وزيرة الصحة: لا نعلم حتى الآن إذا كنا فى مرحلة ذروة فيروس كورونا.. فيديووزيرة الصحة: التوسع فى مستشفيات علاج كورونا بزيادة عددها 376 مستشفىالسيسى يؤكد لماكرون فى اتصال هاتفى: موقف مصر ثابت تجاه الأزمة الليبيةالصحة تناشد المتعافين من كورونا بالتبرع بالبلازما بعد 14 يوما من الشفاءالصحة تعتمد سلسلة تحليل بخلاف PCR كدليل على الإصابة بكورونا.. اعرف التفاصيل«الكمامة» أو الغرامة.. غدًا بـ"اليوم السابع"2020 بتكمل جمايلها.. حشرة "الزيز" تخرج من باطن الأرض.. ما قصتها؟ فيديوالصحة 5400 وحدة و1000 قافلة لتوزيع أدوية كورونا على مخالطى الحالات الإيجابيةتعرف على جهود وزارة الداخلية لحفظ الأمن بالشارع خلال شهر.. فيديوالجيش الليبى: إسقاط ثلاث طائرات تركية مسيرة بالقرب من مدينة بنى وليد«نايل سينما» تحتفي بالفنان حسن حسني اليوم وغداالنقود الورقية والطوابير.. هل تختفي بعض العادات الاجتماعية بسبب كورونا؟لجنة مكافحة كورونا: أبقينا على هيدروكسي كلوروكوين في علاج كورونا ودول العالم ستعاود استخدامهلجنة مواجهة كورونا: أعداد المصابين سترتفع في الفترة المقبلة.. فيديو5 % من المصابين حالتهم خطرة.. لجنة مكافحة كورونا: سنضيف أدوية جديدة على البروتوكول العلاجى قريباالانطلاقة الخميس.. خالد العوامى يقدم "مساء القاهرة" على الحدث اليومجامعة عين شمس: تجارب علمية لمواجهة كورونا.. وانتهاء تصميم أجهزة التنفس الصناعيثروت الخرباوي: الإخوان وعناصر الإرهاب يستهدفون إسقاط مصر.. فيديوأحمد موسى: ركوب المترو والقطارات غير مسموح بدون ارتداء كمامة.. فيديومرتديا الكمامة.. أحمد موسى: الحل الأول للوقاية من فيروس كورونا.. فيديو

الجيش.. هدفهم

-  

بعد أن تيقنوا وتأكدوا أن الجيش المصرى هو الحضن الأكبر والأول الذى يحفظ الدولة المصرية.. زادت محاولاتهم لضرب هذا الجيش.. وبعد أن عرفوا أن «مؤامراتهم» لضرب هذا الجيش واستنزاف قواه فى سيناء زادت مخططاتهم عنفًا.. ولذلك عمدوا إلى محاولات عديدة لضرب هذا الجيش.. وهى مخططات عديدة.

فالجيش- بسبب قيادته الواعية- لم يستجب لما روجوه من ضرورة تدخل الجيش المصرى فيما يجرى فى سوريا.. بحكم أن سوريا هى الشقيق الأقرب والأولى بالرعاية.. ولو تحقق ذلك لنجح أعداء مصر واندفع الجيش المصرى ليكون واحدًا من الجيوش العديدة التى تتصارع فى سوريا.. وتعرفون أن سوريا تتصارع على أرضها جيوش تركية وروسية وإيرانية وأمريكية.. وأصابع عربية متنافرة.. إلى أن أصبحت سوريا عبارة عن مستنقع للصراع الأكبر فى المنطقة.. واستطاعت مصر أن تبعد جيشها عن هذا المخطط.. رغم ضغوط السعودية بكل ثقل علاقتها بمصر.. وتلك براعة الفكر الاستراتيجى المصرى. ونفس الجيش نجح فى النجاة من السقوط فى مستنقع اليمن، وما أدراكم ما اليمن وتجاربنا هناك مريرة وأليمة!.. وأيضًا نجحت القيادة المصرية فى إقناع السعودية والإمارات القطب الأكبر فى حرب اليمن بأن جيش مصر ليس للإيجار.. رغم الخطر الذى تقوده إيران بإجبار مصر على الدفع بقواتها المسلحة بحجة حماية حرية الملاحة فى مضيق باب المندب، وبالتالى الدفاع عن قناة السويس من هناك. وهكذا نجحت القيادة المصرية فى عدم الدخول فى حرب مباشرة أو غير مباشرة مع تركيا فى الشمال ومع إيران فى الجنوب.. تمامًا كما نجحت فى السيطرة على سياستها تجاه الاستفزازات التركية بتهديد حقول الغاز الجديدة فى البحر المتوسط، وحقل ظُهر بالذات.. ولم تقع مصر فى فخ الاستفزازات التركية حول غاز البحر المتوسط.. وهو الذى جاء لينقذنا من مجاعة رهيبة فى الوقود.. تمامًا كما نجحت فى الإفلات من مستنقع اليمن والدخول فى حرب مباشرة أو غير مباشرة مع إيران.. وتابعوا تطورات هذه الحرب الآن من ضرب منشآت دولية سعودية أدت إلى انخفاض صادراتها إلى النصف وأكثر. أيضًا- وبعد أن دفعت تركيا مدعومة من قطر بكل جهودها لتمزيق الدولة الليبية- ورغم كل التهديدات التركية وغيرها- استطاعت مصر إبقاء قواتها المسلحة- إلى حد ما- بعيدة عن الصراع الليبى.. حتى وإن أنشأت مصر واحدة من أكبر قواعدها العسكرية بالقرب من الحدود المصرية- الليبية.

■ والحمد لله- بما حدث فى السودان- وكان نظام البشير يمثل قوة ضغط رهيبة على الدولة المصرية. المهم أن الجيش المصرى نجح فى المحافظة على قوته.. بل زادت هذه القوة.. وكلما زادت هذه القوة زادت المخططات فى محاولة سحب الجيش المصرى إلى معارك إقليمية رهيبة. وهذا واحد من أكبر انتصارات السلوك المصرى.

لمطالعة الخبر على المصرى اليوم