زلزال متوسط القوة يضرب شمال غرب فنزويلاالجيش الوطنى الليبى يحدد 3 شروط لإعادة فتح الحقول النفطية المغلقةالصحة الأمريكية: نتوقع ارتفاعا في الوفيات اليومية بفيروس كورونابيلوسي: الكونجرس يحتاج لحل وسط لتمديد مدفوعات البطالة الناجمة عن جائحة كوروناالدنمارك تصدر أول جواز سفر خاص بـ«كورونا»السعودية: 10 آلاف ريال غرامة الدخول للمشاعر المقدسة بدون تصريح أيام الحجطالبان: الحرب هي الخيار الوحيد المتبقي أمامنا في أفغانستانمدير «أكساد»: أزمة كورونا فرصة تاريخية لتعزيز الأمن المائي والغذائي العربيأول تعليق من مجلس كنائس الشرق الأوسط على قرار تركيا بتحويل كاتدرائية «آيا صوفيا» إلى مسجدترامب يتعهد بمضاعفة طول الجدار الحدودي مع المكسيك حتى نهاية العامالقباج: تدخلات "التضامن" بالأسمرات جاءت طبقا لتوجيهات الرئيس السيسيرسميا .. رامي إبراهيم يجدد تعاقده لـ موسمين مع سلة الاتحاد السكندريمحمود الخطيب يتصدر تويتر بعد مقاضاته لرئيس نادي الزمالكأتلتيك بيلباو يفوز على غرناطة 2-1 في الدوري الإسبانيتوتنهام يحسم ديربي شمال لندن ويفوز على أرسنال في الدوري الإنجليزي.. فيديوكارتيرون يضع برنامجا تدريبيا خاصا للاعبي الزمالك فى معسكر برج العربتدريبات خاصة لحراس مرمى الأهليمدرب أستون فيلا ينهال بالمديح على تريزيجيه بعد إحرازه هدفين في كريستال بالاسخطى خطوة نحو البقاء.. جنوى يفوز على سبال 2-0 في الدوري الإيطالييواصل العلاج الطبيعى.. طبيب الأهلي يطمئن على حالة سعد سمير

قاتل طفلته بالقناطر الخيرية: «آخر كلامها لي بحبك يا بابا» (تفاصيل)

-  
صورة أرشيفية

جدد قاضي المعارضات بمحكمة القناطر الخيرية، السبت، حبس حداد 15 يوما على ذمة التحقيقات، لقيامه بذبح ابنته البالغة من العمر 7 سنوات، وإلقاء جثتها بترعة بالقناطر الخيرية.

وأدلي المتهم باعترافات تفصيلية حول جريمته، وقال انه تزوج والدة طفلته «رحمة» المجني عليها، وبعد أكثر من عام وقع الطلاق بينهما ومرت السنوات، وعاشت ابنته معه، مشيرا إلى أنه كان يعطف عليها ويحبها حيث كانت تعيش معه بالبيت، ومرت الأيام والسنوات حتي علم بأن طليقته قد تزوجت، فاستشاط غضبا.

وأضاف المتهم أنه «سيطرت عليه فكرة الشك في نسب ابنته، حتي شككه أحد الأشخاص في زوجته السابقة، رغم أنه لم يرى منها أي شيء، فقرر التخلص من ابنته وكان قد تعاطى قبلها سيجارة بها مواد مخدرة، وبعدها أخذها من المنزل بحجة شراء متطلبات لها وأخذ سكين المطبخ، واصطحبها إلى جوار ترعة الزيتونة بالقناطر الخيرية، وظل يتحدث معها وآخر كلامها له (بحبك يابابا)، ولكن الشك أعماه وذبحها وألقى بجثتها في مياه ترعة الزيتونة حتي لا يكشف أحد جريمته».

كان العميد إبراهيم الطويل مأمور مركز القناطر الخيرية، بلاغا من الأهالي، بالعثور على جثة طفلة في مياه ترعة الزيتونة بالقناطر الخيرية.

أخطر اللواء طارق عجيز مدير الأمن بالواقعة، فانتقل على الفور العقيد أحمد الخولي رئيس فرع البحث الجنائي إلى مكان الحادث.

وتبين أن الجثة لطفلة عمرها 7 سنوات، بها جرح ذبحي في الرقبة، وبفحصها تبين أنها تدعى «ر ع ا 7 سنوات.

وتوصلت التحريات إلى أن وراء ارتكاب الواقعة والدها، ويدعى «ع ا ع»، 35 سنة وأنه يعاني من اضطرابات نفسية ويعمل حداد، وأنه اقدم على الجريمة لشكه في نسبها.

وأضافت التحريات أن المتهم منفصل عن زوجته منذ سنوات، حيث تزوجت الأخيرة من آخر، وأن الطفلة المجني عليها تقيم مع والدها المتهم، الذي شك في نسبها إليه، وذبحها بسكين من الرقبه، وألقى بجثتها في ترعة الزيتونه بالقناطر الخيرية.

تمكن المقدم محمد عشماوي رئيس مباحث مركز القناطر الخيرية، من القبض على المتهم واعترف بارتكاب الواقعة.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة