آخرهم "نورجان".. أردوغان يسجن الكلمة ويقصف أقلام الصحفيينكيف يرى السياسيون اللبنانيون مبادرة سعد الحريري من الأزمة؟ظافر عابدين يشارك في فيلم العنكبوت مع أحمد السقا ومنى ذكي«زي النهارده».. تدمير وإغراق المدمرة إيلات ٢١ أكتوبر ١٩٦٧«زي النهارده».. انقلاب عسكرى في الصومال بقيادة سياد برى 21 أكتوبر 1969«زي النهارده».. وفاة الفنانة والبرلمانية فايدة كامل ٢١ أكتوبر ٢٠١١«زي النهارده».. وفاة الكاتب أنيس منصور ٢١ أكتوبر ٢٠١١"الانتماء قبس من أكتوبر".. ندوة الصالون الثقافي بآداب الإسكندرية| صورخبير: إنشاء محطات معالجة للمياه بطرق جديدة .. فيديوالباز: خزان المياه الجوفية في اتجاه جبل العوينات يكفي ٢٥٠ ألف فدان ١٠٠ عاملميس الحديدي في أولى حلقاتها بقناة الحدث: من هنا بدأت وإليها أعود7 أسباب تصيبك بهشاشة العظام أبرزها.. التدخين والكحولتنفيذ 14 محورا علويا لربط شرق وغرب النيل بـتكلفة 24 مليار جنيهتعرف على موقفك القانونى حال توقيعك إيصال أمانة على بياضتتويج ديانا حامد بلقب ملكة جمال مصر للكون 2019 وآية عبدالرازق وصيفة أولىشركات التجميل متهمة بتجاهل النساء الأكبر سنا.. كيف تحاول تصحيح الوضع؟حكاية "البركسيت".. أصعب طلاق فى التاريخ تكلفته تتخطى الـ30 مليار استرلينىنيكى يرتفع 0.22% فى بداية التعامل ببورصة طوكيومصرع شاب وإصابة 3 فى حادث تصادم بين سيارة ربع نقل وتوك توك بالدقهليةاليوم.. استكمال مرافعة دفاع 215 متهما بقضية "كتائب حلوان"

رئيس سريلانكا يأمر بإجراء تحقيق جديد في هجمات عيد الفصح

   -  
مايثريبالا سيريسينا

كولومبو- (د ب أ):

قال مسؤولون في كولومبو اليوم الأحد إن الرئيس السريلانكي مايثريبالا سيريسينا عين لجنة لإجراء تحقيق جديد في الهجمات الانتحارية التي وقعت يوم عيد الفصح، والتي تسببت في مقتل 268 شخصًا.

ويُعتقد أن جماعات إسلامية متطرفة كانت وراء التفجيرات الانتحارية التي وقعت في 21 أبريل الماضي، والتي استهدفت ثلاث كنائس وثلاثة فنادق فاخرة.

وتبدأ اللجنة الجديدة، التي يترأسها قاض من محكمة الاستئناف، عملها وسط مزاعم من الكنيسة الكاثوليكية في سريلانكا، برئاسة الأسقف كاردينال مالكولم رانجيث، بأن التحقيقات التي أجريت حتى الآن ليست كافية.

وقال متحدث باسم مكتب الرئيس إن سيريسينا كلف اللجنة بالتحقيق لكشف الجماعات المسؤولة عن الهجمات المنسقة، وكذلك التحقيق في الفشل المزعوم للمسؤولين بشأن التصرف على الرغم من ورود تحذيرات أمنية مسبقة.

وتم منح اللجنة ستة أشهر لإجراء تحقيقها وتقديم تقرير إلى الرئيس.

يشار إلى أن أحد الادعاءات الرئيسية ضد الشرطة وقوات الأمن هي أنها فشلت في التصرف رغم ورود تقارير استخباراتية أجنبية تفيد بأن جماعات إسلامية كانت تخطط لشن هجمات على الكنائس.

واحتجت الحكومة بأن التحذيرات لم تتضمن معلومات محددة حول التفجيرات.

وذكرت الشرطة أن أكثر من 100 شخص مازالوا رهن الاحتجاز بسبب الاشتباه في تورطهم في الهجمات.

لمطالعة الخبر على مصراوى

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة