عدم ورود تقرير لجنة الخبراء بـ«جبهة النصرة» يؤجل محاكمة المتهمين لـ27 أكتوبرمصرع 3 أشخاص وإصابة 6 فى انقلاب سيارة بقنا«الأمن العام» يكشف التفاصيل الكاملة لـ«محرقة أرمنت»الكويت تحقق في تحليق طائرة مسيرة فوق أراضيها يوم الهجوم على "أرامكو"بدء تنفيذ مشروع تركيب القطع الموفرة لضخ مياه الشرب في "بلاط"السيسي لـ رئيس "الأمة الكويتي": أمن مصر القومي مرتبط بأمن الخليجعاجل.. "التحالف": الأسلحة المستخدمة في مهاجمة "أرامكو" جاءت من إيرانللأسبوع الثاني.. "It: Chapter Two" في الصدارة بإيرادات 323 مليون دولاروزير التعليم العالي: اتجاه لتحويل الجامعات إلى مؤسسات ذكية خلال عامينرئيس الوزراء: إطلاق بوابة إلكترونية للصناعة.. والأولوية لمن لهم مستحقات من «دعم الصادرات»يعمل ٢٤ ساعة يوميًا..«الصحة» تخصص خطًا ساخنًا لمشروع التأمين الصحي الشاملغلق 4 منشآت طبية خاصة في المنوفية.. والمحافظ يوضح الأسبابياسر رزق: أزمة الصحافة في ضعف مستوى الصحفيين وليس الاقتصادالسيسي يستقبل رئيس مجلس الأمة الكويتياحتفالية لتوزيع جوائز مؤسسة هيكل للصحافة 23 سبتمبرمحافظ بورسعيد يستقبل 4 وزراء.. وغموض حول «اجتماع الساعتين»وزير المالية: صرف كامل قيم دعم الصادرات المتأخرة للشركات الصغيرة على الفور600 شكوى و83 حملة على شواطئ الإسكندرية خلال صيف 2019أبو الريش الياباني: كسرنا الحاجز النفسي لدى أطفال المستشفى.. فيديومي ندا: رسمي على الأكواب الخزفية جاء بالصدفة.. فيديو

نهرها أمام صديقاتها فطلبت الخلع ورفعت شعار: أخاف ألا أقيم حدود الله

-  

أقامت زوجة دعوى طلاق للضرر، أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، طالبت فيها بالتفريق بينها وزوجها بسبب استحالة العشرة وخشيتها من ألا تقيم حدود الله، مؤكدة قيامه بنهرها أمام صديقاتها، وسبها بأبشع الألفاظ، لأول مرة بعد 21 عامًا من زواجها.

وأضافت "ه.ن.س" البالغة من العمر 49 عامًا أثناء جلسات تسوية المنازعات الأسرية: "تحملت العيش طوال سنوات زواجى وحيدة بسبب غياب زوجى بالعمل، وكان الشيء الوحيد الذى يهون على الأيام والساعات التى أقضيها بمفردى بعد أن أفقد الأمل فى الإنجاب بسبب معاناة زوجى من عيب خلقى لا علاج له، هما أصدقائى وعملى".

وتابعت: "زوجى طوال سنوات كان يعاملنى كابنته، ولكنه مؤخرًا أصبح يسيء لى وينهرنى ويسبنى بأبشع الألفاظ، واعتدى علىَّ أمام صديقاتي، متعمدًا إهانتى، لدرجة أننى بت أتحاشى التعامل مع أحد خشية نظراتهم وأسئلتهم المحرجة، وكثيرًا ما تركت له منزل الزوجية، لكن فى كل مرة كنت أعود إليه بعد تعهدات بحسن المعاشرة، والكف عن جرح كرامتى".

وتضيف: للأسف لم يف بوعوده، وعاد إلى سابق عهده، ومع تعدد وقائع الضرب والإصابات وتدهور حالتى الصحية والنفسية، قررت أن ألجأ إلى محكمة الأسرة لإقامة دعوى طلاق ضده، وبالفعل تقدمت بطلب إلى مكتب تسوية المنازعات الأسرية بالمحكمة لتطليقى منه طلقة بائنة للضرر".

لمطالعة الخبر على اليوم السابع

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة