جيانا فاروق تحتل المركز الثانى فى التصنيف العالمى للكاراتيه7 أخبار رياضية لا تفوتك اليومالشوط الأول.. أسوان يفاجئ إنبى بهدفنجوم الأهلى يهنئون الكابيتانو بعيد ميلاده رقم 38.. صورالرؤية الأمنية تحدد موعد مباراة القمة بين الأهلى والزمالكصالة هليوبوليس الشروق تستضيف ودية اليد الأولى أمام البرتغالفلاش باك.. المقاصة يفوز على دجلة بهدفينطاقم تحكيم جزائرى لإدارة مباراة المنتخب العسكرى مع قطر7 أرقام لـ دجلة والمقاصة فى الدورى الممتاز قبل مواجهة بتروسبورتميودراج: لا نخشى الجزيرة الإماراتى ونبحث عن مصالحة جماهير الإسماعيلىالبابا تواضروس يجرى فحوصات طبية ويزور طبيبه فى النمسااليوم العالمى لـ"التأتأة".. أنا أتلعثم لكننى لست غبياتعرف على دعاء المطر كما ورد عن الصحابة والصالحينمكتب شكاوى القومى للمرأة يبحث تقديم خدمات الحماية للمرأة المصريةملعب مباراة المصري وبطل سيشيل بالكونفدرالية| صور"الأهلي السعودي" يستقبل كريستيان جروس بجدة | صورإجراء قرعة الأدوار المؤهلة لكأس مصرأسوان يتقدم على إنبي بهدف في الشوط الأولقائمة برشلونة لمواجهة سلافيا بدوري الأبطالفيديو.. " كل السماء " اسم الأغنية الجديدة لماجد المهندس

الدوري المصري.. 5 خواجات يظهرون لأول مرة فى الإيجبشيان ليج

   -  

تعود مسابقة الدورى المصرى للظهور على مسرح الأحداث الكروية فى نسخة 2019 -2020، بعد فاصل من التغييرات الجذرية فى لوائح قيد اللاعبين، وما تبعها من ثوراث وانتقالات مكوكية فى الميركاتو الصيفى.

الدوري المصري سيكون مسرحاً للمدربين الأجانب الذين يظهرون فى الدورى المصرى، سواء لأول مرة مثل الخماسى فايلر وميتشو وميودراج ونيبوشا وفارياس، أو مع ناد آخر مثل الفرنسى ديسابر الذى يقود بيراميدز بعد نهاية رحلته مع الإسماعيلى، أو اليونانى جونيس المستمر فى قيادة وادى دجلة.

وفرضت المدرسة الصربية نفسها على سوق المدربين بقوة فى الدورى، بعد تعيين ميودراج يسيتش مديرًا فنيًا لفريق الإسماعيلى، ليكون الصربى الثالث فى الدورى الممتاز بجانب الثنائى ميتشو مدرب الزمالك ونيبوشا مدرب الجونة.

ويمثل المدرسة البرازيلية سيرجيو فارياس مدرب الطلائع، بينما يمثل المدرسة الفرنسية ديسابر والمدرسة اليونانية جونيس مدرب دجلة فيما كانت فايلر مدرب الاهلى ممثلا عن المدرسة السويسرية.

فى السطور التالية نلقى الضوء على المدربين الأجانب الذين سيظهرون للمرة الأولى فى الدورى المصرى..

*فايلر

رينيه فايلر يقود أحلام جماهير الأهلى بالموسم الجديد، ويظهر المدرب الشاب ممثلا للمدرسة السويسرية للمرة الأولى داخل القلعة الحمراء، خلفاً لمارتن لاسارتى الذى رحل عن منصبه عقب الإخفاق فى بطولة كأس مصر.

رينيه فايلر ستكون مهمته الأولى الحفاظ على درع الدورى داخل القلعة الحمراء للمرة الخامسة على التوالى، والعودة لزعامة القارة الأفريقية بعد غياب منذ 2013، وهو الحلم الأكثر أهمية للجماهير العاشقة للفانلة الحمراء بجانب استعادة كأس مصر والتتويج بلقب كأس السوبر المحلى.

ولم يحقق فايلر فى مسيرته التدريبية الممتدة منذ 2009 سوى لقبين فقط، إذ فاز بالدورى البلجيكى مع أندرلخت موسم 2016-2017 قبل أن يفوز بلقب السوبر البلجيكى فى الموسم التالى مع الفريق نفسه.

*ميتشو

وستكون مهمة الصربى ميتشو داخل الزمالك استعادة درع الدورى الغائب عن القلعة البيضاء منذ أربعة مواسم بجانب استكمال النجاحات الأفريقية بالعودة لمنصة التتويج بدورى الأبطال بعد التتويج بالكونفدرالية الموسم الماضى.

مدرب الزمالك الجديد يمتلك تاريخا كبيرا من الإنجازات والبطولات التي حققها مع العديد من الفرق الأفريقية، منها فرق فيلا الأوغندى، والهلال السودانى، إلى جانب تدريب منتخب رواندا وأوغندا، ونادى أورلاندو باريتس.

*ميودراج

الصربى ميودراج أسندت له إدارة الإسماعيلى مهمة استعادة السامبا المصرية أداء ونتيجة، وأصبح المدرب مطالباً بالتتويج بالبطولة العربية التى ينافس فيها الدراويش بجانب العودة للمربع الذهبى بالدورى والتتويج بكأس مصر فى نسخته الجديدة لتحقيق بطولة يحلم بها عشاق الرداء الأصفر منذ زمن طويل.

المدرب الجديد للدراويش حصل على 10 ألقاب متنوعة، بدأها في موسم 1982-1983 بالحصول على لقب الدوري في يوغوسلافيا وقتها مع فريق بارتيزان. وفي عام 2000 توج بلقب البطولة العربية مع الصفاقسي التونسي، ومع فريق سسكا صوفيا البلغاري فاز بلقب الدوري البلغاري موسم 2004-2005، والكأس المحلي عام 2006.

ونجح يسيتش في الفوز بـ3 ألقاب مع فريق بي.إف.سي ليتيكس لوفيتش البلغارى، إذ توج بلقب كأس بلغاريا عام 2008، والسوبر البلغاري عامي 2007 و2008. وفي تجربته مع اتحاد طرابلس الليبي، توج المدرب الصربي بـ5 ألقاب، منها لقبان للدوري الليبي عامي 2009 و2010، ولقب كأس ليبيا عام 2009، وكأس السوبر الليبي مرتين عامي 2009 و2010.

أما آخر ألقاب يسيتش فكانت مع فريق يانجون وتوج معه بلقب دوري مينمار عام 2015.

*فارياس

وسيكون البرازيلى سيرجيو فارياس، المدير الفنى لطلائع الجيش، فى مهمة تكوين فريق متميز يستطيع خطف المربع الذهبى فى منافسات الموسم الجديد، لاسيما فى ظل امتلاكه سيرة ذاتية قوية وتدعيم الفريق بصفقات مميزة .

ويمتلك سيرجيو فارياس سيرة ذاتيه رائعة، أبرزها تتويجه بلقب كأس العالم للشباب التى أقيمت فى مصر عام 1997، بالإضافة إلى حصوله على لقب بطولة الدورى الكورى مع بوهانج عام 2007 وبطولة الكأس فى العام التالى.

وحقق المدرب البرازيلى أيضاً بطولة كأس رابطة الأندية المحترفة فى كوريا عام 2009، ونجح فى التتويج مع الفريق ذاته بلقب دورى أبطال آسيا فى نفس الموسم، وتولى القيادة الفنية للأهلى السعودى والوصل الإماراتى والهلال السودانى.

وقاد فارياس فريق الهلال السودانى فى الفترة من 8 نوفمبر 2017 حتى إقالته من منصبه فى نهاية شهر مارس 2018.

*نيبوشا

يظهر الصربي نيبوشا ميلوسيفيتش مع الجونة بعدما تولى القيادة الفنية للفريق فى الموسم الجديد 2019-2020 الذى يحلم الفريق خلاله بتحقيق إنجاز إنهاء المسابقة فى المربع الذهبى لاسيما بعد تدعيم الفريق بكتيبة من الصفقات الأهلاوية.

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة