حظر تحصيل أموال أثناء التقديم للطلاب بالمدارسخلال أيام.. إعلان نتائج امتحانات أولى وثانية ثانوي إلكترونيًاميزة جديدة لطلاب الدبلومات الفنية في ظل كوروناارتفاع العمر المتوقع عند الميلاد للإناث في مصر لـ 75.1 سنة في 2020حقيقة إرسال فرق طبية إلى المنازل لفحص "كورونا"الإمارات : استئناف الحركة الاقتصادية في دبي لنشاطهاخبير أرصاد: طقس ربيعي معتدل على كافة أنحاء البلاد حتى الأحد المقبلالقوي العاملة : رحلة طيران استثنائية للمصريين العالقين في أبوظبي .. غداً الخميسالتعليم تستعد لامتحان ٧٧٠ ألف طالب في الدبلومات الفنيةبعد انتهاء الحجر الصحي.. جامعة القاهرة تودّع ٢٨٠٠ عائد من الخارجالملا: التوقيع بالأحرف الأولى مع الشركات العالمية الفائزة بمناطق امتياز مزايدة البحر الأحمرتراجع العجز بالميزان التجاري بنسبة 35% خلال الـ4 شهور الأولى من 2020تيسيرات جديدة بمشروع قانون «التجاوز عن مقابل التأخير والغرامات والضريبة الإضافية»الأم "المتوحشة" تقتل طفلها المتوحد في المحاولة الثانية بطريقة بشعةرائدا فضاء أمريكيان يبدآن عهدا جديدا لرحلات الفضاء البشريةكم قطعة تم استخراجها ونقلها من مركب خوفو للمتحف المصرى الكبير ؟فيروس كورونا يتسبب فى موت الكتب أيضا.. اعرف التفاصيلتقرير: جوميز يمدد تعاقده مع الهلالحاول تهويشه فقتله.. عاطل يقتل زميله طعنًا بمطواة في الشارعتعافي 41 حالة جديدة من مصابي كورونا بـ«عزل جامعة الإسكندرية».. وحصيلة الشفاء 174

منافسو الأهلي - تعرف أكثر على فرق المجموعة الثانية بالأبطال

   -  
صلاح محسن - حسين الشحات - الأهلي - كانو سبورت
أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم مواعيد مباريات دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا موسم 2019/2020.

ويلعب الأهلي في المجموعة الثانية بدور المجموعات في دوري أبطال إفريقيا بجانب النجم الساحلي التونسي والهلال السوداني وبلاتينوم الزيمبابوي.

ويفتتح الأهلي مبارياته بمواجهة النجم الساحلي في تونس، بينما يختتم المجموعة باللعب ضد الهلال في السودان.

وFilGoal.com يضعكم في زاوية أقرب للتعرف على منافسي الأهلي.

:

ربما لا يحمل النجم عددا كبيرا من البطولات كالترجي، ولم يكن بمثابة الغريم الأول كالإفريقي، ولكنه بالتأكيد بقي منافسا قويا على مر السنين ليضع اسمه بين الكبار كثالث أكثر من حقق لقب الدوري.

وعلى الصعيد الإفريقي تحمل الأندية المصرية ذكريات عديدة مع نظيرتها التونسية، والكثير منها كان "ليتوال" طرفا فيها مع القطبين الأهلي والزمالك.

يتذكر المشجعون الأهلاوية جيدا الانتصار العريض في نهائي دوري أبطال إفريقيا 2005، ثم الخسارة القاسية في نهائي 2007 وبطلها أمين الشرميطي.

وفي الذاكرة القريبة سيظل الفوز الكاسح بستة أهداف لهدفين في نصف نهائي 2017، في خلد مشجعي النادي القاهري طويلا.

رفيق المحمدي المدير الفني للفريق تمنى الوقوع مع الأهلي في نفس المجموعة قبل القرعة.. وأمنيته تحققت بالفعل.

:

أحد قطبي الكرة السودانية، عاد من جديد إلى مجموعات دوري أبطال إفريقيا، وتخطى في طريقه أحد كبار القارة في السابق، إنييمبا النيجيري.

تُلقي عودة أصحاب القميص الأزرق الضوء على التراجع الكبير الذي مر به الهلاليون خلال الأعوام الأربعة الماضية إذ سبقها فترة من النتائج القوية على الصعيد القاري.

أعوام 2007 و2009 و2011 و2015 كانت شاهدة على ثبات واستقرار القوى التي مكنته من التأهل لنصف نهائي دوري الأبطال في الأربع مناسبات.

ولكن في الأعوام التالية هبط المنحدر لأسفل.

لذا تُمثل عودة الهلال قبلة حياة للفريق الذي عانى من الأزمات الإدارية والاعتراضات الجماهيرية في الآونة الأخيرة خاصة وأنها جاءت أمام خصم له سمعته.

وفي ظل ظروف صعبة في السودان وداخل أروقة نادي الهلال، نجح صلاح أحمد آدم في قيادة الفريق للمجموعات.

وتحدث FilGoal.com مع مدرب الهلال عن طموح الفريق من المشاركة في دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم، قبل القرعة، وما يريد تجنبه في البطولة.

:

ناد حديث العهد، تأسس في 1995 وشق طريقه حتى الدوري الممتاز في 2011، ومنذ ذلك التاريخ حقق لقب الدوري الزيمبابوي مرتين رغم وجود العمالقة، ديناموز وهايلاندز.

فريق ميموزا سابقا، أو بلاتينوم حاليا، الذي يستعد للظهور الثاني في دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا.

في العامين الماضيين، فاز بلاتينوم بلقب الدوري الذي يلعب بين شهري أبريل ونوفمبر.

الموسم الماضي كان خاصا لبلاتينوم الذي لم يخسر سوى 4 مباريات في الدوري وحصده بفارق 13 نقطة كاملة عن نجيزي يونايتد بفضل مدربه السابق نورمان مابيزا، أحد أهم لاعبي زيمبابوي عبر تاريخها حيث لعب 92 مباراة دولية واحترف في بولندا والنمسا وتركيا.

في 12 سبتمبر الماضي، ترك مابيزا تدريب بلاتينوم للعمل في الشقيقة الكبرى جنوب إفريقيا مع فريق تشيبا يونايتد، تاركا الفريق في موقف صعب بعد الفوز على يونياو دي سونجو الموزمبيقي 1-0 فقط في ملعب ماندافا الذي يتسع لـ15 ألف متفرج في مدينة زفيشافاني.

ولكن ليزوي سوي كان على قدر المهمة، واستطاع الفوز في موزمبيق 4-2 بريمونتادا رائعة حيث تأخر 2-0 في الشوط الأول ليحتفل "الأبطال الأنقياء" كما يطلق عليهم بالتأهل لدور المجموعات للمرة الثانية على التوالي.

4 أندية فقط من أصل 15 استطاعوا التأهل بعد لعب مباراة الذهاب على أرضهم، من ضمنهم كان بلاتينوم.

اقرأ أيضا


لمطالعة الخبر على فى الجول

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة