أدانه العالم وتبناه الحوثيون.. القصة الكاملة للهجوم على "أرامكو"مبروك عطية: "الإسلام مش صلاة وصيام وإنما بناء شخصية" (فيديو)توفيق عبد الحميد: مليش أي حسابات على مواقع التواصل الاجتماعيخبير أمن معلومات يكشف عن خطورة الأخبار الكاذبة على السوشيال ميديا.. فيديوتوفيق عكاشة: أسافر للسياحة.. وأحب الطعام المغربي.. فيديوأخبار الفن | محمد رمضان يكشف حقيقة زواجه من حلا شيحة.. وقبلة أحمد فهمى لـ هنا الزاهداخبار الفن والفنانين .. إليسا ونوال الزغبي تعيدان متابعة بعضهما على تويتر بعد الصلح.. وبنات كريم فهمي تواصل إثارة الجدلأحلام تتغزل في أنغام بعد إعلان حفلها بالسعوديةتعرف على 73 منطقة معرضة للسيول وتجمعات الأمطار بمحافظة مطروحمحمد بركات يكشف عن سبب اعتزاله كرة القدم.. فيديوسيد معوض ينشر صورة جديدة برفقة بركاتتامر حمزة: "قيد عائلى" تجربة ممتعة جمعت جيلين والتعامل مع 35 ممثلا صعبدعوى تبديد ضد زوج باع منقولات زوجته لأداء العمرة برفقة والدتهالتحريات: لا شبهة جنائية فى العثور على جثة فتاة أكتوبر..وأزمة نفسية سبب انتحارهامجدي كامل ينشر صورًا من بروفات " الملك لير"5 معلومات عن خطط تطوير قطاع الكهرباء.. أبرزها وصول العدادات الذكية لمليون عداداخبار ماسبيرو.. دخول والدي رئيسة نايل دراما للمستشفىعلي الحجار يكشف سر طلب توفيق عبد الحميد مبلغا ماليا كبيرا للظهور في "صاحبة السعادة"الرجالة بتخون ليه؟؟.. الإجابة فى 6 نقاطاليوم.. ​الطرق الصوفية تنظم مؤتمرًا لتأكيد دعمها للدولة

وفد بورسعيد يرفض قرار حرمان أصحاب البطاقات الاستيرادية من المقررات التموينية

   -  
وفد بورسعيد

أصدرت لجنة الوفد العامة ببورسعيد برئاسة محمد ناجى "المحامى" بيانا أعلنت فيه رفضها لقرار اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد الخاص بحرمان أصحاب الحصص الاستيرادية من صرف المقررات التموينية ورغيف الخبز باعتبار أن القرار يخالف ماجاء بقرارات الحرمان التى اصدرها وزير التموين ولم يكن من بينها هذه الفئة.

وجاء البيان كالتالى:

"طالعنا بقلق شديد تصريح السيد محافظ بورسعيد بفرض مزيد من القيود للتضيق على أصحاب بطاقات الحصص الإستيرادية الصغيرة فئة الـ 2400 جنيه

واعتبارهم مصدرين ومستوردين بالمخالفة للواقع والقانون ورغبة المحافظ في حرمانهم وأسرهم من الدعم التمويني مما يزيد معاناتهم وذلك دون مراعاة للظروف الإقتصادية والإجتماعية التي يعيشها أبناء بورسعيد , والعجز عن إيجاد بدائل معيشية وإقتصادية تستوعب أبناء بورسعيد في المشروعات المختلفة المقامة على أرضها ودون مراعاة أن الأكثرية من حاملي البطاقة 2400 جنيه لامورد سنوي لعائلاتهم سواها فقد
تنازلوا عن حق التعيين في الوظائف الحكومية مقابل إستخراج البطاقة وأصبحت حصيلتها لا تكفي تغطية مصاريف التعليم والعلاج والبطالة المنتشرة في ظل إرتفاع الأسعار لجميع السلع والخدمات".

وحزب الوفد ببورسعيد من واقع مسئوليته إذ يحذر من خطورة مثل هذه التصريحات والقرارات الخطيرة وما يتبعها من تداعيات قد تحدث أبلغ الضرر بالمدينة , فإن الوفد يدعوا إلى الوقف الفوري لهذه القرارات ويدعو إلى حوار إجتماعي وإقتصادي شامل يؤدي لحلول جدية تخفف عن الطبقات البسيطة من أبناء شعبنا من الأعباء الاقتصادية الحالية وتخرج بحلول تحافظ على الأمن والسلام الاجتماعي للمجتمع البورسعيدي " .

لمطالعة الخبر على الوفد

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة