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة