الأوقاف توزع 16 طنًا من لحوم صكوك الأضاحى اليومغلق جزئي لتقاطع شارع ثروت مع السودان بالجيزة لمدة يومين لمد كابلات.. اليومرئيس فيفا والجنايني يهنئان الأهلي بلقب الدوري الـ 42مواعيد مباريات اليوم الجمعة 25 - 9 - 2020 والقنوات الناقلةخطوات بسيطة لتحويل سيارتك للغاز الطبيعي.. تعرف عليهاتعرف على أسعار اللحوم اليوم الجمعة بالسوق المحلىبيراميدز يحصل على راحة سلبية بعد تحقيق الفوز أمام الإسماعيلىاليوم.. بيراميدز يقدم شريف إكرامى فى مؤتمر صحفى بالدفاع الجوى8 خدمات تقدمها نقابة الفنانين التشكيليين لأعضائها.. تعرف عليها"الوطن" تنشر آلية رصد وتحليل غياب الطلاب المصابين بكوروناحكاية مسجد "أبوالحجاج" بالأقصر .. عمره 8 قرون وشاهد على 3 حضاراتأمين عام الزراعيين يشرح 3 خطوات للتحصيل الإلكتروني بالنقابةتعرف على أماكن ومواعيد انقطاع المياه بمدينة السادس من أكتوبر اليومكيف تصبح مليونيرا من الكتابة؟.. "ستيفن كينج" نموذجايصدر قريبا.. رواية "طبيب أرياف" لـ محمد المنسى قنديلما الفرق بين أنفلونزا وفيروس كورونا؟ .. عوض تاج الدين يوضحرئيس اتحاد التأمين: القطاع لم يتأثر بشكل كبير من جائحة كورونا.. فيديوبعد تخطي التجارب.. تاج الدين: لقاح كورونا سيتوافر بحلول أكتوبر أو نوفمبر المقبلشككوا في دعوة البنا .. تعرف على شعار الإخوان الأول وشروط الانضمام للجماعة .. فيديوصندوق تطوير العشوائيات: صرف 27.5 مليار جنيه خلال 6 سنوات على المناطق العشوائية..إنشاء نموذج محاكي للأسمرات بعواصم المحافظات

باحث: مفهوم الحاكمية من إنتاج «الخوارج» والإسلام دين عبادة وليس سياسة

   -  
قال محمد آل شيخ، الكاتب والباحث والمحلل السياسي، إن قضية «الحاكمية» مقيدة بالزمان والمكان، موضحا أن جميع الحركات الإسلامية المسيسة تعتبرها شرط الإسلام الأول، بل وذهبت بعض الحركات إلى اعتبارها الركن السادس من أركان الإسلام.

باحث: أردوغان يقدم الحماية لجميع حركات الإسلام السياسي عربيا وعالميا

وأوضح آل شيخ، أن من قرأ الإسلام قبل أن يتلوث بالأيدلوجيا السياسية والحزبية، سيجد أنه أولًا وقبل أي شيء دين وعبادة وليس سياسة، وهذا واضح في قوله «إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ» والدين هو في لغة العرب، علاقة الإنسان بالله، مشيرا إلى أن الدين ينص بلغة صارمة، على أن هذه العلاقة يجب أن تكون بين الإنسان وخالقه وحده،.

وأشار آل شيخ، إلى أن مفهوم الحاكمية، خرج أولا من الخوارج، عندما ثاروا على الخليفة على بن أبي طالب، وعلق آنذاك على ما يقولون بأنها كلمة حق أريد بها باطلًا، لأنهم قصدوا بها «الإمارة».

وأكد الباحث، أن المسلمين الأوائل استطاعوا التصدي لخوارج الحاكمية وحاربوهم، وأنهوا عليهم، ولم يتبق منهم إلا فرق منهم قليلة، بقيت في أصولها ومعتقداتها، تتكئ على بعض ما قاله الخوارج، لافتا إلى أن أبو الأعلى المودودي الهندي، هو أول من أيقظها ثانية من تحت الرماد، نتيجة لصراع المسلمين مع الهندوس، قبل انفصال باكستان عن الهند، كدولة إسلامية.

وأوضح آل شيح، أن أفكار المودودي بقيت في تلافيف الكتب والمصنفات الثورية لتلك الحقبة، حتى تبناها وأثارها من جديد، الإخواني سيد قطب، مقدمًا الحاكمية، في أطروحاته الفكرية قبل الاعتقاد وعبادة الله وحده دون سواه.
لمطالعة الخبر على جريدة فيتو

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة