شرائح وإحصاءات.. التكنولوجيا تخترق عقل كرة القدممرمر يطالب برحيل حكومته بلبنان وبنزيما عن الريال: "الاتنين مبيعملوش حاجة"الزراعة: 7 محاور لإصلاح منظومة إنتاج وتسويق القطن.. اعرف التفاصيلكهرباء شمال القاهرة: فصل التيار آخر خطوة مع الممتنعين عن سداد المتأخراتحقيقة دخول محمد حماقي عالم الإخراج بـ "أشباح أوروبا"محمد حماقي يشيد بفريقه في "ذا فويس 5"شاهد.. رسالة نانسي عجرم لدعم لبنانشكوك حول مشاركة دونجا مع الإسماعيلي أمام الجزيرة الإماراتيالبدري يكشف مخاطبة منتخبين لمحاولة لعب ودية جديدة للمنتخبكورتوا ينتقد تصرف أودريوزولاأهداف السبت الكروي - إثارة الدقائق الأخيرة وسقوط ريال مدريد وثلاثية برشلونةمدرب ليجانيس القريب من الإقالة: هل تريدوني أن أنتحر من الطابق العشرين؟أرقام في الجول - ساسي ضد المقاولون.. فعل كل شيء وخرج مطروداأمير مرتضى عن عصبية لاعبيه: الاستفزازات تأتي دائما من لاعبي الزمالك السابقينالأهلى يتأهل لنهائى بطولة الأندية العربية للبريدج"ميتشو": واجهنا أحد أقوى فرق الدوري.. والنتيجة ستساعدنا أمام جينيراسيونطلب خاص من "ميتشو" لجماهير الزمالك.. ما هو؟الدورى الإسبانى: مايوركا يلحق الخسارة الأولى بريال مدريد ويهدي الصدارة لبرشلونة"المشروعات الصغيرة": الجهاز وفر 321 ألف فرصة عمل في آخر 5 سنواتبالصور.. وكيل تعليم كفر الشيخ تعتذر لأسرة التلميذة المحبوسة

اتحاد الغرف التجارية:11% من واردات الغذاء العربية من البرازيل البالغة 100 مليار دولار

-  
قال المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية إن البرازيل تستحوذ على 11% من حجم الواردات العربية من الغذاء والتي تبلغ 100 مليار دولار سنويا  والتي تمثل نحو 60% من الواردات العربية بصفة عامة.

وجاء ذلك خلال كلمته بمنتدى الأعمال المصري البرازيلي الذى نظمه الاتحاد العام للغرف التجارية بحضور تريزا كريستينا وزيرة الزراعة والثروة الحيوانية والغذاء البرازيلي، بمشاركة 25 شركة برازيلية العاملة في قطاع اللحوم والدواجن والثروة الحيوانية والحاصلات الزراعية.

وأكد العربي ضرورة وجود تعاون ثلاثي بين البرازيل والدول العربية ومصر في المجال الصناعي والزراعي والغذائي .

وشدد على أهمية استغلال الميزات النسبية للبلدين لتنمية العائد الاقتصادي والتكامل ليتم الإنتاج محليا ،وغزو الأسواق المحيطة سواء العربية أو الأفريقية أو الأوروبية، لتنمية الصادرات السلعية والقضاء على المعوقات الجمركية والشحن اعتمادا على الاتفاقيات التجارية المرتبطة بها مصر مع معظم التكتلات الدولية.

وأشار العربي إلى أهمية وجود خطوط ملاحقة مباشرة بين البلدين لتنمية التبادل التجاري وتعظيم حجم السوق.

ولفت إلى أنه يمكن أيضا التعاون مع البرازيل للتواجد في إفريقيا في مجالات الثورة الحيوانية والزراعة، خاصة وأن حجم الاستثمارات المصرية في إفريقيا تصل لنحو 15 مليار دولار حاليا.

ونوه العربي إلى أن حجم الاستثمارات المشتركة بين البلدين تجاوزت المليار دولار فى صناعة الأسمنت والاوتوبيسات والمقطورات والصناعات الغذائية ولوجيستياتها، إلى جانب الاستثمارات المصرية فى البرازيل فى المزارع والمجازر والكهرباء.

وأوضح أن حجم التبادل التجاري تجاوز 5ر2 مليار دولار، جزء كبير منها هو مستلزمات انتاج لصناعات تصديرية الى مناطق التجارة الحرة، ولكن ذلك لا يحقق لا الآمال المرجوة، ولا يعبر عن الفرص المتاحة، فمصر اليوم تقدم للمستثمر البرازيلى أرض صلبة، وإستثمارات أمنة، وفرص متميزة.

وأضاف أن مصر قامت باصلاحات ثورية متضمنة ثورة تشريعية واجرائية لتيسير مناخ أداء الأعمال، كما وفرت عشرات المناطق الصناعية والتجارية واللوجيستية المرفقة، فى كافة ربوع مصر، بعد تنفيذ برنامج عاجل لتطوير ورفع كفاءة البنية التحتية اللازمة، والذى تكامل مع مشروعات كبرى فى كافة المجالات، كل ذلك مدعوما بآليات النقل متعدد الوسائط، لربطها بالعالم من خلال مؤانئ محورية حديثة، وشبكات طرق وسكك حديدية، تربطنا بالاسواق المجاورة مثل طريق الاسكندرية كيب تاون، وسفاجا نادجامينا، وموانئ محورية بمناطق حرة متميزة مثل محور قناة السويس.

وأشار إلى أننا نسعى مع جامعة الدول العربية والاكاديمية العربية لانشاء مراكز لوجيستية بالدول الاعضاء باتفاقية الميركوسير، وخطوط ملاحية مباشرة لتنمية التبادل التجارى بيننا.

وأضاف لقد دعمنا السوق المصرى الكبير باتفاقيات تجارة حرة رفعت حجمه الى اكثر من 2,7 مليار مستهلك فى الوطن العربى والاتحاد الأوروبى والافتا وإفريقيا والميركوسور والولايات المتحدة وتركيا، وسترتفع الى 2,9 مليار مستهلك مع انهاء اتفاقية التجارة الأوراسية. 

وقمنا بالتعاون الثلاثى فى إفريقيا، فى مجالات الزراعة والثروة الحيوانية والطاقة والنقل والبنية التحتية، مع شركائنا من مختلف دول العالم لننمى صادراتنا سويا، واخرها مشروع السد والطاقة الكهرومائية فى تنزانيا باكثر من 2,8 مليار دولار، بخلاف اكثر من 15 مليار دولار من الاستثمارات المصرية فى إفريقيا.

ونوه إلى وجود فرص إستثمارية متعددة فى الزراعة وصناعاتها، والثروة الحيوانية والداجنة، تعاظمت مع  استصلاح مليون ونصف فدان ومشاريع كبرى للثروة الحيوانية.

وأضاف لدينا فرص إستثمارية واعدة فى الصناعة والتجارة والخدمات و البنية التحتية وفى إدارتها، وفى المشروعات الكبرى و سوق محلى ضخم مدعوما بإتفاقيات تجارة حرة متزايدة ،بالاضافة الى الموقع الإستراتيجى، فمصر كانت وستظل فى مفترق دروب التجارة العالمية .

كما أضاف اليوم من خلال هيئات المعونات والبنوك الانمائية، لدينا اكثر من 23 مليار دولار لتمويل ودعم استثماراتنا المشتركة.

ومن جانبه قال روبرت حنون رئيس غرفة التجارة العربية البرازيلية إن العلاقات التجارية بين البلدين قابلة للتوسع ،وعلينا العمل في هذا السياق.

وأضاف لابد من اتخاذ إجراءات استراتيجية لاقامة شراكات واسعة والخروج من حدود البيع والشراء، مؤكدا على ضرورة إزالة العقبات البيروقراطية التى تعرقل العلاقات التجارية، والتركيز على تطوير اللوجستيات بين البلدين .

وأشار إلى أنه لمس خال اجتماع المجلس الاقتصادي التابع لجامعة الدول العربية تطور كبير في العلاقات بين البرازيل والدول العربية خاصة مصر منوها إلى أن الغرفة على استعداد لازالة كافة العقبات التى تعوق تنمية التبادل التجاري .

وأضاف أن الغرفة لديها مكتب رئيسي في دبي وتستهدف التوسع فى إنشاء مكاتب فرعية في الدول العربية خاصة في مصر .

ووجه الدعوة للمستثمرين المصريين للمشاركة في منتدى الاقتصاد العربي البرازيلي المزمع عقده في بداية العام المقبل في سان بولو .

ومن جانبها أشارت وزيرة الزراعة والثروة الحيوانية والتموين تيريزا كريستينا  إلى رغبتها في استقطاب الإستثمارات العربية إلى مجال الأعمال الزراعية البرازيلي .

وأكدت أن هناك فرصا هائلة للإستثمار في مختلف سلاسل إنتاج الصناعات الزراعية، مثل المدخلات والآلات والإنتاج والتخزين والتوزيع والنقل والبحوث والتكنولوجيا والابتكار.

وأوضحت أنه يمكن زيادة التعاون التجاري سواء من حيث زيادة حجم المنتجات التي تم بيعها، أو إدخال سلع جديدة إلى قائمة الصادرات، لافتة إلى وجود فرص واعدة في قطاع الصناعات الغذائية والتي لا تزال تشكل نسب ضئيلة للغاية في قائمة الصادرات البرازيلية للدول العربية، خاصة في البن وعصير البرتقال، مشيرة إلى أن البرازيل تعتبر ثالث أكبر منتج للمواد الخام المستخدمة في إنتاج عصير الفاكهة في العالم، وأكبر مصدر لعصير البرتقال مضيفة "نحن على دراية بمتطلبات الأسواق العربية، والمستهلكون العرب يعرفون ويستسيغون تناول منتجاتنا.



لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة