طرح أوبريت «تعظيم سلام» بمنتدى الشباب المقبلانطلاق الموسم الثانى لبرنامج «هذا أنا» مع مشاهير العالم العربى«الاختلاف والفساد والشائعات» قضايا تُناقشها 10 عروض بـ«البيت الفنى للمسرح»كلمات أغنية عمرو دياب الجديدة "قدام مرايتها"هشام قنديل يفتتح معرضى محسن حمزة وإيهاب الطوخى فى جاليرى «ضَىّ»«أنا والآخر».. معرض للفنانة التونسية هيفاء تكوتى بمتحف شوقىمصر بريشة الإيطالى «مليكة» على «طريق الحرير»جدار الروح.. الفنان محمود حامد يستعيد طلاسم ورموزًا للحوائطالبرلمان يدعو الأزهر والأوقاف للتصدى لقضية زواج القاصرات لحلها وتجنب مخاطرهامحام محمود البنا يكشف حقيقة تزوير سن الجاني.. فيديورئيس البنك الدولي ومديرة صندوق النقد يشيدان بجهود مصر في الإصلاح الاقتصاديترتيب شركات السمسرة بالبورصة المصرية.. "المجموعة المالية" فى الصدارةالدفاع عن الشرف يُنهى حياة «أحمد» بطعنةلو عروسة وبتجهزى.. اعرفى إزاى تختارى المقلاة المناسبة لاحتياجاتك«مصريون بالخارج» يستعدون للاستثمار بالعلمين الجديدة«الكهرباء»: مليار و264 مليون جنيه لتطوير شبكات محافظات الدقهلية ودمياط وكفر الشيخمصر تدعو البنك الدولى وصندوق النقد لزيادة دعمهما لتحقيق التكامل الإقليمى بإفريقياوزير التموين: تنقية بطاقات التموين عملية مستمرة إلى يوم الدين«المحامين» تصدر ضوابط القيد والتجديد لأعضائها«التجارة الداخلية»: لدينا 32 ألف مخبز تمويني تفوق احتياجات الناس

"القابضة الكيماوية": 3 أسباب وراء التراجع عن دمج شركتى المكس والنصر للملاحات

-  

كشف المحاسب عماد الدين مصطفى، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، أنه تم التراجع عن فكرة دمج شركتى النصر للملاحات والمكس للملاحات فى شركة واحدة .

وأضاف مصطفى لـ" اليوم السابع"، أن مسألة التراجع عن الدمج ترجع إلى عدة عوامل أولها رفض بنك الاستثمار القومى الاستحواذ على الشركتين بعد الدمج، حيث كان يفضل شركة المكس بدون شركة النصر، لافتا إلى أن العامل الثانى أن المؤشرات المالية تغيرت للشركتين، وبالتالى لم تعد هناك حاجة للدمج حاليا.

وتابع: عرضنا العديد من قطع الأراضى على بنك الاستثمار القومى بهدف سداد مديونياته لدى الشركات وهناك مفاوضات مكثفة لتسويتها بعيدا عن الدعاوى القضائية التى ستطيل أمد الخلافات دون إيجاد حلول فعلية لها .

وأشاد عماد الدين مصطفى رئيس القابضة الكيماوية، بنمو قطاع الملح فى القابضة وارتفاع معدلات الإنتاج والتصدير، بما ينعكس بصورة إيجابية على نتائج الشركات، مطالبا بفتح أسواق جديدة مع قرب حل مشكلة ملاحة سبيكة بشمال سيناء والتابعة لشركة النصر للملاحات .

وشدد على أهمية الاستحواذ على حصة سوقية أفضل وأكبر فى السوق المحلى لشركتى المكس والنصر .

وكانت هناك خطة لدمج الشركتين على أن يستحواذ بنك الاستثمار القومى عليهما مقابل تسوية 3.5 مليار جنيه ،إلا أن البنك لم يرد رسميا على العرض كما لم يتم الاتفاق على تسوية المديونية التى تعود إلى اقتراض شركة النصر للملاحات لـ110 ملايين جنيه، تم سداد 50 مليون جنيه منها منذ 30 عاما.. وتبقى 60 مليون جنيه ارتفع إلى 3.5 مليار جنيه نتيجة تراكم الفائدة. 

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة